أحدث الإضافات

وزير الدولة للشؤون المالية يقود وفد الإمارات في مؤتمر البحرين
حركة حماس تستنكر زيارة رئيس مؤسسة إسلامية فرنسية مدعومة إماراتياً إلى (إسرائيل)
محمد بن زايد يبحث مع وزير الخارجية الأمريكي سبل مواجهة التهديدات الإيرانية
ظريف عن محمد بن زايد وبن سلمان وبولتون: يحتقرون الدبلوماسية ويتعطشون للحرب
 انتشار علم الإمارات في سقطرى يثير سخط اليمنيين
«صفقة القرن»: الجميع يكسب إلا الفلسطينيين
مؤتمر البحرين ...فرصة أمريكية لتعزيز التقارب بين (إسرائيل) ودول خليجية
قطاع الطيران في الإمارات يدفع ثمن التوتر بين طهران وواشنطن
هكذا تفكر أميركا وإيران
الإمارات تدين هجوم الحوثيين على مطار أبها السعودي
شركة فرنسية تطلق الشهر المقبل قمراً استخباراتياً للجيش الإماراتي
وزير الخارجية الأمريكي يزور الإمارات والسعودية لمناقشة التوتر مع طهران
الموقف السعودي الملتبس حيال مخطط الامارات الخطير جنوب اليمن
المركزي الإماراتي يركز على العقارات لمكافحة غسيل الأموال
الإمارات تدعو لخفض التصعيد مع إيران

132 أكاديمياً غربياً يطالبون بمراجعة الروابط التعليمية بين بريطانيا والإمارات

ايماسك- خاص:

تاريخ النشر :2018-10-23

وقع أكثر من 100 أكاديمي على رسالة مفتوحة تطالب بمراجعة الروابط التعليمية للمملكة المتحدة مع الإمارات في ظل استمرار احتجاز ماثيو هيدجز، وهو طالب دكتوراه بريطاني محتجز في أبوظبي بتهمة التجسس.

 

وتم اعتقال طالب الدكتوراه البالغ من العمر 31 عامًا من جامعة دورهام في مطار دبي في مايو / أيار أثناء محاولته مغادرة البلاد بعد رحلة بحث استمرت أسبوعين لأطروحته من أجل الدكتوراه حول السياسات الإماراتية والأمنية والخارجية بعد الربيع العربي.

 

وفي الأسبوع الماضي قالت السلطات الإماراتية إنه اُتهم "بالتجسس لصالح دولة أجنبية."

وفي رسالة مفتوحة، طالب 132 أكاديميًا من جامعات أمريكية وبريطانية وإسبانية بإطلاق سراح الطالب الشاب؛ وقالت الرسالة: "ندعو السلطات الإماراتية إلى إطلاق ماثيو هيدجز دون تأخير"

 

وقال الأساتذة إن القضية الجارية "تشكك في العلاقات الأكاديمية القائمة والمستقبلية بين المملكة المتحدة والإمارات العربية المتحدة".

وأضاف الموقعون أن "العلماء والأكاديميين البريطانيين لم يعد بإمكانهم اعتبار الإمارات مكانًا آمنًا للبحث الأكاديمي العملي، على الرغم من الجهود التي تبذلها حكومة الإمارات لتشجيع التبادل التعليمي بين مؤسسات المملكة المتحدة والإمارات العربية المتحدة".

 

وفي وصف ظروف احتجاز هيدجز على أنها "مهينة وغير إنسانية"، أعرب الخطاب أيضاً عن قلقه بشأن الصحة العقلية والجسدية لهيدجز، قائلاً إنه "أُجبر على النوم على الأرض في الأشهر الأربعة والنصف الأولى من اعتقاله، وحُرم من الوصول إلى الاستحمام العادي ومنعهم من تلقي أي أدوية لإيقاف الهذيان والحالة النفسية السيئة التي يمر بها.

 

وفي بيان منفصل، جددت جامعتي "دورهام" و "إكسيتر" ذكر المخاوف المتعلقة برفاهية "هيدجز" ودعت إلى عودته إلى المملكة المتحدة:

وقال البيان: "مات يعاني من مشاكل صحية كبيرة بعد أكثر من خمسة أشهر في الاعتقال. إن رفاهيته وحقه في الحصول على محاكمة عادلة هما الآن من الاهتمامات الرئيسية لكل من جامعتي درهام وإكستر ".


حمل الموضوع كملف PDF طباعة الموضوع
لنا كلمة

مواجهة الأخطاء 

تفقد المجتمعات قدرتها على مواجهة الأخطار في ظِل سلطة تحترف الدعاية الرسمية وتغطي على الأحداث والجرائم بغربال من الأكاذيب وأساليب تحسين السمعة.  ...

اقرأ المزيد
القائمة البريدية ليصلك كل جديد من موقع إيماسك ..