أحدث الإضافات

القمة العالمية وضرورات التسامح مع المواطن
هل تكون "خليجي 24" بداية انفراجة للأزمة الخليجية؟
الجيش الإماراتي يعلن استشهاد احد ضباطه في نجران بالسعودية
"الوجه الخفي للإمارات": كتاب فرنسي حول الاستراتيجيات الخارجية الخطيرة لأبوظبي
محمد بن زايد يستقبل السيسي ويؤكد: علاقات مصر والإمارات استراتيجية
عشرات المنظمات والمحامين يطالبون حكام الإمارات بالإفراج الفوري عن الدكتور محمد الركن
ضغوط بريطانية ودولية تجبر الإمارات على الإفراج عن سجين بريطاني
لغة تركية أقوى تجاه السعودية والإمارات
إيران: نسعى بكل طاقتنا لخلق أجواء للحوار بين دول المنطقة
بيع عشر مروحيات أمريكية للإمارات ب830 مليون دولار
رغم دعايات التسامح.. هيومن رايتس: الإمارات لم تثبت أنها متسامحة مع المعتقلين
قطر: نعد لتقرير جديد عن الانتهاكات الإماراتية لقرارات “العدل الدولية” حول الحصار
وزير النقل اليمني يهاجم الإمارات ويؤكد أن شرعية هادي خط أحمر
السعودية والإمارات والبحرين تتراجع عن المقاطعة وتقرر المشاركة بـ"خليجي24" في قطر
واشنطن: لدينا خلاف تكتيكي مع الإمارات بشأن إيران

تقرير المخابرات الأمريكية يكشف امتلاك الحوثيين طائرات إيرانية تهدد الإمارات

إيماسك - وكالات

تاريخ النشر :2019-01-31

 

كشف تقرير التهديدات العالمية لعام 2019 الذي تصدرته المخابرات القومية الأمريكيَّة أن لدى جماعة الحوثي في اليمن طائرات دون طيار إيرانية تهدد دولة الإمارات العربية المتحدة.

 

وحسب التقرير المكون من 42 صفحة وصدر يوم الثلاثاء، فإن "إيران تواصل تقديم الدعم الذي يمكّن الحوثيين من شن هجمات ضد الشحن بالقرب من مضيق باب المندب والأهداف البرية في عمق المملكة العربية السعودية والإمارات العربية المتحدة باستخدام الصواريخ الباليستية والطائرات بدون طيار".

 

وقال التقرير الصادر عن مدير الوكالة الأمريكية دانييل كوتس إن الحوثيين "يعتقدون أنهم يستطيعون استخدام الهجمات الخارجية لتهديد السعودية والإمارات العربية المتحدة لتقويض الدعم الشعبي السعودي والإماراتي للصراع واستخلاص إدانة دولية لتدخل التحالف الذي تقوده السعودية في اليمن".

 

وأعتبر التقرير دعم إيران للحوثيين، بما في ذلك تزويدهم بالصواريخ الباليستية، يخاطر بتصعيد الصراع ويشكل تهديدًا خطيرًا لشركاء ومصالح الولايات المتحدة في المنطقة.

 

 وأضاف التقرير متحدثاً عن الأوضاع في اليمن بالقول: "لا تزال الحركة الحوثية في اليمن والتحالف الذي تقوده السعودية، الذي يدعم الحكومة اليمنية، بعيدات عن التفاوض على إنهاء النزاع، ولا يبدو أي من الطرفين مستعدًا لهذا النوع من التسوية اللازمة لإنهاء القتال، مما يوحي بتفاقم الأزمة الإنسانية".

 

وتابع التقرير: يبدو أن التحالف، الذي عزز مكاسبه العسكرية العام الماضي، ثابت على انسحاب الحوثي من صنعاء ونزع سلاح الجماعة المسلحة لكن لا تزال هذه الشروط غير مقبولة للحوثيين، الذين يعتقدون أنهم قادرون على استخدام الهجمات الخارجية لتهديد السعودية والإمارات العربية المتحدة، وتقويض الدعم الشعبي السعودي والإماراتي للصراع، واستنباط إدانة دولية لتدخل التحالف في اليمن".

 

وأشار التقرير إلى أن الآثار الإنسانية للنزاع في اليمن - بما في ذلك المجاعة والمرض والتشريد الداخلي – ستكون حادة في عام 2019 ويمكن أن تتفاقم بسهولة إذا قام التحالف بتقطيع خطوط الإمداد الرئيسية إلى صنعاء.

 

ولفت التقرير إلى أن القتال ترك أكثر من 22 مليون شخص، أو ما يقرب من 75 في المائة من السكان، في حاجة إلى المساعدة، مع تعرض الملايين من الناس لخطر المجاعة من خلال تعريف الأمم المتحدة - وهي أرقام من المرجح أن ترتفع بسرعة إذا استمر انقطاع وصول المساعدات.

 

ونهاية شهر أيلول الماضي زعمت ميليشيا الحوثي في اليمن استهدافها، مطار دبي الدولي في الإمارات بطائرة مسيرة من طراز "صماد-3"، وذلك للمرة الثانية خلال نحو شهر، فيما نفت الإمارات وقوع أي تفجير في المطار.

ونقلت قناة "المسيرة" الناطقة باسم "الحوثيين" عن مصدر من قوات سلاح الجو المسير التابع للجماعة أن طائرة مسيرة من طراز "صماد-3" نفذت سلسلة غارات على مطار دبي الدولي الذي يبعد عن اليمن ما يزيد عن 1200 كم".


حمل الموضوع كملف PDF طباعة الموضوع

مواضيع ذات صلة

انشقاق قائد برتبة عميد من قوات تدعمها أبوظبي وانضمامه للحوثي

منظمة حقوقية تحمّل الإمارات مسؤولية الاغتيالات السياسية في عدن

في الذكرى الخامسة لانقلاب اليمن: الحرائق تلتهم السعودية

لنا كلمة

القمة العالمية وضرورات التسامح مع المواطن

تقيّم الدولة النسخة الثانية من "القمة العالمية للتسامح" في دبي بين 13و14 نوفمبر/تشرين الثاني الجاري، ومن المفارقات أن دعوة التسامح العالمي وتقديم الدولة لنفسها كعاصمة للتسامح في وقت لا تتسامح مع أبسط الانتقادات من مواطنيها. ...

اقرأ المزيد
القائمة البريدية ليصلك كل جديد من موقع إيماسك ..