أحدث الإضافات

الجانب المظلم من الإمارات.. تعذيب وقمع وجهاز أمن فوق القانون
"إنتليجنس أون لاين": الإمارات تنوي الاعتراف بمذابح الأرمن نكاية في تركيا
الإمارات تنفي أي تغيير في المنافذ البحرية بإجراءات قطع العلاقات مع قطر
اتفاق إماراتي سعودي على إنشاء مصنع للتجهيزات العسكرية بـ 13.6 مليون دولار
قوات إماراتية وأخرى قطرية تصل السعودية للمشاركة في تمرين "درع الجزيرة 10"
الدولة العميقة تستهلك نفسها
 محمد بن زايد يستقبل الرئيس الأرجنتيني ويبحث معه العلاقات بين البلدين
مع اتهام أبوظبي بتأجيج صراعات خارجية...5.45مليار دولار لشراء الأسلحة خلال"إيدكس2019"رغم التعثر الاقتصادي
مؤتمر «وارسو» كمهرجان انتخابي لليمين الصهيوني
كيف يؤثر استخدام الإمارات لدول القرن الأفريقي في حرب اليمن على "استقرار المنطقة"؟!
هل تتغير سياسة واشنطن تجاه أبوظبي؟!.. موقع أمريكي يجيب
الإمارات تخفف الحظر على شحن السلع من وإلى قطر
الإمارات تعلق اتفاقا للتصنيع العسكري مع روسيا
"فلاي دبي" تعلن تكبدها خسائر تتجاوز الـ43 مليون دولار العام الماضي
العفو الدولية تطالب حلفاء مصر باتخاذ موقف حازم بشأن الإعدامات

الحكومة اليمنية تعلن تشكيل لجان لدمج "الحزام الأمني" المدعومة إماراتياً ضمن وزارة الداخلية

إيماسك - وكالات

تاريخ النشر :2018-06-30

كشف مصدر في الحكومة اليمنية عن تشكيل لجان عسكرية للقيام بإجراءات استيعاب ما تسمى قوات "الحزام الأمني"، المدعومة من الإمارات، ودمجها فعليًا في إطار سلطات وزارة الداخلية في الحكومة الشرعية.

 

وقال المصدر  إن "نائب رئيس الوزراء، وزير الداخلية في الحكومة الشرعية، أحمد الميسري، وجه بتشكيل اللجان العسكرية للبدء خلال الأسبوع المقبل بعملية نزول ميداني إلى معسكرات قوات الحزام الأمني والقيام بالإجراءات الرسمية، ومنح أفراد قوات الحزام في المحافظات الجنوبية أرقاماً عسكرية، واستيعابهم ضمن قوام الأجهزة الأمنية الخاضعة للحكومة اليمنية، ممثلة بوزارة الداخلية" بحسب ما أوردته صحيفة "العربي الجديد" اللندنية.

 

وأوضح المصدر، الذي فضّل عدم ذكر اسمه، أن "هذه الإجراءات تأتي ضمن التسوية الأخيرة بين الإمارات والرئيس اليمني، عبدربه منصور هادي، التي وافق عليها رئيس ما يسمى المجلس الانتقالي الجنوبي، بعد ضغوط إماراتية على قيادة المجلس، مقابل موافقة الحكومة اليمنية على تنفيذ الاتفاق الذي تم بين الإمارات والشرعية في العاصمة السعودية الرياض قبل عام، وتم تجميده في ذلك الحين، والذي يقضي بإخراج غالبية المعسكرات التابعة للرئاسة في العاصمة المؤقتة عدن إلى خارج المدينة، والإبقاء على وحدات محدودة تابعة للسلطات الشرعية".

 

في السياق، أكد مصدر في قوات "الحزام الأمني" بمدينة عدن أن أفراد قوات معسكرات الحزام الأمني تلقوا توجيهات بتجهيز كل وثائقهم الرسمية، وتسليمها إلى اللجان العسكرية التابعة لوزارة الداخلية في الحكومة الشرعية، التي ستقوم بعملية تقييد وترقيم القوات في المحافظات الجنوبية في سجلات الداخلية الرسمية، وتحويل تلك القوات إلى قوات نظامية خاضعة بشكل مطلق للحكومة الشرعية.

 

وكان الميسري، قد أكد في تصريح لوكالة الأنباء اليمنية الرسمية، قبل أيام، أن وزارته تستعد لتفعيل غرفة عمليات مشتركة لكافة الأجهزة الأمنية في جميع المحافظات المحررة خلال الأيام القادمة تحت قيادة وزارة الداخلية.

 

وتأتي هذه التحولات في الجانب الأمني بعد زيارة الميسري إلى العاصمة الإماراتية أبوظبي، ولقائه بالمسؤولين الإماراتيين الشهر الماضي، بعد تصاعد الخلافات بين الحكومة اليمنية والإمارات، التي ظلت لأكثر من عام خارج الأراضي اليمنية المحررة، بسبب دعم الإمارات للمليشيات غير النظامية التي نفذت تمردات عسكرية متكررة على الحكومة الشرعية، ومنعت وجودها في عدن.


حمل الموضوع كملف PDF طباعة الموضوع

مواضيع ذات صلة

مصير تفاهمات أبوظبي مع الحكومة اليمنية...وعود بانتظار التطبيق

هل تصمد الحكومة اليمنية "المُحاصرة" أمام أطماع أبوظبي في سقطرى

قوات انفصالية جنوبية مدعومة من الإمارات تسيطر على عدن

لنا كلمة

إحراق مفهوم "التسامح"

أعلنت الدولة عن عام 2019 بكونه "عام التسامح"، والتسامح قيمة عالية في الأديان والإنسانية ويبدو أن جهاز أمن الدولة أحرق المفهوم، أو أن هذا كان هدفه في الأساس لتنعدم آمال الإماراتيين بإمكانية التصالح مع ما… ...

اقرأ المزيد
القائمة البريدية ليصلك كل جديد من موقع إيماسك ..