أحدث الإضافات

موقع "انترسيبت" يكشف نشاط السفير الإماراتي بواشنطن وتحركاته لدعم محمد بن سلمان
الإمارات في أسبوع.. انتهاكات حقوقية مستمرة ومرتزقة خارج الحدود يقتلون باسم الإمارات
الإمارات تدفع بتعزيزات عسكرية إلى الحديدة اليمنية من القوات الموالية لعائلة"صالح"
في العالم العربي… العمرُ سعرُ كلمة واحدة
منظمة حقوقية توجه نداءً للإفراج عن معتقلات إماراتيات وسعوديات
محمد بن زايد يبحث هاتفياً مع رئيس الوزراء الباكستاني علاقات التعاون الثنائي
وثائقي يكشف جرائم "كتائب أبو العباس" المدعومة إماراتيا في تعز
ارتفاع غير مسبوق لأسعار الفائدة بين البنوك الإماراتية إلى 3.47%
مقتل خاشقجي والحالة العربية
الإمارات تبدأ رد القيمة المضافة للسياح في 18 نوفمبر
القضاة البريطانيون في الإمارات بين خيارين: تحدي انتهاكات حقوق الإنسان أو الاستقالة
سؤال عن سجل الإمارات السيء في حقوق الإنسان يزعج سفير الدولة بواشنطن
خسر ابن سلمان وعلى ابن زايد أن يخسر أيضاً
استحواذ سعودي إماراتي على المستشفيات المصرية
هيومن رايتس وواتش: الإمارات تفتقر إلى الاحترام الأساسي لحكم القانون

السفير العتيبة: ليس لواشنطن أن تنهانا عن فعل شيء في اليمن

إيماسك - وكالات

تاريخ النشر :2018-07-20

قال السفير الإماراتي في واشنطن يوسف العتيبة إن بلاده لا تتلقى دعما من الإدارة الأميركية في حرب اليمن، ولذلك لا يجوز لواشنطن أن تنهاها عن "فعل هذا الأمر أو ذاك".

واعتبر العتيبة أن دخول بلاده في حرب اليمن نتيجة لانسحاب الولايات المتحدة من الشرق الأوسط خلال السنوات العشر الماضية.

 

وقال السفير الإماراتي خلال جلسة نقاش "يعرف كثيرون هنا أننا لا نتلقى دعما من الحكومة الأميركية الحالية في اليمن لكننا نقوم بذلك على أي حال". وأضاف "خلال السنوات العشر الماضية كان هناك نقاش في هذا البلد بأن أميركا لا تريد التدخل في الشرق الأوسط بسبب حربي العراق وأفغانستان".

 

ومضى قائلا "في إحدى المرات أبلغني مسؤول أميركي بأنه لا يوجد دعم شعبي لكي تفعل أميركا المزيد في الشرق الأوسط. حينما نسمع هذا الكلام فعلينا أن نقوم بالمهمة بأنفسنا".

وأضاف "عندما لا تريد حليفتنا أن تدعمنا علينا أن نأخذ الأمور على عاتقنا. لكن لا تعودوا بعد ذلك لتطلبوا منا ألا نفعل هذا الأمر أو ذاك في اليمن. لا يمكنكم أن تتبنوا الموقفين معا".

وتتهم القوات الموالية للحكومة والحوثيون على السواء بتنفيذ عمليات تسببت بمقتل مدنيين في النزاع اليمني الذي أدى، منذ التدخل السعودي، إلى مقتل نحو عشرة آلاف شخص بينهم نحو 2200 طفل، بحسب منظمة الصحة العالمية ومنظمة الأمم المتحدة للطفولة "يونيسف"، في ظل أزمة إنسانية تعتبرها الأمم المتحدة الأسوأ في العالم حاليا.

 

وأشارت منظمة العفو إلى إنها حقّقت في ظروف اعتقال 51 سجينا بين مارس 2016، مايو 2018، جرى توقيفهم على أيدي القوات الحكومية والقوات الإماراتية التي تقوم بتدريب قوات السلطة في جنوب اليمن.

وتابعت أن 19 من هؤلاء فقد أثرهم.

 


حمل الموضوع كملف PDF طباعة الموضوع

مواضيع ذات صلة

جيش المرتزقة

الأمم المتحدة تدين غارة لقوات التحالف على حافلة ركاب بصعدة قتلت مدنيين

مؤشرات هزيمة المخطط الإماراتي باليمن

لنا كلمة

جيش المرتزقة

ليس خافياً عن الجميع أن الدولة تقوم بتجنيد المئات وربما الآلاف من الجنود السابقين في دول أخرى، وسبق أن اعترفت الدولة بتجنيد هؤلاء إما ضمن وحدات خاصة في الجيش أو الأمن الخاص لحماية المنشآت التجارية… ...

اقرأ المزيد
القائمة البريدية ليصلك كل جديد من موقع إيماسك ..