أحدث الإضافات

السعادة.. وجه "أم الدويس"
فشل التحركات الإماراتية لإنشاء قوة موالية لها في "البيضاء" وسط اليمن
عن مأساة تعز بعد أربع سنوات من حرب التحالف العبثية
وزير الخارجية الامريكي: سنواصل الضغط على الإمارات وقطر حول الإعانات المالية لشركات الطيران
تواصل الاشتباكات في تعز بين القوات اليمنية و"كتائب أبو العباس" المدعومة من أبوظبي
يا حكام العرب… اللي متغطي بالأمريكان عريان
عبدالله بن زايد يستقبل وزير خارجية زامبيا ويوقع معه مذكرة تفاهم
إدانة المقرب من أبوظبي "مهدي جمعة" بالفساد تسلط الضوء على التدخلات الإماراتية في تونس
الإمارات تقتطع جزءاً من مطار الريان اليمني لأغراض عسكرية
محمد بن زايد ومستشار النمسا يبحثان تعزيز العلاقات الثنائية
مرشح لمجلس الشيوخ الأمريكي يعيد للإمارات أموالا تلقاها نظير خطاب له في أبوظبي
الإمارات تنفي الأنباء حول تجميد ملياري دولار منهوبة من الأموال الموريتانية
خلفان يدعو لإلغاء جامعة الدول العربية ويشبّه ترامب بخامنئي
مسؤول تابع لحفتر: السراج تراجع عن اتفاق أبوظبي
الإرهاب في نيوزيلندا ومسؤولية القادة العرب

تحالف تقوده "مصدر" الإماراتية وشركة فرنسية يفوز بأول مشروع لطاقة الرياح بالسعودية

إيماسك - وكالات

تاريخ النشر :2019-01-10

أعلنت السعودية، الخميس، أنها منحت عطاء لإنشاء محطة لإنتاج الطاقة من الرياح في مشروع تبلغ كلفته 500 مليون دولار هو الأول من نوعه في المملكة التي تسعى لتنويع مصادر الطاقة لديها.

 

وفاز بالعطاء تحالف تقوده شركة الكهرباء الفرنسية (EDF) وشركة أبوظبي لطاقة المستقبل (مصدر) في إطار مشروع "دومة الجندل لطاقة الرياح" في محافظة الجوف، والذي من المتوقّع أن ينتج 400 ميغاواط، وفقا لما أعلنته وزارة الطاقة والصناعة والثروة المعدنية بالمملكة.

 

وقالت الوزارة، في بيان، إنّ المشروع يمثل "خطوة مهمّة أخرى تتّخذها السعودية نحو إيجاد مزيج متنوّع من مصادر الطاقة"، مشيرة إلى أن محطة دومة الجندل قادرة على توليد طاقة مستدامة تكفي نحو 70 ألف وحدة سكنية.

 

ويأتي الإعلان عن المشروع غداة كشف السعودية أنّ احتياطاتها النفطية التي تُعدّ الثانية في العالم بعد فنزويلا هي أكبر مما كان يعتقد سابقا.

وقالت الوزارة إنّ الاحتياطات المثبتة وصلت الى 263.2 مليار برميل في نهاية العام الماضي، أي أعلى من رقم 261 مليار برميل الذي كان متداولا.

ورغم ذلك، فإن الحكومة السعودية تبحث عن طرق لخفض فاتورة الطاقة لديها وتنويع مصادرها بعيداً عن النفط، خاصة مع تأرجح أسعار الخام بعد انهيار الأسواق المالية عام 2014.

 

وأعلن ولي العهد السعودي "محمد بن سلمان"، العام الماضي، عن خطط لبناء أكبر محطة للطاقة الشمسية في العالم بالشراكة مع مجموعة "سوفت بانك" اليابانية، والتي من المتوقّع أن تبلغ كلفتها 200 مليار دولار.

 

وتطمح مذكرة التفاهم بين الحكومة السعودية والمجموعة إلى إنتاج ما يقرب من 200 غيغاواط من الكهرباء من الطاقة الشمسية بحلول عام 2030، أي أكثر بمئة مرة من المشاريع الكبرى الموجودة حاليا.


حمل الموضوع كملف PDF طباعة الموضوع

مواضيع ذات صلة

عقد بقيمة 3.8 مليار دولار لتنفيذ المرحلة الرابعة من مشروع الطاقة الشمسية بدبي

لنا كلمة

السعادة.. وجه "أم الدويس"

تظهر الإمارات حاملة لعلامة "السعادة" في التقارير التي تشير إلى الشرق الأوسط، نتيجة الدخل المرتفع وعدم وجود اضطرابات وهذا من فضل الله ورحمته على الدولة، لكن هل هناك "سعادة" بالمفهوم الوصفي والمجرد؟! ...

اقرأ المزيد
القائمة البريدية ليصلك كل جديد من موقع إيماسك ..