أحدث الإضافات

محمد بن زايد يزور الأردن ويبحث مع الملك عبدالله الثاني التطورات الإقليمية
العفو الدولية تندد بتنظيم "الفورمولا1" بالإمارات في ظل استمرار "القمع والانتهاكات الحقوقية"
اليمن والبحث عن «حل وسط»
هل حسم الأمر في واشنطن؟
الإمارات: ملتزمون بالعقوبات الأمريكية على إيران
محمد بن زايد يبحث مع رئيس الوزراء الباكستاني تعزيز العلاقات الثنائية
ثماني منظمات حقوقية فرنسية ترفض زيارة محمد بن زايد إلى فرنسا
قرقاش يتهم وسائل إعلام تركية بالفبركة ضد دول الخليج
في مواجهة الموجة الجديدة للتطبيع
في مبررات الانفتاح العُماني على (إسرائيل)
بلومبيرغ: دبي تعاني من نزف اقتصادي بطيء وفقدان بريقها كمركز مالي بالمنطقة
الرئيس الشيشاني يصل أبوظبي ويلتقي محمد بن زايد
عبد الخالق عبدالله يعتذر لإعلامية في الجزيرة بعد رده عليها بعبارة "المنشار يليق بك"
كيف تساهم جامعة بريطانية في "تبييض سجل الإمارات المروع في حقوق الإنسان"؟!
كيف تقدم فعاليات الإمارات ومبادراتها الدولية نتائج مختلفة عن الأهداف؟!

زوجة الصحفي الأردني تيسير النجار المعتقل في الإمارات تنشئ صندوق تبرعات للإفراج عنه

إيماسك - متابعات

تاريخ النشر :2018-06-19

نشرت زوجة الصحفي الأردني المعتقل في دولة الامارات العربية تيسير النجار  على صفحتها على الفيس بوك بانه تمت المباشرة بانشاء صندوق لجمع مبلغ 100 الف دينار اردني، وذلك لكي يتم دفعها بدل غرامة عن الصحفي النجار بعد انتهاء مدة محكوميته في السجون الاماراتية التي يقضي فيها حكم بالسجن 3 سنوات اثر منشور له.

وكانت قضت محكمة إماراتية، مطلع العام 2015 بالسجن 3 سنوات وتغريمه 500 ألف درهم (نحو 100 ألف دينار أردني)، وإبعاده عن الدولة، بعد إدانته بـ"إهانة رموز الدولة".


وتاليا ما نشرته ماجدة الحوراني زوجة الصحفي النجار:


اتمنى من الله القدير ان يوفقنا بما فيه من خير الدنيا والآخرة يا رب العالمين وان اكون ونكون جميعا غير مقصرين بالظلم الذي وقع على تيسير ...والصلاة والسلام على رسول الله صلى الله عليه وسلم ومن والاه الى يوم الدين سنجمع 100 الف دينار لتيسير ، بقي 6 شهور ويومين للافراج عن تيسير النجار .. المواطن الاردني وا لصحافي والكاتب ، و كي لا نقع في متاهة جديدة وقتها في تدبير مبلغ الغرامة وهو 100 الف دينار قررنا ان يكون لتيسير صندوق مفتوح لكل نشامى الوطن للمساهمة".

 

واضافت الحوراني في تصريحات صحفية انه وبعد عدة محاولات بائت بالفشل للافراج عن الزميل النجار ، الا انه رضخت للامر الواقع بقضاء فترة محكوميته والتي ستنتهي في شهر (12) ديسبمر المقبل ، ويبقى عليه الغرامة التي فرضتها علية الامارات البالغة (500) درهم اماراتي بما يعادل (100) الف دينار اردني .

 

وقالت عائلة النجار إن ابنها -منذ اعتقاله في الإمارات- محروم من جميع حقوقه القانونية، سواء في السجن أو في القضاء، وإنه قضى أكثر من سنة في الحبس الاحتياطي قبل الحكم عليه بالسجن ثلاث سنوات.

ووفي شهر حزيران من العام المضي ، ثبّتت المحكمة الاتحادية العليا في أبو ظبي حكما سابقا بحق النجار، يقضي بسجنه ثلاث سنوات وتغريمه نصف مليون درهم إماراتي وإبعاده.

وردت المحكمة الطعن الذي تقدم به موكل الصحفي الأردني الذي يقبع في سجن الوثبة الصحراوي منذ توقيفه في مطار أبو ظبي بينما كان مسافرا إلى عمّان عام 2015.

وقررت المحكمة مصادرة أجهزة النجار وإغلاق حساباته في مواقع التواصل الاجتماعي للتهمة ذاتها، وهي إهانة "رموز الدولة" في مواقع التواصل الاجتماعي.

وقالت ماجدة حوراني إن زوجها تيسير تعرض للاستجواب خلال اعتقاله بشأن تعليقات نشرها على فيسبوك خلال العدوان الإسرائيلي على غزة عام 2014، أي قبل انتقاله إلى الإمارات، عبّر فيها عن دعمه "للمقاومة في غزة" وانتقد الإمارات والرئيس المصري عبد الفتاح السيسي.


حمل الموضوع كملف PDF طباعة الموضوع

مواضيع ذات صلة

العالم يتضامن مع "أحمد منصور": ضمير الإمارات

حكم بسجن الكاتب السعودي «الحضيف» 5 سنوات بتهمة الإساءة للإمارات ومصر

لماذا تريد "الإمارات" إخفاء قضية أحمد منصور عن العالم بمحاكمة سرية؟

لنا كلمة

المعتقلات والخطر الداهم بالدولة

لاشيء يبرز بوضوح الخطر الداهم بالدولة والمجتمع، من اعتقال النساء وتعذيبهن بتُهم ملفقة ومحاكمات سياسية شنيعة، تسيء للدولة والمجتمع والإرث التاريخي لأي دولة؛ ويبدو أن أجهزة الأمن في أبوظبي فعلت ذلك وتزيد.  ...

اقرأ المزيد
القائمة البريدية ليصلك كل جديد من موقع إيماسك ..