أحدث الإضافات

أسعار العقارات في دبي تتراجع بوتيرة متسارعة
الأمم المتحدة تدين غارة لقوات التحالف على حافلة ركاب بصعدة قتلت مدنيين
174 سودانيا من العالقين في الإمارات يعودون إلى بلادهم
مؤشرات هزيمة المخطط الإماراتي باليمن
الأمم المتحدة: تهريب فحم من الصومال عبر إيران إلى الإمارات
تعليقاً على قضية "خاشقجي"... الإمارات تؤكد تضامنها مع السعودية
القمع السلطوي لا يلغي حركات الإصلاح
واقع مناطق النفوذ في عدن بين الحكومة الشرعية والقوات الموالية للإمارات
دعا السلطات لمراقبة الإعلاميين ....رجل أعمال إماراتي: من لم يكن معنا 100 بالمائة فليرحل عنا
صحيفة عبرية: العلاقات الإسرائيلية الإماراتية آخذة بالدفء والتقارب
الخرطوم تحقق في تعرض مواطنين سودانيين للاحتيال في الإمارات
هادي: لن نسمح باقتتال الجنوبيين وتكرار ما حدث في صنعاء
عرض عسكري لقوات موالية لـ"الانتقالي" المدعوم من الإمارات رغم التراجع عن التصعيد جنوب اليمن
عن النزاع الإيراني ـ الأمريكي في محكمة لاهاي
الإمارات تصدر قانوناً يسمح للحكومة الاتحادية بإصدار سندات سيادية

اتهامات للإمارت باحتجاز 679 مليون دولار من رواتب الموظفين اليمنيين

إيماسك - وكالات

تاريخ النشر :2018-05-21

 

كشف وزير الداخلية اليمني، أحمد الميسري، عن أن القوات الإماراتية التي تسيطر على ميناء عدن تحتجر 170 مليار ريال (نحو 679 مليون دولار) من رواتب الموظفين.

وقال الميسري في مقطع فيديو مسرب تداوله ناشطون عبر مواقع التواصل الاجتماعي اليوم الاثنين، إن الأموال محجوزة في ميناء عدن بأمر من ضابط إماراتي (لم يسمّه).

 

وأضاف الميسري: "أموالي الشخصية لا أستطيع إخراجها. محتجزة دون سبب، فقط بمزاج ضابط إماراتي".

وقال إن هذه الأموال مخصصة لرواتب الموظفين، جرت طباعتها في السعودية عبر صندوق النقد، وهي محتجزة منذ 28 يوماً.

وأكد أنها خرجت من جدة (السعودية) بتصريح رسمي، لكن لا أحد قادر على إخراجها؛ "لا رئيس الجمهورية ولا رئيس الوزراء".

 

وفي لقاء مع قناة "BBC" البريطانية، الجمعة، أكد الميسري، أن هناك احتلالاً إماراتياً غير معلن لمدينة عدن جنوبي اليمن.

وأوضح أن الحكومة الشرعية "لا يمكنها الذهاب إلى الميناء أو المطار في عدن ولا دخول المدينة دون موافقة أبوظبي".

أشار الميسري إلى أن عدن تشهد "احتلالاً غير معلن، والكثير من المؤشرات على الأرض تدعم هذا الأمر".

 

وسيطرت الإمارات على عدن بذريعة مواجهة الحوثيين، ودعمت إنشاء وتشكيل المليشيات المسلحة هناك.

وتعاني الحكومة اليمنية منذ عام تقريباً أزمةً في تسديد رواتب 67 ألف موظف بالقطاع الحكومي في عدن.

 

وخلال شهر آذار الماضي أوقف المصرف المركزي اليمني في مدينة عدن عملياته المالية بشكل كامل؛ احتجاجا على احتجاز أموال تابعة له من قبل الإمارات منذ شهرين.


ووفقالمصادر يمنية، فإن هذا الإجراء جاء على خلفية "حجز أموال تابعة للبنك من قبل قوات التحالف في ميناء عدن منذ أكثر من شهر". مضيفا أن البنك بات غير قادر على إجراء أي عمليات صرف جراء ذلك.

ويعاني البنك المركزي اليمني نقصا في السيولة النقدية بالعملة المحلية، على خلفية احتجاز قوات إماراتية ضمن تحالف دعم الشرعية، شحنة مطبوعات نقدية بمليارات الريالات قادمة من روسيا، ومنع وصولها إلى المصرف المركزي، ما يهدد بتوقف العمليات المصرفية وينذر بالعجز عن صرف رواتب موظفي الدولة ويفاقم وضع المواطنين المعيشي.


حمل الموضوع كملف PDF طباعة الموضوع

مواضيع ذات صلة

الأمم المتحدة تدين غارة لقوات التحالف على حافلة ركاب بصعدة قتلت مدنيين

مؤشرات هزيمة المخطط الإماراتي باليمن

محمد بن زايد يلغي زيارة كانت مقررة إلى فرنسا الثلاثاء

لنا كلمة

رسالة قوية

صدر قرار للبرلمان الأوروبي، عن أوضاع حقوق الإنسان في الإمارات، هو القرار الثاني حيث صدر قرار مشابه أبان الحملة الأمنية التي اعتقلت عشرات النشطاء والمثقفين والأكاديميين في الدولة عام 2012، لم تستجب الدولة للقرار الأول… ...

اقرأ المزيد
القائمة البريدية ليصلك كل جديد من موقع إيماسك ..