أحدث الإضافات

العلاقات الإماراتية التونسية تنجرف نحو توتر جديد
مسؤول حوثي يزعم استشهاد نائب رئيس أركان الجيش الإماراتي في معركة الحديدة
الإمارات تمنح رعايا دول الحروب والكوارث إقامة لمدة عام
قرقاش ينفي وجود قوات فرنسية خاصة لدعم القوات الإماراتية باليمن
اسوشيتد برس: الحملة العسكرية للإمارات في "الحديدة اليمنية" اختبار لـ"اسبرطة الصغيرة"
"فورين بوليسي": مخاوف من تدخل السعودية والإمارات في عملية خلافة الحكم في الكويت وعمان
الغارديان: عملية التحالف الإماراتي السعودي في الحديدة أسقطت ورقة التوت عن الغرب
الحُديدة عنوان مرحلة حاسمة وإنْ غير نهائية في اليمن
الإمارات تحظر سفر مواطنيها إلى 3 دول
روح الربيع العربي باقية
تعزيزات عسكرية إماراتية وسودانية في أرتيريا لخوض معركة الحديدة
قرقاش: الأزمة اليمنية تمر بنقطة تحول ومصممون على تحرير الحديدة
الإمارات ترحب بقرار الرئيس الأفغاني تمديد وقف إطلاق النار مع طالبان
معركة الحديدة تقرب بين أبوظبي وهادي وتعيد تشكيل التحالفات في اليمن
معركة الحديدة واختلاط المواقف السياسية!

اتهامات للإمارت باحتجاز 679 مليون دولار من رواتب الموظفين اليمنيين

إيماسك - وكالات

تاريخ النشر :2018-05-21

 

كشف وزير الداخلية اليمني، أحمد الميسري، عن أن القوات الإماراتية التي تسيطر على ميناء عدن تحتجر 170 مليار ريال (نحو 679 مليون دولار) من رواتب الموظفين.

وقال الميسري في مقطع فيديو مسرب تداوله ناشطون عبر مواقع التواصل الاجتماعي اليوم الاثنين، إن الأموال محجوزة في ميناء عدن بأمر من ضابط إماراتي (لم يسمّه).

 

وأضاف الميسري: "أموالي الشخصية لا أستطيع إخراجها. محتجزة دون سبب، فقط بمزاج ضابط إماراتي".

وقال إن هذه الأموال مخصصة لرواتب الموظفين، جرت طباعتها في السعودية عبر صندوق النقد، وهي محتجزة منذ 28 يوماً.

وأكد أنها خرجت من جدة (السعودية) بتصريح رسمي، لكن لا أحد قادر على إخراجها؛ "لا رئيس الجمهورية ولا رئيس الوزراء".

 

وفي لقاء مع قناة "BBC" البريطانية، الجمعة، أكد الميسري، أن هناك احتلالاً إماراتياً غير معلن لمدينة عدن جنوبي اليمن.

وأوضح أن الحكومة الشرعية "لا يمكنها الذهاب إلى الميناء أو المطار في عدن ولا دخول المدينة دون موافقة أبوظبي".

أشار الميسري إلى أن عدن تشهد "احتلالاً غير معلن، والكثير من المؤشرات على الأرض تدعم هذا الأمر".

 

وسيطرت الإمارات على عدن بذريعة مواجهة الحوثيين، ودعمت إنشاء وتشكيل المليشيات المسلحة هناك.

وتعاني الحكومة اليمنية منذ عام تقريباً أزمةً في تسديد رواتب 67 ألف موظف بالقطاع الحكومي في عدن.

 

وخلال شهر آذار الماضي أوقف المصرف المركزي اليمني في مدينة عدن عملياته المالية بشكل كامل؛ احتجاجا على احتجاز أموال تابعة له من قبل الإمارات منذ شهرين.


ووفقالمصادر يمنية، فإن هذا الإجراء جاء على خلفية "حجز أموال تابعة للبنك من قبل قوات التحالف في ميناء عدن منذ أكثر من شهر". مضيفا أن البنك بات غير قادر على إجراء أي عمليات صرف جراء ذلك.

ويعاني البنك المركزي اليمني نقصا في السيولة النقدية بالعملة المحلية، على خلفية احتجاز قوات إماراتية ضمن تحالف دعم الشرعية، شحنة مطبوعات نقدية بمليارات الريالات قادمة من روسيا، ومنع وصولها إلى المصرف المركزي، ما يهدد بتوقف العمليات المصرفية وينذر بالعجز عن صرف رواتب موظفي الدولة ويفاقم وضع المواطنين المعيشي.


حمل الموضوع كملف PDF طباعة الموضوع

مواضيع ذات صلة

الحُديدة عنوان مرحلة حاسمة وإنْ غير نهائية في اليمن

الغارديان: عملية التحالف الإماراتي السعودي في الحديدة أسقطت ورقة التوت عن الغرب

اسوشيتد برس: الحملة العسكرية للإمارات في "الحديدة اليمنية" اختبار لـ"اسبرطة الصغيرة"

لنا كلمة

عيد عائلات المعتقلين 

إنه "العيد" عيد فطرٍ مبارك عليكم جميعاً وتقبل الله منا ومنكم صالح الأعمال. هو عيد فرحة وسعادة بالنسبة للجميع لكن عائلات المعتقلين السياسيين في سجون جهاز أمن الدولة، هو تذكار للوجه والمعاناة، عشرات السنوات وهم… ...

اقرأ المزيد
القائمة البريدية ليصلك كل جديد من موقع إيماسك ..