أحدث الإضافات

تحميل الدين أخطاء السلطات وفشلها.. قراءة في بيان أبوظبي لـ"قادة الأديان"
محمد بن زايد يزور الأردن ويبحث مع الملك عبدالله الثاني التطورات الإقليمية
العفو الدولية تندد بتنظيم "الفورمولا1" بالإمارات في ظل استمرار "القمع والانتهاكات الحقوقية"
اليمن والبحث عن «حل وسط»
هل حسم الأمر في واشنطن؟
رويترز : %10 من المتاجر الإيرانية بسوق مرشد بدبي تغلق أبوابها
وزير الداخلية الإماراتي يستقبل شيخ الأزهر ويبحث معه عدة ملفات
السعودية والإمارات تقدمان 500 مليون دولار للإغاثة في اليمن
مجلة أمريكية: الإمارات بين الالتزام الفعلي بالعقوبات على إيران والتحايل عليها
دعوات لـ"ماكرون" لإثارة سجل انتهاكات حقوق الإنسان مع ولي عهد أبوظبي
الإمارات: ملتزمون بالعقوبات الأمريكية على إيران
محمد بن زايد يبحث مع رئيس الوزراء الباكستاني تعزيز العلاقات الثنائية
ثماني منظمات حقوقية فرنسية ترفض زيارة محمد بن زايد إلى فرنسا
قرقاش يتهم وسائل إعلام تركية بالفبركة ضد دول الخليج
في مواجهة الموجة الجديدة للتطبيع

قرقاش: الأزمة اليمنية تمر بنقطة تحول ومصممون على تحرير الحديدة

إيماسك - وكالات

تاريخ النشر :2018-06-17

أكد وزير الدولة للشؤون الخارجية الإماراتي، أنور قرقاش، أن التحالف العربي مصمم بحزم على تحرير مدينة الحديدة من سيطرة الحوثيين، معتبرا أن هذه الفترة من النزاع اليمني تمثل نقطة تحول.

 

وقال قرقاش، في سلسلة تغريدات نشرها الأحد على حسابه الرسمي في موقع "تويتر": "انتهيت من إحاطة ممثلي البعثات الدبلوماسية المنتشرة في أبو ظبي على سير عملية التحالف العربي الخاصة بتحرير مدينة الحديدة اليمنية ومينائها من سيطرة الحوثيين. وجرت معايرة هذه العملية لمساعدة المبعوث الأممي الخاص، مارتن غريفيث، في مهمته الصعبة لإقناع الحوثيين بالانسحاب من الحديدة بلا شروط".

 

وتابع: "إننا نمر بنقطة تحول لأن الحوثيين سيواصلون عرقلة العملية السياسية طالما يسيطرون على الحديدة. إننا على يقين ثابت أن تحرير  الحديدة سيعيد الحوثيين إلى طاولة المفاوضات".

 

واعتبر الوزير الإماراتي أن "أهالي الحديدة لا يريدون الخضوع لإدارة المتشددين الدينيين المدعومين من إيران، إنهم يريدون تحررهم"، وأضاف مشددا: "إن كلا من أهالي الحديدة والتحالف عازم على تحرير المدينة لأن ذلك سيقلص الحرب".

 

كما قال قرقاش إن التحالف العربي "أبدى درجة فريدة من نوعها لضبط النفس خلال تنفيذ عملياته"، وأردف متعهدا: "سنواصل التركيز على أهم هدفينا وهما حماية تدفق المساعدات الإنسانية والدفاع عن المدنيين".    

 

ووصل المبعوث الأممي إلى العاصمة اليمنية صنعاء  السبت في محاولة أخيرة لاحتواء معركة الحديدة، ونقل شروط الإمارات والتحالف العربي للحوثيين، مقابل وقف العمليات العسكرية.

ويطالب التحالف، الذي تقوده السعودية، المقاتلين الحوثيين بالخروج من الميناء، مقابل إدارته من قبل الأمم المتحدة، وكذلك الانسحاب من مركز مدينة الحديدة.


حمل الموضوع كملف PDF طباعة الموضوع

مواضيع ذات صلة

مؤشرات هزيمة المخطط الإماراتي باليمن

جيوبوليتيكال فيوتشرز: التصادم بين التحركات الإماراتية والسعودية في اليمن يهدد تحالفهما

اتهامات للقوات الإماراتية في عدن بعرقلة انعقاد مجلس النواب اليمني

لنا كلمة

المعتقلات والخطر الداهم بالدولة

لاشيء يبرز بوضوح الخطر الداهم بالدولة والمجتمع، من اعتقال النساء وتعذيبهن بتُهم ملفقة ومحاكمات سياسية شنيعة، تسيء للدولة والمجتمع والإرث التاريخي لأي دولة؛ ويبدو أن أجهزة الأمن في أبوظبي فعلت ذلك وتزيد.  ...

اقرأ المزيد
القائمة البريدية ليصلك كل جديد من موقع إيماسك ..