أحدث الإضافات

أردوغان: نتابع التطورات في مصر وتحركات السعودية والإمارات
عبد الخالق عبدالله يتحدث عن أسباب وتداعيات الإنسحاب الإماراتي من اليمن
محمد بن زايد يبحث مع وزيرة الدفاع الأسترالية التعاون العسكري بين البلدين
التحالف السعودي الإماراتي أمام خيارات محدودة
الإعلان عن سفينة مساعدات سعودية إماراتية عاجلة للسودان
هل الرياض على مشارف الهزيمة؟
قرقاش يتهم قطر بتسييس الحج ووضع عقبات أمام مواطنيها
مشاريع إماراتية في "جزر القمر".. هل هي صفقة جديدة للحصول جوزات سفر لـ"بدون الإمارات"؟!
صحيفة روسية: مفاوضات إماراتية مع النيجر لإنشاء قاعدة عسكرية قرب ليبيا لمساندة حفتر
سويسرا تفتح تحقيق مع شركة باعت طائرات تدريب للسعودية والإمارات
مقتل شاب فلسطيني بسبب التعذيب في سجن إماراتي باليمن
القوات الإماراتية في عدن تنقل مئات المجندين الجنوبيين للتدريب خارج اليمن
متحدث عسكري يمني ينفي تسليم ميناءي المخا والخوخة لقوات سعودية بعد انسحاب الإمارات
قرقاش : زيارة الشيخ تميم إلى واشنطن جاءت بعكس المرجو منها
التحدّي والاستجابة العربية

حافلات تحمل صور معتقلي الرأي في الإمارات والسعودية تجوب شوارع لندن

إيماسك - وكالات

تاريخ النشر :2018-06-10

جابت حافلات رفعت عليها صور عشرات المعتقلين الإماراتيين والسعوديين المغيبين منذ سنوات في سجون أبو ظبي والرياض، شوارع العاصمة البريطانية لندن لتسليط الضوء على قضيتهم وتعريف الرأي العام البريطاني بهم..

 

وألصق نشطاء عرب وأجانب على الحافلات السياحية بالعاصمة لندن صورا لوليي عهد أبو ظبي محمد بن زايد والسعودية محمد بن سلمان، إلى جانب صور المعتقلين الإماراتيين والسعوديين.

 

وجابت الحافلات الشوارع لتعريف الرأي العام البريطاني بقضيتهم، والضغط على الحكومة البريطانية من أجل حث السلطات الإماراتية والسعودية على الإفراج عنهم، إذ يرزح في السجون الإماراتية والسعودية بحسب التقارير الحقوقية مئات المعتقلين من الناشطين والناشطات، والعماء ورجال الدين.


الحافلات التي يرتادها عادة السياح، استقلها عصر أمس السبت عشرات الناشطين رافعين صورا للمعتقلين والمعتقلات، ومرددين شعارات تندد باعتقالهم وبما يتعرضون له من تنكيل وسط صمت رسمي بريطاني ودولي. كما ندد النشطاء الذين تفاعل معهم المارة بالتعاون العسكري والأمني الذي يربط حكومة المملكة المتحدة بكل من الرياض وأبو ظبي.

 

وعلى مدار ثلاثة أيام بدأت السبت، يستمر الناشطون في هذه الفعاليات ضد استمرار انتهاكات حقوق الإنسان والاعتقالات في الإمارات والسعودية، وسيمرون يوميا من أمام مقر الحكومة البريطانية ومقر سفارتي الإمارات والسعودية بالعاصمة لندن.


وأمس السبت تجمع النشطاء أمام سفارة الإمارات بلندن، حيث حملوا صورا للمعتقلين في سجونها، ومنهم الناشط الحقوقي أحمد منصور، وناصر بن غيث، ومحمد الركن، والمعتقل الأردني الصحفي تيسير النجار وغيرهم. كما حملوا لافتات كتبت عليها أسماء معتقلات مثل علياء عبد النور المصابة بالسرطان وأمينة العبدولي وأخريات، ووضعوا رسالة بريدية حقوقية في بريد السفارة.

 

وقالت شهد أحمد الناطقة باسم الحملة وإحدى المنظمات إن الحملة تنتهي بمؤتمر يوم 13 يونيو/حزيران الجاري فيالبرلمان البريطاني. وحول المشاركة وتفاعل المارة في الطرقات، قالت شهد إن التفاعل كان واضحا من خلال مشاركة المارة الذين لفتت الحافلات انتباههم، كما شارك نشطاء أجانب من منظمات حقوقية أخرى في هذه الفعالية.

من جهتها اعتبرت الحملة الدولية للحرية في الإمارات -التي تشارك في تنظيم هذه الفعالية- أن هذا الحراك وسيلة هامة للضغط على الإمارات لوقف انتهاكات حقوق الإنسان وإطلاق سراح المعتقلين.

 

وفي تصريح سابق قال الصحفي بالحملة جو أوديل إن التقارير تشير إلى أنه يوجد في الإمارات معتقلون سياسيون يتعرضون لانتهاكات متعددة مثل سوء التغذية، كما يقدم لهم طعام لا يصلح للحيوانات، ومن شدة التعذيب يلجأ البعض لمحاولة الانتحار، مشيرا إلى زيادة نسبة الانتحار بين المعتقلات، ومدللا على ذلك بتوثيق قفز امرأة مغربية من أربعة طوابق في محاولة للانتحار والخلاص من العذاب. وشبّه الصحفي البريطاني سجن الرزين الإماراتي بسجن غوانتانامو.


حمل الموضوع كملف PDF طباعة الموضوع

مواضيع ذات صلة

سلطة المحاكمات السياسية

مقتل شاب فلسطيني بسبب التعذيب في سجن إماراتي باليمن

النساء المعتقلات في سجن الوثبة يتعرضن لسوء المعاملة

لنا كلمة

سلطة المحاكمات السياسية

في 2يوليو/تموز2013 تم الحكم في أكبر محاكمة سياسية عرفها تاريخ الإمارات الحديث، على 68 مواطناً من أحرار الدولة، في قضية عُرفت ب"الإمارات94"، وهؤلاء هم الذين وقفوا ضد الظلم مطالبين بالحرية والعدالة والمواطنة المتساوية، فحكم على… ...

اقرأ المزيد
القائمة البريدية ليصلك كل جديد من موقع إيماسك ..