أحدث الإضافات

الإمارات تعترف بدولة لا يعترف بها أحد وتفتح لها قنصلية في دبي
(واشنطن بوست).. الإمارات تعمل على تقسيم اليمن وحولت "حضرموت" إلى محمية
خامنئي: منفذو هجوم الأحواز مولتهم السعودية والإمارات
اتحاد مصارف الإمارات يدرس طلب تخفيف قواعد الإقراض العقاري
محمد بن زايد يبحث مع نائب رئيس الوزراء البحريني تعزيز العلاقات الثنائية
هل ستعقد قمة الخليج الأميركية؟
الوقوف على «حافة الهاوية» ليس خيارا
الحوثيون: قوات التحالف تمنع إقامة جسر جوي للإغاثة للتغطية على صفقات أسلحة محرمة دولياً
قرقاش : التحريض داخل إيران ضد الإمارات مؤسف وموقفنا من الإرهاب واضح
طهران تستدعي القائم بأعمال السفارة الإماراتية بإيران بعد تصريحات حول هجوم الأحواز
عبدالله بن زايد يلتقي السيسي في نيويورك ويبحث معه العلاقات الثنائية
اليمن.. ارتداد الدولة والمجتمع
محكمة بريطانية تقضي بحكم لصالح "موانئ دبي" حول"ميناء دوراليه" في جيبوتي
السفير آل جابر وسيناريو سقوط صنعاء
الإمارات في أسبوع.. فشل الإدارة وفهم المجتمع يتوسع ومراسيم منقوصة المعلومات

الإمارات تبدأ سحب القوات والمعدات العسكرية من الصومال

إيماسك- خاص:

تاريخ النشر :2018-04-22

قالت وسائل إعلام صومالية، إنّ الإمارات بدأت بسحب القوات والمعدات العسكرية والتجهيزات الأساسية الأخرى عبر ميناء مقديشو، بعد تدهور العلاقة بين البلدين.

 

ونقلت عن مصادر محلية إنّ ضباط وجنود إماراتيون كانوا يقومون يوم الأحد (22 ابريل/نيسان) بتدريباتهم الصباحية في الميناء فيما يبدو أنه انتظار لباقي المعدات العسكرية التي يتم تحميلها على متن سُفن عائدة إلى أبوظبي.

 

وكان قائد الجيش قد أعلن شهر ابريل/نيسان الجاري رسميا أن الحكومة الصومالية ستدفع للجنود المدربين الذين يبلغ عددهم حوالي 2000 جندي، شاكراً الإمارات على توفير المعدات القتالية اللازمة للجيش كما أفادت وسائل الإعلام المحلية.

 

وعلى أساس ذلك أعلنت الإمارات إنهاء برنامجها التدريبي في البلاد التي تحاول الاستقرار بعد عقدين من الحرب الأهلية.

 

وساءت العلاقات بين الإمارات والحكومة الصومالية عندما استولت الحكومة الصومالية على أكثر من 9 ملايين نقدا من طائرة إماراتية في مقديشو.

 

وقالت الإمارات إن الأموال كانت مخصصة للجنود الصوماليين الذين دربتهم كرواتب وأجور؛ لكن الحكومة الصومالية قالت إنها ستحقق في أساس تلك الأموال إن كانت من أجل زعزعة الاستقرار.


حمل الموضوع كملف PDF طباعة الموضوع

مواضيع ذات صلة

كندا والسعودية.. السلاح وحقوق الإنسان

كندا.. وخطوط السعودية الحمراء

محمد بن زايد يبحث مع نائب رئيس الوزراء البحريني تعزيز العلاقات الثنائية

لنا كلمة

تحت الرقابة

 في الدول المتقدمة، يجري وضع الرقابة على القطاع العام على المدارس، على كل شيء من مهام الدولة حتى لا يتوسع الفساد والرشوة والمحسوبية، رقابة حقيقية لمنع حدوث الأخطاء والوقوع في المشكلات؛ تقدم الدولة نفسها… ...

اقرأ المزيد
القائمة البريدية ليصلك كل جديد من موقع إيماسك ..