أحدث الإضافات

استشهاد جندي إماراتي في اليمن
غضب عماني بعد نشر الإمارات خريطة مشوهة للسلطنة
أبو ظبي تمتطي حصان المؤتمر الشعبي العام
صحفي ألماني يزعم تمويل الإمارات موقعا إعلاميا لمهاجمة القيادة التركية
المجلس الانتقالي الجنوبي يهدد الحكومة اليمنية ويرحب بتشكيل قوات"جيش الشمال"
في إشارة للتحركات التركية... قرقاش:تطورات عفرين تفرض إعادة بناء الأمن العربي
منظمة "كوجيب" تناقش الواقع الحقوقي في المحاكم والسجون بالإمارات
صراعات الاقليم تنتقل إلى البحر الأحمر
الإمارات في أسبوع.. سمعة حقوقية سيئة ومنصة تدخلات خارجية فاشلة ومفضوحة
"خارطة متحف اللوفر" تمحو "قطر" وتسرق "مسندام" سلطنة عُمان وتثير غضب الخليج
"إنتليجنس أونلاين": الإمارات تسوق لطائرات هجومية مجهزة لحروب العصابات
هل الإمارات بحاجة لقوات كورية من أجل حمايتها في حالة الطوارئ؟!
محمد بن زايد يبحث مع وزير الخارجية الإيطالي سبل تعزيز العلاقات الثنائية
مؤتمر بجنيف يبحث انتهاكات حقوقية داخل سجون الإمارات
هكذا علّق قرقاش على إزالة قطر من خريطة الخليج بـ"اللوفر"

قوة مدعومة من الإمارات تقتحم منزل برلماني صومالي

إيماسك - وكالات

تاريخ النشر :2017-12-30

دهمت قوة عسكرية صومالية تدربها دولة الإمارات   منزل العضو في مجلس الشيوخ الصومالي عبدي حسن عوالة قيبديد الذي قال إن القوة هاجمت المنزل وحطمت بوابته الرئيسية، في حين أدان الرئيس الصومالي محمد عبد الله فرماجو الواقعة وأمر بإجراء تحقيق فوري.

 

وقال شهود عيان للجزيرة نت إن قوة من الجيش الصومالي مدعومة بسيارات مسلحة أغلقت الطرق والمناطق المحيطة بالمنزل ثم اقتحمته.

 

وعقد قيبديد لاحقا مؤتمرا صحفيا في منزله قال فيه إن القوة هاجمت منزله بتحطيم البوابة الرئيسية بسيارة، وإنها صادرت أسلحة حرس المنزل والهواتف المحمولة للموجودين في المنزل، وبينهم زوجته وابنته.

 

وأضاف أن القوة فتشت المنزل وكسرت كل أبوابه وبعثرت المحتويات دون أن يعرف ما أخذت منه، لكنه تعهد بتقديم معلومات للصحافة لاحقا.

 

وذكر أن المعلومات الأولية تشير إلى أن تلك القوة هي قوة من الجيش الصومالي تدربها الإمارات في العاصمة حسبما نقل عن رئيس جهاز المخابرات الحكومية لمقديشو.

ولم يوضح قيبديد الدوافع المحتملة لهذه المداهمة، لكنه قال إنه عضو في البرلمان الصومالي ويتمتع بحصانة ولا يحق لأي قوة مداهمة منزله وتفتيشه وفقا للدستور الصومالي. ويرأس قيبديد لجنة الشؤون الدستورية للبرلمان الصومالي بمجلسيه الشيوخ والنواب.

 

من جانبه، أدان الرئيس الصومالي الهجوم الذي وصفه بأنه غير شرعي، وذلك عبر حساب مكتب الرئاسة الصومالية على موقع تويتر، وأمر فرماجو بفتح تحقيق في اقتحام المنزل وتقديم المتورطين فيه للعدالة.

 

وتدير دولة الإمارات منذ سنوات معسكر تدريب للجيش الصومالي في مقديشو، وقد سلمت في نوفمبر/تشرين الثاني الماضي أربعمئة جندي دربتهم إلى الحكومة الصومالية، كما تدير معسكرا لتدريب قوات تابعة لولاية بونتلاند بشمال شرق الصومال.

 

ووقعت الإمارات مؤخرا مع إقليم أرض الصومال (شمال) الذي أعلن انفصاله عن الصومال من جانب واحد اتفاقية لإقامة قاعدة عسكرية في مدينة بربرة الإستراتيجية على ساحل البحر الأحمر.

 

واثارت حملة الاعتقالات التي أعلنت عنها الحكومة الصومالية بحق شخصيات وجهت لهم اتهامات الفساد، التساؤلات مجددا بشأن الدور الإماراتي في هذا البلد، لا سميا بعد التقارير التي تحدثت عن وجود صلات  بين من تم اعتقالهم من شخصيات سياسية ومسؤولين سابقين بأبو ظبي.

 

وبدأت حملة الاعتقالات في العاصمة مقديشو بعد ساعات من اتهام المدعي العام أحمد علي طاهر، لنائبين في البرلمان بتقاضي أموال من دولة أجنبية لتقويض الحكومة الصومالية، فيما أصيب بجروح خلال المداهمات وزير التخطيط والتعاون الدولي الصومالي الأسبق عبد الرحمن عبد الشكور والمقرب من دولة الإمارات.


حمل الموضوع كملف PDF طباعة الموضوع

مواضيع ذات صلة

صراعات الاقليم تنتقل إلى البحر الأحمر

رداً على التهديد بتعطيل الملاحة في البحر الأحمر...قرقاش : أيام ميليشا الحوثي في اليمن باتت معدودة

الحوثيون يهددون بتعطيل الملاحة الدولية في البحر الأحمر اذا استمر التصعيد العسكري في الحديدة

لنا كلمة

الإمارات في مستقبل أزمات المنطقة

تعصف بالوطن العربي أزمات طاحنة، وتموج هذه الأزمات لتصنع تأثيراً في مستقبل الإمارات، ليس لأن التأثر طبيعي مع التحركات السّياسية والعسكرية والدبلوماسية، لكن السبب الرئيس لكون الإمارات جزء فاعل من تلك الأزمات، فهي مُتهمة بالفعل… ...

اقرأ المزيد
القائمة البريدية ليصلك كل جديد من موقع إيماسك ..