أحدث الإضافات

الإمارات تسمح للمستثمرين الأجانب بالتملك الكامل في الشركات
النكبة قضية أم إشكالية؟
محمد بن زايد يبحث مع قائد الجيش الباكستاني تعزيز التعاون المشترك
اتهامات للإمارت باحتجاز 679 مليون دولار من رواتب الموظفين اليمنيين
وزير يمني يهاجم مليشيا طارق صالح المدعومة إماراتيا
قرقاش: وزير الخارجية الأمريكي يسلك الطريق الصحيح تجاه إيران
ما بعد التطبيع المجانى مع (إسرائيل)
"ذي إندبندنت": أحداث سقطرى تزيد من تصدع التحالف الإماراتي السعودي في اليمن
الفلسطينيون في القدس يرفضون وجبات رمضانية تقدمها الإمارات
(نيويورك تايمز) الإمارات والسعودية عرضتا على نجل "ترامب" المساعدة في انتخاب والده
الإمارات والسعودية توافقان على إنهاء أزمة موقوفين إثيوبيين
الرئيس اليمني يلتقي اللجنة السعودية المعنية بحل أزمة سقطرى مع الإمارات
صورة لممثلة الإمارات ونظيرتها الإسرائيلية في مؤتمر رياضي دولي تثير جدلاً
شكوك حول تورط ميليشيات مدعومة إماراتياً باغتيال قائد الشرطة العسكرية في عدن
عن رمضان وبؤس الحال وشجاعة الحكومة باليمن

القضاء الموريتاني يقضي بسجن شاعر معارض بعد ترحيله من الإمارات

إيماسك- وكالات

تاريخ النشر :2018-01-17

 

أمر القضاء الموريتاني، بسجن الشاعر المعارض «عبدالله ولد بونه»، بتهمة «التحريض على اقتحام القصر الرئاسي والمساس بالأمن العام»، وذلك بعد قرابة شهر من قيام الإمارات بتسليمه للسلطات الموريتانية.

 

وقررت السلطات الأمنية إحالة الشاعر «عبدالله ولد بونه» إلى النيابة العامة، أمس الثلاثاء، بأمر من قاضي التحقيق بعد أسبوعين من التحقيق معه من قبل الشرطة، وفقا لوكالة الأنباء الألمانية.

وفي 21 ديسمبر/كانون الأول الماضي، سلمت الإمارات الشاعر «ولد بونه» إلى السلطات الموريتانية بعد بثه تسجيلات صوتية، يدعو فيها الحرس الرئاسي والجيش إلى اقتحام القصر الرئاسي والإطاحة بالرئيس «محمد ولد عبدالعزيز».

 

وكان «ولد بونه» مقيما منذ أعوام في أبوظبي قبل أن ينضم لمجموعات للدردشة، على شبكات التواصل الاجتماعي ويشن فيها هجوما حادا وانتقادات لاذعة على نظام الرئيس الموريتاني.

وتظهر تسجيلات أخرى مؤازرة «ولد بونه» لرجل الأعمال الموريتاني المعارض «محمد ولد بوعماتو» الذي يعيش خارج البلاد ويواجه تهما بالعمل على زعزعة استقرار البلاد.

ويعد «ولد بونه»، مشرف مجموعة «الباقيات الصالحات»، ذات التسجيلات الصوتية واسعة الانتشار في موريتانيا عبر تطبيق «واتس آب»، وهو أحد أشهر الناشطين على مواقع التواصل الاجتماعي.

 

وكان الشاعر عبد الله ولد بونا من داعمي الرئيس الموريتاني محمد ولد عبد العزيز في انقلابه العسكري في أغسطس 2008، ولكنه غير ولاءه للنظام في الفترة الأخيرة وبدأ ينتقد نظام ولد عبد العزيز بقوة وحدّة من خلال تسجيلات متداولة بشكل واسع على “الواتساب”.

وخلال الأسابيع الماضية جرى تداول واسع في موريتانيا لرسائل صوتية عن مجموعة “الباقيات الصالحات” على  “الواتساب” بصوت الشاعر عبد الله ولد بونا هاجم فيها بشدة الرئيس الموريتاني محمد ولد عبد العزيز وطالب بإسقاطه.


وسبق لدولة الإمارات أن سلمت ناشطين موريتانيين إلى سلطات بلادهم.


حمل الموضوع كملف PDF طباعة الموضوع

مواضيع ذات صلة

هويات "وطنية" متخيلة

قرقاش يبحث مع وفد للمعارضة السورية مستجدات العملية السياسية

من هي الإماراتية التي رفضت قطر تسليمها لأبوظبي؟

لنا كلمة

رمضان في الإمارات

يرتبط هذا الشهر الفضيل بالاعتقالات التعسفية التي حدثت في أكبر حملة ضد السياسيين والناشطين عام 2012، فلم تعني حرمة الشهر الفضيل شيئاً لجهاز أمن الدولة الذي شن حملة شعواء ضد المطالبين بالإصلاح وتم اعتقالهم من… ...

اقرأ المزيد
القائمة البريدية ليصلك كل جديد من موقع إيماسك ..