أحدث الإضافات

الشباب والبطالة
الإمارات في أسبوع.. وكر الجواسيس تتجاهل الاهتمام بحقوق شبابها
انتكاسة جديدة للحريات في الدولة.. استخدام القانون لتعزيز هجمة "القمع" وتعزيز الأحكام السياسية
الجيش الإماراتي يؤكد عزمه على تصفية "القاعدة" في اليمن وينفي التقارير حول دعمها
لم يشمل معتقلي الرأي...مرسوم رئاسي بالإفراج عن 704 مساجين بمناسبة عيد الأضحى في الإمارات
اا قتيلا في اشتباكات بتعز بين الجيش اليمني وقوات مدعومة من الإمارات
مصادر فلسطينية تزعم زيارة وفد أمني وعسكري إماراتي إلى "إسرائيل"
نائب رئيس "الانتقالي الجنوبي" المدعوم من أبوظبي يدعو لاستهداف حزب "الإصلاح" عسكرياً في تعز
كندا.. وخطوط السعودية الحمراء
في يومهم العالمي.. شباب الإمارات بلا حقوق مع تزايد الواجبات
تراجع أداء القطاع الخاص غير النفطي في الإمارات
بنك "الإمارات دبي الوطني": نراقب الوضع في تركيا عن كثب
مقاربة غريفيث الخطيرة بشأن احتكار القوة في اليمن!!
حراك دولي نحو مبادرة لتشكيل حكومة انتقالية في ليبيا وتحذير أبوظبي والقاهرة من إفشالها
محمد بن زايد يطلق المبادرة العالمية لشباب الإمارات

هل تقف الإمارات وراء احتجاجات تونس والهجوم على قاعدة روسية في سوريا؟!

ايماسك- خاص:

تاريخ النشر :2018-01-13


تتزايد الاتهامات الدولية للإمارات بالوقوف وراء أحداث دولية كبيرة، تؤثر في مسارات المنطقة كان آخر تلك الأحداث مظاهرات غلاء المعيشة في تونس واستهداف قاعدة روسية في سوريا مجموعة كبيرة من الطائرات دون طيار.

 

ويوم السبت (13 يناير/كانون الثاني) اتهمت صحيفة تركية، الإمارات بالوقوف وراء احتجاج المئات من التونسيين الأسبوع الماضي على غلاء المعيشة، وقالت إن هذه الاحتجاجات تُدار من أبوظبي.

 

ونقلت صحيفة "يني شفيق" باللغة التركية عن تقارير وصفتها بالمفصلة والدقيقة عن "مشاركة الإمارات في آخر الاضطرابات في تونس، حيث أصبحت الدولة الواقعة في شمال أفريقيا هي الدولة الأحدث التي تستهدفها أبوظبي بعد إثارة الاضطراب والأزمات مع سوريا واليمن وقطر نيابة عن الولايات المتحدة وإسرائيل".

 

وزعمت الصحيفة التركية أنَّ الهجوم الذي شنته طائرات بدون طيار الأسبوع الماضي على قاعدة جوية روسية في "الحميم" بسوريا يحمل بصمات الإمارات العربية المتحدة في كل مكان.

 

وأشار الرئيس الروسي فلادمير بوتين خلال اتصال هاتفى مع الرئيس التركي اردوغان يوم الجمعة (12 يناير/كانون الثاني) إلى أنَّ روسيا "تعرف جيدا من يقف وراء الهجوم" في إشارة إلى محاولة دولة الإمارات إحباط اتفاقيتي استانا وسوتشى- حسب الصحيفة التركية.

 

ولفتت الصحيفة المقربة من الحزب الحاكم التركي، إلى أنَّ تونس البلد الوحيد الذي نجح في إكمال التحول الديمقراطي بعد الربيع العربي، كما أنه بلد آخر يستهدفه التدخل الإماراتي، وفقا لتقارير صادرة عن الصحيفتين الفرنسيتين لوموند وليبرسون.

 

ويقال إن الإدارة الإماراتية التي لا تملك علاقة جيدة مع حزب النهضة التونسي، وهو جزء من الحكومة الائتلافية، تمارس ضغوطا تستهدف اسقاط العديد من أعضاء الحزب.

 

وقالت الصحيفة التركية إن أزمة الطيران بين تونس والإمارات كانت الطلقة الأولى التي برزت ضمن سلسلة من التدخلات الإماراتية في الشؤون التونسية.

 

وعلى مدى الأسبوع الماضي، اندلعت احتجاجات في جميع أنحاء تونس تحت ذريعة "ارتفاع تكاليف المعيشة" وسط تقارير تتحدث أنها بتمويل من أبوظبي ، حيث أن أبوظبي منزعجة من العلاقات التونسية الجيدة مع أنقرة والدوحة.

 

وقالت الصحيفة إنَّ الإمارات واحدة من الدول التي تساعد المحور الأمريكي الإسرائيلي لإحياء استراتيجية فاشلة في سوريا بعد اتفاق استانا بين تركيا وإيران وروسيا.

 

واتهمت الصحيفة أبوظبي بمحاولة إحباط عمليات سوتشي وأستانا، بمحاولة الهجوم الأخير في حماة بعد أنَّ تم رصد عديد من ناقلات الأفراد المسلحين تحمل شعارات شركة إماراتية في المنطقة المضطربة.

 

وترعى روسيا وتركيا، مع إيران، محادثات أستانا للسلام، التي تركز على وقف إطلاق النار وإنهاء الحرب الأهلية التي دامت ستة أعوام ونصف في سوريا.

ولم تعلق السلطات على هذه التقارير.

 

المصدر

 


حمل الموضوع كملف PDF طباعة الموضوع

مواضيع ذات صلة

نحو فرض حلّ في سورية بإرادة روسية - أميركية

"نيويوركر": تحركات إماراتية وسعودية وإسرائيلية للدفع نحو صفقة أمريكية روسية

التحركات التركية في مواجهة مخططات أبوظبي و الرياض بشمال سوريا

لنا كلمة

الشباب والبطالة

يمثل شباب الإمارات واحدة من روافع الدولة المهمة، ومستقبلها المأمول والمتوقع، فهؤلاء الشباب هم قيادة ورؤساء ومؤثري المستقبل القريب، لكن التجاهل المستمر لهذه الفئة من المواطنين مُقلقة فحقوقهم وحرياتهم مُعرضة للسجن والاعتقال والاستهداف من جهاز… ...

اقرأ المزيد
القائمة البريدية ليصلك كل جديد من موقع إيماسك ..