أحدث الإضافات

مخاطر صراع النفوذ بين دول الخليج في منطقة القرن الأفريقي
مركز بحث أمريكي يطرد موظفين كشفوا علاقته بالسفير الإماراتي في واشنطن
صحيفة تركية: تحركات لنظام "الأسد" لإنهاء اتفاق إدلب بدعم من الإمارات والسعودية​
وقفة احتجاجية في عدن تطالب بالكشف عن مصير ناشط اختطفته قوات موالية للإمارات
خلال محاضرة له بالإمارات...الجبير: حرب اليمن فرضت علينا وإيران تتدخل بجوارها
الانسحاب الاميركي يغيّر المعادلات في المنطقة
عامان على تأسيس "البرنامج الوطني للتسامح".. جردة حسابات 
الامارات تدعو وزير الداخلية اليمني لزيارتها بعد لقاءه مسؤولاً تركيا في عدن
اتفاقات السويد لا تزال حبراً على ورق
الإمارات في أسبوع.. غسيل السمعة "السيئة" بالشعارات الزائفة لا يمحو حاضر "الانتهاكات"
الدنمارك تعلق تصدير الأسلحة للإمارات بسبب حرب اليمن ...والعفو الدولية ترحب بالقرار
فلاي دبي تسعى لاقتراض 300 مليون دولار
موقع أمريكي: واشنطن دربت الطيارين الإماراتيين للقتال باليمن
مصادر إسرائيلية تزعم هبوط طائرة إماراتية تقل مسؤوليْن كبيريْن في تل أبيب
"ديلي بيست": الإمارات والسعودية قدمتا لترامب خطة للضغط على إيران و قطر

إذاعة فرنسية: الإمارات تستغل الدول الهشة لإنشاء قواعد خلفية على ساحل شرق أفريقيا

إيماسك - وكالات

تاريخ النشر :2018-06-10

 

اتهمت إذاعة «فرانس إنفو» الفرنسية، الإمارات، باستغلال البلدان الهشة كإرتيريا، وأرض الصومال، وجيبوتي، بهدف إنشاء قواعد خلفية على الساحل الشرقي لأفريقيا، من أجل الخروج من المواجهة مع إيران في منطقة الخليج.

 

ولفتت الإذاعة في تقرير لها، إلى أن الإمارات تستغل الموانئ، والقواعد العسكرية، التي تبنيها في منطقة القرن الأفريقي، من أجل التأثير على السواحل الأفريقية.

وأضافت «فرانس إنفو»: «غير أن استراتيجية أبوظبي هذه في القرن الأفريقي تصطدم بمنافسة خارجية قوية أحدثت حالة من الاضطراب في هذه الاستراتيجية».

 

دخلت معركة الإمارات في القرن الأفريقي، مدارا متوترا وحساسا ينذر بتحديات كبيرة، بعد مواجهة كل من جيبوتي والصومال، في قرارهما طرد شركة «موانئ دبي»، بناء على انتهاك سيادي، ضد الدولتين، قبل أن تعلن الأخيرة، وقف تعاون عسكري.

تزامن ذلك مع انخراط تركي قطري، في دول القرن الأفريقي والصومال تحديدا، ما ينذر بتحديات جسيمة للإمارت التي تسعى للسيطرة على القرن الأفريقي من الناحيتين، الأفريقية واليمنية.

 

ويُعتبر القرن الأفريقي، المنطقة الشرقية من أفريقيا ومدخل البحر الأحمر الجنوبي، وخليج عدن وباب المندب، ومن هنا تأتي أهميته الاستراتيجية والاقتصادية للوطن العربي عموما ولا سيما الدول التي يمر نفطها في هذه المنافذ البحرية.

 

بدأت الامارات العربية المتحدة تفقد نفوذها في القارة الأفريقية، خاصة بعد صفعات متكرّرة تلقّتها السياسية الخارجية لأبوظبي على نحو  متكرر خلال الأيام الماضية في كل من الصومال وجيبوتي.

 

و بات اسم الإمارات، في الفترة الأخيرة، متداولا بكثرة كقوة تسعى إلى لعب دور مؤثر ليس في منطقة الخليج العربي فحسب، وإنما في منطقة الشرق الأوسط وإفريقيا أيضا، من خلال البروز اقتصاديا وسياسيا وعسكريا


حمل الموضوع كملف PDF طباعة الموضوع

مواضيع ذات صلة

جيبوتي تعلن تأميمها ثلثي محطة "دوراليه" لمواجهة النزاع القانوني مع"موانئ دبي"

قرقاش: قرار التحكيم الدولي حول ميناء "دوراليه" بجيبوتي أنصف "موانئ دبي"

محكمة بلندن تقضي لصالح "موانئ دبي" بقضية محطة حاويات جيبوتي

لنا كلمة

بين السمعة واليقظة

تضع قضية أحمد منصور المعتقل في سجون جهاز أمن الدولة، الإمارات في حرّج أمام دول العالم الأخرى، فالدولة عضو في مجلس حقوق الإنسان يفترض أن تقوم بتعزيز أعلى معايير احترام حقوق مواطنيها، لكنها تستخدم هذه… ...

اقرأ المزيد
القائمة البريدية ليصلك كل جديد من موقع إيماسك ..