أحدث الإضافات

أسعار العقارات في دبي تتراجع بوتيرة متسارعة
174 سودانيا من العالقين في الإمارات يعودون إلى بلادهم
مؤشرات هزيمة المخطط الإماراتي باليمن
الأمم المتحدة: تهريب فحم من الصومال عبر إيران إلى الإمارات
تعليقاً على قضية "خاشقجي"... الإمارات تؤكد تضامنها مع السعودية
القمع السلطوي لا يلغي حركات الإصلاح
واقع مناطق النفوذ في عدن بين الحكومة الشرعية والقوات الموالية للإمارات
دعا السلطات لمراقبة الإعلاميين ....رجل أعمال إماراتي: من لم يكن معنا 100 بالمائة فليرحل عنا
صحيفة عبرية: العلاقات الإسرائيلية الإماراتية آخذة بالدفء والتقارب
الخرطوم تحقق في تعرض مواطنين سودانيين للاحتيال في الإمارات
هادي: لن نسمح باقتتال الجنوبيين وتكرار ما حدث في صنعاء
عرض عسكري لقوات موالية لـ"الانتقالي" المدعوم من الإمارات رغم التراجع عن التصعيد جنوب اليمن
عن النزاع الإيراني ـ الأمريكي في محكمة لاهاي
الإمارات تصدر قانوناً يسمح للحكومة الاتحادية بإصدار سندات سيادية
كيف تُقدم الإمارات صورة شبابها للعالم؟.. قراءة في المجلس العالمي للشباب

القضاء الموريتاني يقضي بسجن شاعر معارض بعد ترحيله من الإمارات

إيماسك- وكالات

تاريخ النشر :2018-01-17

 

أمر القضاء الموريتاني، بسجن الشاعر المعارض «عبدالله ولد بونه»، بتهمة «التحريض على اقتحام القصر الرئاسي والمساس بالأمن العام»، وذلك بعد قرابة شهر من قيام الإمارات بتسليمه للسلطات الموريتانية.

 

وقررت السلطات الأمنية إحالة الشاعر «عبدالله ولد بونه» إلى النيابة العامة، أمس الثلاثاء، بأمر من قاضي التحقيق بعد أسبوعين من التحقيق معه من قبل الشرطة، وفقا لوكالة الأنباء الألمانية.

وفي 21 ديسمبر/كانون الأول الماضي، سلمت الإمارات الشاعر «ولد بونه» إلى السلطات الموريتانية بعد بثه تسجيلات صوتية، يدعو فيها الحرس الرئاسي والجيش إلى اقتحام القصر الرئاسي والإطاحة بالرئيس «محمد ولد عبدالعزيز».

 

وكان «ولد بونه» مقيما منذ أعوام في أبوظبي قبل أن ينضم لمجموعات للدردشة، على شبكات التواصل الاجتماعي ويشن فيها هجوما حادا وانتقادات لاذعة على نظام الرئيس الموريتاني.

وتظهر تسجيلات أخرى مؤازرة «ولد بونه» لرجل الأعمال الموريتاني المعارض «محمد ولد بوعماتو» الذي يعيش خارج البلاد ويواجه تهما بالعمل على زعزعة استقرار البلاد.

ويعد «ولد بونه»، مشرف مجموعة «الباقيات الصالحات»، ذات التسجيلات الصوتية واسعة الانتشار في موريتانيا عبر تطبيق «واتس آب»، وهو أحد أشهر الناشطين على مواقع التواصل الاجتماعي.

 

وكان الشاعر عبد الله ولد بونا من داعمي الرئيس الموريتاني محمد ولد عبد العزيز في انقلابه العسكري في أغسطس 2008، ولكنه غير ولاءه للنظام في الفترة الأخيرة وبدأ ينتقد نظام ولد عبد العزيز بقوة وحدّة من خلال تسجيلات متداولة بشكل واسع على “الواتساب”.

وخلال الأسابيع الماضية جرى تداول واسع في موريتانيا لرسائل صوتية عن مجموعة “الباقيات الصالحات” على  “الواتساب” بصوت الشاعر عبد الله ولد بونا هاجم فيها بشدة الرئيس الموريتاني محمد ولد عبد العزيز وطالب بإسقاطه.


وسبق لدولة الإمارات أن سلمت ناشطين موريتانيين إلى سلطات بلادهم.


حمل الموضوع كملف PDF طباعة الموضوع

مواضيع ذات صلة

هويات "وطنية" متخيلة

قرقاش يبحث مع وفد للمعارضة السورية مستجدات العملية السياسية

من هي الإماراتية التي رفضت قطر تسليمها لأبوظبي؟

لنا كلمة

رسالة قوية

صدر قرار للبرلمان الأوروبي، عن أوضاع حقوق الإنسان في الإمارات، هو القرار الثاني حيث صدر قرار مشابه أبان الحملة الأمنية التي اعتقلت عشرات النشطاء والمثقفين والأكاديميين في الدولة عام 2012، لم تستجب الدولة للقرار الأول… ...

اقرأ المزيد
القائمة البريدية ليصلك كل جديد من موقع إيماسك ..