أحدث الإضافات

الإمارات تعترف بدولة لا يعترف بها أحد وتفتح لها قنصلية في دبي
(واشنطن بوست).. الإمارات تعمل على تقسيم اليمن وحولت "حضرموت" إلى محمية
خامنئي: منفذو هجوم الأحواز مولتهم السعودية والإمارات
اتحاد مصارف الإمارات يدرس طلب تخفيف قواعد الإقراض العقاري
محمد بن زايد يبحث مع نائب رئيس الوزراء البحريني تعزيز العلاقات الثنائية
هل ستعقد قمة الخليج الأميركية؟
الوقوف على «حافة الهاوية» ليس خيارا
الحوثيون: قوات التحالف تمنع إقامة جسر جوي للإغاثة للتغطية على صفقات أسلحة محرمة دولياً
قرقاش : التحريض داخل إيران ضد الإمارات مؤسف وموقفنا من الإرهاب واضح
طهران تستدعي القائم بأعمال السفارة الإماراتية بإيران بعد تصريحات حول هجوم الأحواز
عبدالله بن زايد يلتقي السيسي في نيويورك ويبحث معه العلاقات الثنائية
اليمن.. ارتداد الدولة والمجتمع
محكمة بريطانية تقضي بحكم لصالح "موانئ دبي" حول"ميناء دوراليه" في جيبوتي
السفير آل جابر وسيناريو سقوط صنعاء
الإمارات في أسبوع.. فشل الإدارة وفهم المجتمع يتوسع ومراسيم منقوصة المعلومات

مصادر خليجية: ولي العهد السعودي يطلب من قادة التحالف باليمن تجاهل الانتقادات الدولية

إيماسك - وكالات

تاريخ النشر :2018-08-26

 

نقل موقع "الخليج أونلاين" عن مصدر مطلع، قوله إن ولي العهد السعودي الأمير "محمد بن سلمان" طلب من قادة عسكريين بالتحالف العربي الذي تقوده المملكة مواصلة عملياتهم في اليمن، وتجاهل الانتقادات الدولية.

 

ونقل المصدر تصريحات قال إنها منسوبة لـ"بن سلمان" خلال اجتماعه مع القادة العسكريين بعد مجزرة الحُديدة غربي اليمن، بداية الشهر الجاري.

وجاء في هذه التصريحات على لسان "بن سلمان": "لا تكترثوا للانتقادات الدولية.. نريد أن نترك أثراً كبيراً في وعي الأجيال اليمنية، ونريد لأطفالهم ونسائهم؛ بل لرجالهم، أن يرتعدوا كلما ذُكر اسم السعودية".

 

ولم يتسن التأكد من صحة هذه التصريحات، كما لم يصدر تعقيب فوري من أي مصدر سعودي.

وفي وقت سابق، اتهمت منظمة "هيومن رايتس ووتش" الحقوقية الدولية، قوات التحالف العربي، بالتستر على جرائم حرب ترتكبها في اليمن، والفشل في إجراء تحقيقات ذات مصداقية، حول الاتهامات الموجهة لها.

وقالت المنظمة المعنية بحقوق الإنسان، الجمعة، إن التحقيقات التي أجراها التحالف حول جرائم الحرب المزعومة في اليمن تفتقر إلى المصداقية.

 

وأضافت في تقرير من 90 صفحة، نشرته على موقعها الإلكتروني، أن "عمل فريق هيئة التحقيق التابع للتحالف لم يرق إلى المقاييس الدولية فيما يتعلق بالشفافية والنزاهة والاستقلالية"، مضيفة أن "المحققين كانوا يتسترون على جرائم الحرب بشكل أو بآخر".

 

وطالبت المنظمة كلا من بريطانيا وفرنسا والولايات المتحدة بتعليق مبيعات الأسلحة إلى السعودية فورا، قائلة في تقريرها إن "استمرار الضربات الجوية غير القانونية للتحالف وعدم إجراء تحقيقات كافية في الانتهاكات المزعومة يعرض موردي الأسلحة إلى التحالف، بمن فيهم الولايات المتحدة والمملكة المتحدة وفرنسا، لخطر التورط في هجمات غير قانونية في المستقبل".


حمل الموضوع كملف PDF طباعة الموضوع

مواضيع ذات صلة

محمد بن زايد يبحث مع نائب رئيس الوزراء البحريني تعزيز العلاقات الثنائية

اتحاد مصارف الإمارات يدرس طلب تخفيف قواعد الإقراض العقاري

خامنئي: منفذو هجوم الأحواز مولتهم السعودية والإمارات

لنا كلمة

تحت الرقابة

 في الدول المتقدمة، يجري وضع الرقابة على القطاع العام على المدارس، على كل شيء من مهام الدولة حتى لا يتوسع الفساد والرشوة والمحسوبية، رقابة حقيقية لمنع حدوث الأخطاء والوقوع في المشكلات؛ تقدم الدولة نفسها… ...

اقرأ المزيد
القائمة البريدية ليصلك كل جديد من موقع إيماسك ..