أحدث الإضافات

مخاطر صراع النفوذ بين دول الخليج في منطقة القرن الأفريقي
مركز بحث أمريكي يطرد موظفين كشفوا علاقته بالسفير الإماراتي في واشنطن
صحيفة تركية: تحركات لنظام "الأسد" لإنهاء اتفاق إدلب بدعم من الإمارات والسعودية​
وقفة احتجاجية في عدن تطالب بالكشف عن مصير ناشط اختطفته قوات موالية للإمارات
خلال محاضرة له بالإمارات...الجبير: حرب اليمن فرضت علينا وإيران تتدخل بجوارها
الانسحاب الاميركي يغيّر المعادلات في المنطقة
عامان على تأسيس "البرنامج الوطني للتسامح".. جردة حسابات 
الامارات تدعو وزير الداخلية اليمني لزيارتها بعد لقاءه مسؤولاً تركيا في عدن
اتفاقات السويد لا تزال حبراً على ورق
الإمارات في أسبوع.. غسيل السمعة "السيئة" بالشعارات الزائفة لا يمحو حاضر "الانتهاكات"
الدنمارك تعلق تصدير الأسلحة للإمارات بسبب حرب اليمن ...والعفو الدولية ترحب بالقرار
فلاي دبي تسعى لاقتراض 300 مليون دولار
موقع أمريكي: واشنطن دربت الطيارين الإماراتيين للقتال باليمن
مصادر إسرائيلية تزعم هبوط طائرة إماراتية تقل مسؤوليْن كبيريْن في تل أبيب
"ديلي بيست": الإمارات والسعودية قدمتا لترامب خطة للضغط على إيران و قطر

السفير العتيبة: ليس لواشنطن أن تنهانا عن فعل شيء في اليمن

إيماسك - وكالات

تاريخ النشر :2018-07-20

قال السفير الإماراتي في واشنطن يوسف العتيبة إن بلاده لا تتلقى دعما من الإدارة الأميركية في حرب اليمن، ولذلك لا يجوز لواشنطن أن تنهاها عن "فعل هذا الأمر أو ذاك".

واعتبر العتيبة أن دخول بلاده في حرب اليمن نتيجة لانسحاب الولايات المتحدة من الشرق الأوسط خلال السنوات العشر الماضية.

 

وقال السفير الإماراتي خلال جلسة نقاش "يعرف كثيرون هنا أننا لا نتلقى دعما من الحكومة الأميركية الحالية في اليمن لكننا نقوم بذلك على أي حال". وأضاف "خلال السنوات العشر الماضية كان هناك نقاش في هذا البلد بأن أميركا لا تريد التدخل في الشرق الأوسط بسبب حربي العراق وأفغانستان".

 

ومضى قائلا "في إحدى المرات أبلغني مسؤول أميركي بأنه لا يوجد دعم شعبي لكي تفعل أميركا المزيد في الشرق الأوسط. حينما نسمع هذا الكلام فعلينا أن نقوم بالمهمة بأنفسنا".

وأضاف "عندما لا تريد حليفتنا أن تدعمنا علينا أن نأخذ الأمور على عاتقنا. لكن لا تعودوا بعد ذلك لتطلبوا منا ألا نفعل هذا الأمر أو ذاك في اليمن. لا يمكنكم أن تتبنوا الموقفين معا".

وتتهم القوات الموالية للحكومة والحوثيون على السواء بتنفيذ عمليات تسببت بمقتل مدنيين في النزاع اليمني الذي أدى، منذ التدخل السعودي، إلى مقتل نحو عشرة آلاف شخص بينهم نحو 2200 طفل، بحسب منظمة الصحة العالمية ومنظمة الأمم المتحدة للطفولة "يونيسف"، في ظل أزمة إنسانية تعتبرها الأمم المتحدة الأسوأ في العالم حاليا.

 

وأشارت منظمة العفو إلى إنها حقّقت في ظروف اعتقال 51 سجينا بين مارس 2016، مايو 2018، جرى توقيفهم على أيدي القوات الحكومية والقوات الإماراتية التي تقوم بتدريب قوات السلطة في جنوب اليمن.

وتابعت أن 19 من هؤلاء فقد أثرهم.

 


حمل الموضوع كملف PDF طباعة الموضوع

مواضيع ذات صلة

اتفاقات السويد لا تزال حبراً على ورق

الامارات تدعو وزير الداخلية اليمني لزيارتها بعد لقاءه مسؤولاً تركيا في عدن

خلال محاضرة له بالإمارات...الجبير: حرب اليمن فرضت علينا وإيران تتدخل بجوارها

لنا كلمة

بين السمعة واليقظة

تضع قضية أحمد منصور المعتقل في سجون جهاز أمن الدولة، الإمارات في حرّج أمام دول العالم الأخرى، فالدولة عضو في مجلس حقوق الإنسان يفترض أن تقوم بتعزيز أعلى معايير احترام حقوق مواطنيها، لكنها تستخدم هذه… ...

اقرأ المزيد
القائمة البريدية ليصلك كل جديد من موقع إيماسك ..