أحدث الإضافات

هل باتت الإمارات أقرب إلى "أزمة عقارية" جديدة؟ 
الإمارات في أسبوع.. جيش المرتزقة يزرع الحروب وتحصد الدولة "سوء السمعة"
الرئيس الإماراتي يستقبل حاكم عجمان بمقر إقامته في فرنسا
"بلومبيرغ": شبهات حول "أبراج كابيتال" الإماراتية بسبب سجلاتها المفقودة
التحالف وتحديات الهيمنة في اليمن
"مصرف الإمارات المركزي": قرار معاقبة 7 مكاتب صرافة غير مرتبط بتهم التعامل مع إيران
الإمارات تعلق رحلاتها الجوية إلى مدينة النجف العراقية
الحلفاء وتضييق الخناق على الشرعية
الإمارات تحدد 8 شروط لإعادة ضريبة "القيمة المضافة" للسياح
افتتاح المنطقة الحرة في جيبوتي بتمويل صيني...تهديد لميناء "جبل علي"وضربة للنفوذ الإماراتي في أفريقيا
هل تتمكن الإمارات من بيع النفط الليبي لصالح "حفتر"؟!.. "وول استريت جورنال" تجيب
الغرامة لـ71 شخصاً في الإمارات بسبب تصوير حوادث سيارات خلال 6أشهر
الإمارات تتعهد باستثمار 10 مليارات دولار في جنوب أفريقيا
الرئيس الصيني يزور الإمارات الأسبوع المقبل وأبو ظبي ترحب
"نيويورك تايمز" تزعم لجوء نجل حاكم الفجيرة إلى قطر نتيجة "الاحتقان بين مسؤولي الدولة"

قوات مدعومة إماراتياً تمنع وزير التربية اليمني من الوصول إلى حضرموت

إيماسك - وكالات

تاريخ النشر :2018-04-18

 

منعت قوات ما يسمى بـ«النخبة الشبوانية» الممولة من دولة الإمارات في جنوب اليمن   يوم أمس  عبدالله لملس وزير التربية والتعليم في الحكومة اليمنية من الوصول إلى محافظة حضرموت، جنوب شرق البلاد.


وقال وزير التربية والتعليم في حكومة بن دغر على صفحته في «فيسبوك» إن النخبة الشبوانية التي تتلقى توجيهاتها من القوات الإماراتية في اليمن، اعترضته مرتين أثناء توجهه من عدن إلى المكلا في محافظة حضرموت. وأضاف أنه تم توقيفه المرة الأولى في نقطة عرفة، والمرة الثانية في مدخل عين بامعبد والمرة الثالثة في وسط مدينة عين بامعبد».


ولفت إلى أنه اضطر للعودة إلى عدن مرة أخرى بعد اعتراضه.


وليست هذه المرة الأولى التي يتعرض فيها وزراء في حكومة بن دغر لمضايقات من قوات تديرها الإمارات، حيث سبق أن منعت قوات النخبة الشبوانية في شباط/فبراير الماضي، وزير النقل صالح الجبواني أثناء توجهه إلى منشأة حكومية في بلحاف التابعة لمحافظة شبوة جنوب اليمن.

 

كما كانت قوات النخبة الشبوانية، قد منعت الشهر الماضي، وزير النقل ومدير عام شرطة شبوة العميد عوض الدحبول، وقائد محور عتق بالجيش اليمني من الوصول إلى مديرية "رضوم"، لوضع حجر الأساس لمشروع  ميناء قنا، بينما تم السماح لمحافظ شبوة، بالمرور، وهو ما أثار شكوك وشبهات حول علاقته مع الإماراتيين والقوات الموالية لها.


حمل الموضوع كملف PDF طباعة الموضوع

مواضيع ذات صلة

الحلفاء وتضييق الخناق على الشرعية

التحالف وتحديات الهيمنة في اليمن

الإمارات في أسبوع.. جيش المرتزقة يزرع الحروب وتحصد الدولة "سوء السمعة"

لنا كلمة

أن تكون مواطناً

ينهار مستقبل الشعوب عندما تتحول دولهم إلى قالب واحد ينصهر فيه "القادة العسكريين والمخابراتيين" و"رجال الأعمال" للهيمنة على الحكومة والرئاسة وعلى الأمن والشرطة والقانون والقضاء بطرق أكثر قمعية. ...

اقرأ المزيد
القائمة البريدية ليصلك كل جديد من موقع إيماسك ..