أحدث الإضافات

مقتل 24 شخصا وإصابة العشرات في هجوم الأهواز والحرس الثوري يتهم السعودية
عبد الخالق عبدالله: هجوم الأهواز ليس إرهابيا ونقل المعركة إلى العمق الإيراني سيزداد
"بترول الإمارات" تستأجر ناقلة لتخزين وقود الطائرات لمواجهة آثار العقوبات على إيران
مسؤولون إيرانيون يتوعدون أبوظبي بعد تصريحات إماراتية حول هجوم الأحواز
التغيير الشامل أو السقوط الشامل
رايتس ووتش تحذر من الاستجابة لضغوط تهدف إلغاء التحقيق في جرائم الحرب باليمن
الأسد وإيران وَوَهْمُ روسيا
زعيم ميليشيا الحوثيين يدعو إلى نفير عام ضد قوات السعودية والإمارات في اليمن
الإمارات تستضيف لقاءات سرية لـ "تغيير ملامح القضية الفلسطينية"
ارتفاع تحويلات العمالة الأجنبية في الإمارات إلى 12 مليار دولار خلال الربع الثاني من 2018
عضو بالكونجرس تتهم بومبيو بتقديم شهادة "زائفة" لصالح "التحالف العربي" باليمن
الأمين العام للأمم المتحدة: خلاف الإمارات والحكومة الشرعية يساهم في تعقيد الأزمة اليمنية
لماذا فشل اتفاق أوسلو ولماذا تسقط صفقة القرن؟
العدالة الدولية في قبضة النفوذ الدولي
أدوات الإمارات تصعّد الفوضى في تعز و تواصل التصادم مع الحكومة اليمنية الشرعية

البروفسور اليوسف يوضح كيف تستعيد الشعوب أوطانها

ايماسك- متابعة خاصة:

تاريخ النشر :2017-11-10

 

دعا البروفسور الإماراتي يوسف اليوسف الشعوب في المنطقة العربية بما فيها دول الخليج إلى تجاوز الجهل والنفاق والخوف، ومواجهة السياسات الظالمة للحكومات التي تقتنع أنها مصدر البلاء.

 

وقال اليوسف "يجب على شعوب منطقتنا أن تتجاوز الجهل والنفاق والخوف والعجز في تشخيص أزمتنا الحالية وأن تقتنع بان هذه الحكومات بوضعها الحالي هي مصدر البلاء وبالتالي فلا يمكن أن تكون جزءا من الحل".

وأشار اليوسف وهو أستاذ الاقتصاد في جامعة الإمارات، في تغريدات على حسابه في تويتر، إلى أنَّ "على الأحرار في المنطقة اذا أرادوا تغيير أوضاعهم أن لا ينخدعوا بأقوال الحكومات بل عليهم أن يقيسوا أعمالها من حيث الحريات وحفظ المال والتمسك بثوابت الأمة ووحدتها وعدم التفريط في أرض فلسطين".

 

وقال اليوسف: "اذا قال لكم الحاكم أنتم أحرار فطالبوه بمجالس منتخبة واذا ادعى الأمانة فطالبوه بموازنات شفافة واذا ادعى العدل فطالبوه بإطلاق سجناء الرأي وهكذا تستعيدون أوطانكم".

وفي تغريدة أخرى قال اليوسف: "قبل ان ترتب دول المجلس بيتها الداخلي وعلاقاتها ببعضها البعض فان اي تورط في صراعات إقليمية سيكون على حساب شعوبها وسيكسب منه الأعداء بأطيافهم".

 


حمل الموضوع كملف PDF طباعة الموضوع

مواضيع ذات صلة

الدماء والدموع تستصرخ الإصلاح

الغرب وثوراتنا العربية؟

بداية «الربيع العربي» أم نهايته؟

لنا كلمة

تحت الرقابة

 في الدول المتقدمة، يجري وضع الرقابة على القطاع العام على المدارس، على كل شيء من مهام الدولة حتى لا يتوسع الفساد والرشوة والمحسوبية، رقابة حقيقية لمنع حدوث الأخطاء والوقوع في المشكلات؛ تقدم الدولة نفسها… ...

اقرأ المزيد
القائمة البريدية ليصلك كل جديد من موقع إيماسك ..