أحدث الإضافات

مخاطر صراع النفوذ بين دول الخليج في منطقة القرن الأفريقي
مركز بحث أمريكي يطرد موظفين كشفوا علاقته بالسفير الإماراتي في واشنطن
صحيفة تركية: تحركات لنظام "الأسد" لإنهاء اتفاق إدلب بدعم من الإمارات والسعودية​
وقفة احتجاجية في عدن تطالب بالكشف عن مصير ناشط اختطفته قوات موالية للإمارات
خلال محاضرة له بالإمارات...الجبير: حرب اليمن فرضت علينا وإيران تتدخل بجوارها
الانسحاب الاميركي يغيّر المعادلات في المنطقة
عامان على تأسيس "البرنامج الوطني للتسامح".. جردة حسابات 
الامارات تدعو وزير الداخلية اليمني لزيارتها بعد لقاءه مسؤولاً تركيا في عدن
اتفاقات السويد لا تزال حبراً على ورق
الإمارات في أسبوع.. غسيل السمعة "السيئة" بالشعارات الزائفة لا يمحو حاضر "الانتهاكات"
الدنمارك تعلق تصدير الأسلحة للإمارات بسبب حرب اليمن ...والعفو الدولية ترحب بالقرار
فلاي دبي تسعى لاقتراض 300 مليون دولار
موقع أمريكي: واشنطن دربت الطيارين الإماراتيين للقتال باليمن
مصادر إسرائيلية تزعم هبوط طائرة إماراتية تقل مسؤوليْن كبيريْن في تل أبيب
"ديلي بيست": الإمارات والسعودية قدمتا لترامب خطة للضغط على إيران و قطر

خامنئي يهدد بمنع تصدير نفط الخليج في حال منع إيران من ذلك

إيماسك - وكالات

تاريخ النشر :2018-07-21

أكد المرشد الإيراني علي خامنئي تأييده لموقف الرئيس حسن روحاني بشأن ربط مصير نفط منطقة الخليج بالنفط الإيراني من حيث التصدير للأسواق العالمية.

 

وقال خامنئي اليوم السبت إن موقف النظام يتسق مع موقف الرئيس "فلا نفط سيُصدَّر من المنطقة ما لم تصدر إيراننفطها".

وشدد على أن تصريحات روحاني السابقة في هذا الصدد تعكس "سياسة ونهج الجمهورية الإسلامية الإيرانية".

 

وجاء تصريحات المرشد الإيراني خلال استقباله وزير الخارجية برفقة مسؤولين وسفراء إيران في دول العالم.

وكان قائد الحرس الثوري الإيراني محمد علي جعفري هدد مؤخرا بإغلاق مضيق هرمز إذا لم تستطع إيران بيع نفطها بسبب الضغوط الأميركية، وقال "لن يُسمح لأي دولة أخرى في المنطقة بذلك".

 
من جانبه، أعلن الجيش الأميركي في وقت سابق استعداده لضمان حرية الملاحة لناقلات النفط في الخليج العربي، بعد تهديد إيران بإغلاق مضيق هرمز.

 

من جهته، قال وزير الخارجية الإيراني، محمد جواد ظريف، في كلمة أمام المرشد وبقية المسؤولين، إن الرئيس الأميركي دونالد ترامب ورئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو يحاولان تكرار الاستعراضات، التي وصفها بـ"السخيفة، بهدف شيطنة إيران، لكنهما لم ينجحا وأصبحا في حالة عزلة حتى من قبل الحلفاء"، حسب تعبيره.

وأضاف ظريف أن الجهاز الدبلوماسي في إيران يركز في علاقاته، خاصة مع الجيران، على تطوير العلاقات الاقتصادية، مؤكدا أن مسؤوليه يدافعون عن مصالح طهران القومية، واستطاعوا هزم المشروع الصهيوني الرامي إلى شيطنة البلاد، قائلا إن "إيران جرّبت في السابق ظروفا أصعب، وستستطيع مواجهة القادم باتحاد العناصر الداخلية وبدعم المرشد والشارع الإيراني".

 

والأسبوع الماضي  أشاد قائد «فيلق القدس» في «الحرس الثوري» الإيراني «قاسم سليماني»، بتهديد الرئيس «حسن روحاني»، بعرقلة صادرات النفط في المنطقة، حال منع مبيعات النفط الإيرانية، وقال له «أقبّل يديك على هذا».

وجاءت تهديدات روحاني ردا على الموقف السعودي والإماراتي من استعدادهما لتعويض أي نقص محتمل في الإمدادات العالمية للنفط، حال تأثرها بالعقوبات الأمريكية ضد إيران.


وقال روحاني في تصريحات بثها التلفزيون الإيراني إنه إذا تم تهديد صادرات إيران من النفط الخام، فإن بقية دول الشرق الأوسط ستهدد كذلك، مضيفا: "يبدو أنهم لا يفهمون ما يقولونه عندما يقولون إن إيران لن يسمح لها بتصدير ولو قطرة نفط واحدة... حسنا، إذا كان بإمكانكم فعل شيء كهذا، فافعلوه وشاهدوا النتيجة".


وكان مسؤولون إيرانيون هددوا في السابق بغلق مضيق هرمز، وهو مسار رئيسي لشحن النفط، في حالة قيام الولايات المتحدة بأي عمل عدواني على إيران.


حمل الموضوع كملف PDF طباعة الموضوع

مواضيع ذات صلة

نفط الخليج في خطر!

من «الناتو العربي» إلى «حلف وارسو الجديد»

الحلف ضد إيران

لنا كلمة

بين السمعة واليقظة

تضع قضية أحمد منصور المعتقل في سجون جهاز أمن الدولة، الإمارات في حرّج أمام دول العالم الأخرى، فالدولة عضو في مجلس حقوق الإنسان يفترض أن تقوم بتعزيز أعلى معايير احترام حقوق مواطنيها، لكنها تستخدم هذه… ...

اقرأ المزيد
القائمة البريدية ليصلك كل جديد من موقع إيماسك ..