أحدث الإضافات

الإمارات تسمح للمستثمرين الأجانب بالتملك الكامل في الشركات
النكبة قضية أم إشكالية؟
محمد بن زايد يبحث مع قائد الجيش الباكستاني تعزيز التعاون المشترك
اتهامات للإمارت باحتجاز 679 مليون دولار من رواتب الموظفين اليمنيين
وزير يمني يهاجم مليشيا طارق صالح المدعومة إماراتيا
قرقاش: وزير الخارجية الأمريكي يسلك الطريق الصحيح تجاه إيران
ما بعد التطبيع المجانى مع (إسرائيل)
"ذي إندبندنت": أحداث سقطرى تزيد من تصدع التحالف الإماراتي السعودي في اليمن
الفلسطينيون في القدس يرفضون وجبات رمضانية تقدمها الإمارات
(نيويورك تايمز) الإمارات والسعودية عرضتا على نجل "ترامب" المساعدة في انتخاب والده
الإمارات والسعودية توافقان على إنهاء أزمة موقوفين إثيوبيين
الرئيس اليمني يلتقي اللجنة السعودية المعنية بحل أزمة سقطرى مع الإمارات
صورة لممثلة الإمارات ونظيرتها الإسرائيلية في مؤتمر رياضي دولي تثير جدلاً
شكوك حول تورط ميليشيات مدعومة إماراتياً باغتيال قائد الشرطة العسكرية في عدن
عن رمضان وبؤس الحال وشجاعة الحكومة باليمن

صراع الإمارات والسعودية يهدد الاستراتيجية الأمريكية في الخليج

ايماسك- خاص:

تاريخ النشر :2018-02-02

دعا مركز دراسات أمريكي، البيت الأبيض للتحرك عاجلاً من أجل حلّ الصراع بين الإمارات والسعودية، حلفاءها في الشرق الأوسط إذ تعتمد عليهما في مواجهة إيران وتنظيم القاعدة.

 

وأشار مشروع التهديدات الحرجة التابع لمعهد أمريكان انتربرايز في تقرير جديد إلى أن الاقتتال بين الرياض وأبوظبي في اليمن يهدد الاستراتيجية الأمريكية ليس في اليمن وحسب بل وفي منطقة الخليج.

وقال التقرير: إن الدولتين اللتين تعتمد عليهما الولايات المتحدة الأمريكية على إيران والقاعدة في الشرق الأوسط تقاتلان بالوكالة ضد بعضهما. وتقود السعودية تحالفا في اليمن ضد حركة الحوثيين المدعومة من إيران، ومن حيث المبدأ، تقاتل القاعدة في شبه الجزيرة العربية. كما أن الإمارات العربية المتحدة هي أهم عضو في هذا التحالف. لكن القوات الانفصالية المدعومة من الإمارات هاجمت الحكومة المدعومة من السعودية، واستولت على مؤسسات رسمية رئيسية في عدن.

 

ونتيجة لذلك-يضيف التقرير- فإن الاستراتيجية الأمريكية بأكملها ضد إيران والقاعدة في اليمن، وربما منطقة الخليج، معرضة للخطر إذا استمر هذا الصراع بين حلفاء الولايات المتحدة.

ودعا إدارة ترامب إلى التحرك الفوري لوقف هذا الصراع.

وحذر التقرير من أن سيطرة الانفصاليين على جنوب اليمن سيهدد العمليات ضد تنظيم القاعدة ويعطيه فرصة للتعافي من النكسات الأخيرة التي تعرض لها. كما أن الاقتتال يعني عودة المقاتلين من الخطوط الأمامية لمواجهة الحوثيين إلى عدن، ما يعرض خطة السعودية بالضغط العسكري على الحوثيين من أجل الموافقة على تسوية سياسة ترضي التحالف للخطر.

 

وأكد التقرير على أن الاقتتال بالوكالة بين الإمارات والسعودية في عدن سيؤدي إلى كارثة إنسانية ويوسع من الاقتتال في المحافظات الشرقية والجنوبية الأخرى.

واختتم التقرير بتجديد دعوته للولايات المتحدة "أن تضطلع بدور قيادي في المنطقة لحل الصراع بين حلفاءها من أجل ضمان مصالح الأمن القومي الأساسية في اليمن".

 

المصدر

 

حمل الموضوع كملف PDF طباعة الموضوع

مواضيع ذات صلة

أزمة دول مجلس التعاون الخليجي تتعمّق

"إيكاو" تدعو قطر والإمارات إلى ضمان سلامة الطيران المدني

لقاء "ودي" غير معلن بين محمد بن زايد وبن سلمان وبن عيسى والسيسي

لنا كلمة

رمضان في الإمارات

يرتبط هذا الشهر الفضيل بالاعتقالات التعسفية التي حدثت في أكبر حملة ضد السياسيين والناشطين عام 2012، فلم تعني حرمة الشهر الفضيل شيئاً لجهاز أمن الدولة الذي شن حملة شعواء ضد المطالبين بالإصلاح وتم اعتقالهم من… ...

اقرأ المزيد
القائمة البريدية ليصلك كل جديد من موقع إيماسك ..