أحدث الإضافات

غضب عماني بعد نشر الإمارات خريطة مشوهة للسلطنة
أبو ظبي تمتطي حصان المؤتمر الشعبي العام
صحفي ألماني يزعم تمويل الإمارات موقعا إعلاميا لمهاجمة القيادة التركية
المجلس الانتقالي الجنوبي يهدد الحكومة اليمنية ويرحب بتشكيل قوات"جيش الشمال"
في إشارة للتحركات التركية... قرقاش:تطورات عفرين تفرض إعادة بناء الأمن العربي
منظمة "كوجيب" تناقش الواقع الحقوقي في المحاكم والسجون بالإمارات
صراعات الاقليم تنتقل إلى البحر الأحمر
الإمارات في أسبوع.. سمعة حقوقية سيئة ومنصة تدخلات خارجية فاشلة ومفضوحة
"خارطة متحف اللوفر" تمحو "قطر" وتسرق "مسندام" سلطنة عُمان وتثير غضب الخليج
"إنتليجنس أونلاين": الإمارات تسوق لطائرات هجومية مجهزة لحروب العصابات
هل الإمارات بحاجة لقوات كورية من أجل حمايتها في حالة الطوارئ؟!
محمد بن زايد يبحث مع وزير الخارجية الإيطالي سبل تعزيز العلاقات الثنائية
مؤتمر بجنيف يبحث انتهاكات حقوقية داخل سجون الإمارات
هكذا علّق قرقاش على إزالة قطر من خريطة الخليج بـ"اللوفر"
الولايات المتحدة: مأزق قوة عظمى

الإمارات تطبق ضريبة القيمة المضافة على رسوم استقدام العمالة

إيماسك - وكالات

تاريخ النشر :2017-12-10

 

 

أعلنت الهيئة الاتحادية للضرائب الإماراتية ، أنه سيتم فرض ضريبة القيمة المضافة بنسبة 5% على رسوم استقدام العمالة والخدم من الخارج، اعتباراً من الأول من يناير/ كانون الثاني 2018.

ونقلت وسائل إعلام محلية، الأحد، عن تقرير للهيئة، وفقاً لوكالة الأناضول، أن الضريبة المفروضة على رسوم الاستقدام سيدفعها المستفيد النهائي، مشيرة إلى أن الضريبة لا تطبق على رواتب الخدم والعمالة.


وفي السياق ذاته، أضافت الهيئة أنه سيتم تطبيق ضريبة القيمة المضافة على كل الخدمات، ما عدا الخدمات السيادية أو المعفاة، أو الخاضعة لنسبة صفر (من دون توضيحها).
وضريبة القيمة المضافة غير مباشرة يدفعها المستهلك وتفرض على الفارق بين سعر الشراء من المصنع وسعر البيع للمستهلك.

وكانت وزارة المالية الإماراتية قد أكّدت مؤخراً بدء تطبيق ضريبة القيمة المضافة بواقع 5% في موعدها مطلع 2018 من دون تأجيل، بحسب وكيل وزارة المالية يونس الخوري.

 

ومن المرجح أن تجني الإمارات ما بين 10 و12 مليار درهم (2.7 و 3.2 مليارات دولار) من عائدات ضريبة القيمة المضافة في العام الأول لتطبيقها، وفق تقديرات رسمية.

وفي الأول من أكتوبر/ تشرين الأول الماضي، بدأت الإمارات تطبيق أول ضريبة في تاريخها على سلع انتقائية توصف بأنها ضارة بالصحة مثل التبغ ومشتقاته ومشروبات الطاقة ونظيراتها الغازية.


وكان المدير العام للهيئة الاتحادية للضرائب، خالد البستاني، قد قال في تصريحات صحافية في نوفمبر/ تشرين الثاني الماضي، إنه سيتم فرض ضريبة القيمة المضافة على الوقود، اعتباراً من الأول من يناير/ كانون الثاني أيضاً، مشيراً إلى أن كافة منتجات وقود مركبات النقل (البنزين والديزل) وأسطوانات غاز الطهي ستخضع للضريبة.


ومن المتوقع أن تثقل هذه الضريبة من الأعباء المالية لكثير من سكان الدولة، التي يرزح نسبة كبيرة من سكانها تحت وطأة الديون، كما يتوقع أن تؤثر سلباً على العديد من الأنشطة، لا سيما التجارية، وترفع من كلفة الخدمات والبضائع، بحسب دراسة عن الديون الشخصية في عدد من الدول العربية، صدرت في أكتوبر/ تشرين الأول الماضي، عن شركة "بايفورت" التابعة لشركة "أمازون" العملاقة، مشيرة إلى أن نصف سكان الإمارات تقريباً يعانون من مشاكل الديون، بينما لا تستطيع نسبة كبيرة من غير المديونين الادخار.


حمل الموضوع كملف PDF طباعة الموضوع

مواضيع ذات صلة

تحويلات العمالة الوافدة بالإمارات تقفز لـ33 مليار دولار خلال 9 شهور

منظمتان حقوقيتان: الإمارات تنتهك حرية الأفراد

رسوم إضافية على المقيمين دفعها في الإمارات

لنا كلمة

الإمارات في مستقبل أزمات المنطقة

تعصف بالوطن العربي أزمات طاحنة، وتموج هذه الأزمات لتصنع تأثيراً في مستقبل الإمارات، ليس لأن التأثر طبيعي مع التحركات السّياسية والعسكرية والدبلوماسية، لكن السبب الرئيس لكون الإمارات جزء فاعل من تلك الأزمات، فهي مُتهمة بالفعل… ...

اقرأ المزيد
القائمة البريدية ليصلك كل جديد من موقع إيماسك ..