أحدث الإضافات

اليمنيون بينهم وزير الداخلية يتهمون الإمارات بـ"احتلال" بلادهم ومعاملتهم كعبيد

ايماسك- خاص:

تاريخ النشر :2018-05-19

 

نشرت شبكة (PBS) نيوز الأمريكية تقريراً من داخل الأراضي اليمنية يتهم فيها اليمنيون بينهم وزير الداخلية أحمد الميسري الإمارات باحتلال بلادهم ومعاملتهم كـ"العبيد".

 

وقالت الشبكة إن اليمن دولة فاشلة تنهار بسبب تصرفات البشر، بما فيها تصرفات الإمارات والحوثيين، ولفتت إلى أنّ القوات المدعومة من التحالف الذي يضم السعودية والإمارات والولايات المتحدة تمكنوا من تحرير عدن ومناطق أخرى: "لكن لا يزال الإماراتيون يسيطرون على المدينة، الأمر الذي يخلق حالة من الاحتكاك مع الحكومة اليمنية.

في الوقت نفسه، تعاني الغالبية العظمى من سكان اليمن البالغ عددهم 29 مليون نسمة من نقص حاد في المواد الغذائية، ونقص في الوقود، وأزمة في قطاع الرعاية الصحية.

 

 

احتلال

 

وقال الميسري للشبكة الأمريكية: "الإماراتيون نعم ساعدونا. لكن الآن نحتاج لأخذ الإذن منهم في كل شيء لا يمكنني الذهاب إلى الميناء دون إذن من دولة الإمارات، لا يمكنك الذهاب إلى المطار دون إذن من دولة الإمارات، لا يمكن الدخول أو الخروج من عدن دون إذن من دولة الإمارات".

 

وتابع: إذا كنت أنا كوزير داخلية لا أملك سلطة على السجون.. ما فائدتي كوزير داخلية؟

وقال: "جاء التحالف في الأساس لمحاربة الحوثيين معنا، لذا يجب أنَّ يكون السعوديون والإماراتيون حيثما يوجد الحوثيون، بمعنى أنه بمجرد تحرير منطقة ينبغي السماح للحكومة الشرعية بحكمها".

 

واعتبرت الشبكة ذلك "احتلال"، ورد الميسيري ضحاكاً نحن لا نمارس أياً من مهامنا: إنه يبدو كذلك لكن غير معلن، لدينا الكثير من المؤشرات تدعم ما قلته للتو، لكننا مازلنا نفكر في طريقة تعاملنا مع الإمارات والإجابة على سؤالك ستظهر خلال الأشهر القليلة القادمة".

وقال: إما أن تثبت دول التحالف أنها جاءت لدعم الحكومة الشرعية، وتمكنا من القيام بعملنا، أو أنها ستثبت ما قلته للتو -أنها دولة احتلال-، وسأذهب إلى مؤتمر صحافي وأقول ذلك لكن ليس الآن.

 

يعاملوننا كعبيد

 

وتدير الإمارات سجون سرية في اليمن؛ وقالت شقيقة معتقل يدعى محمد صالح : "من غير المسموح لنا حتى بالذهاب إلى مكاتب التحالف لنسأل عن أفراد عائلتنا. هل جاءوا لمساعدتنا في التخلص من الحوثيين أو تدميرنا؟ هذه جريمة. نحن بشر، ولسنا حيوانات.

تنفي الإمارات العربية المتحدة رسمياً استخدام السجون السرية. لكن وزير الداخلية أخبر PBS  بخلاف ذلك. ويقول إنه كان يجري محادثات مع الإمارات نيابة عن هذه العائلات، لكن الهجوم على حكومته في يناير/كانون الثاني الماضي أوقف الاتصالات.

 

وأشارت الشبكة إلى أن القوات الإماراتية احتجزت زوج حنان، رامي، لأكثر من عام ونصف العام.

وقالت حنان محمد علي حسن: لا تملك الحكومة اليمنية سيطرة على اليمن. هذا بلدنا، لكن التحالف يعاملنا مثل العبيد في بلادنا. إنهم يحتلوننا. لقد ساعدونا مرة واحدة، ونحن نشكرهم، لكننا بحاجة إلى مغادرتهم.

 

المصدر


حمل الموضوع كملف PDF طباعة الموضوع

مواضيع ذات صلة

حاكم سقطرى اليمنية يجدد رفضه إنشاء حزام أمني في الجزيرة

الإمارات في أسبوع.. الموت وسوء المعاملة يتربص بالمعتقلين وارتباك في مواجهة "التخريب"

لوب لوغ: الصراع على سقطرى يضع الإمارات ضد حليفتها السعودية وغالب اليمنيين

لنا كلمة

الإفراج عن "بن صبيح"

أُعلن الإفراج عن الشيخ عبدالرحمن بن صبيح السويدي "سميط الإمارات" بعد سنوات من الاعتقال التعسفي عقب اختطافه من إندونيسيا، "حمداً لله على سلامته" وإن شاء الله تكون خطوة جيدة للإفراج عن باقي المعتقلين السياسيين.  ...

اقرأ المزيد
القائمة البريدية ليصلك كل جديد من موقع إيماسك ..