أحدث الإضافات

البنوك الإماراتية تسرح مئات الموظفين بسبب التباطؤ الاقتصادي وتغلق 49 فرعا
رئيس المجلس الأعلى للدولة في ليبيا يتهم الإمارات بـ"الصرف بسخاء"على حفتر لقصف المدنيين
الإمارات تعلن اكتشاف إصابة زائر إيراني وزوجته بفيروس كورونا وارتفاع عدد الإصابات إلى 13
قائد الجيش الجزائري يزور أبو ظبي ويلتقي نظيره الإماراتي
اليمن .. الحرب وتنظيم القاعدة
تصاعد الصراع على النفوذ في سقطرى اليمنية بين الإمارات والسعودية
هذا التجاهل المريب لأوضاع الأمة
فريق إسرائيلي يشارك في سباق للدراجات بالإمارات
141 ألف كاميرا مراقبة في رأس الخيمة.. تجسس أم حماية أمنية؟! 
حكومة "الوفاق" تعلن رصد وصول طائرتي شحن عسكريتين من الإمارات لقوات حفتر
"الأخبار" اللبنانية: أبوظبي تعزز نشاطها في اليمن وادعاءات انسحابها محاولة للتملص من تبعات الحرب
حميدتي ينفي أي تحرك لإرسال قوات سودانية إلى الإمارات
الإمارات تسجل حالتين جديدتين بفيروس كورونا
الإمارات تدين بشدة الهجوم الإرهابي على مدينة هاناو الألمانية
جنون التفاوت الطبقي.. إلى أين يفضي؟

فيلم في لندن عن محنة المعتقلات السياسيات في الإمارات

ايماسك- خاص:

تاريخ النشر :2019-02-14

 

عرضت الحملة الدولية من أجل الحرية في الإمارات العربية المتحدة فيلماً وثائقياً في احدى الكليات بالعاصمة البريطانية لندن، يوم الخميس، لتسليط الضوء على محنة المعتقلات السياسيات في الإمارات.

 

وناقش الفيلم الوثائق سجل حقوق الإنسان في الدولة والذي يشهد انتهاكات متزايدة، حيث أصبحت المحاكمات الجائرة والتعذيب والرقابة المنتشرة متفشية في السنوات الأخيرة.

 

ويتساءل الفيلم الذي حضره حقوقيون وطلاب:لماذا تظل الإمارات حليفاً رئيسياً للمملكة المتحدة في مثل هذه الظروف؟

 

وطلب الفيلم إعادة النظر في العلاقات التعليمية بين بريطانيا والإمارات بعد اعتقال طلبة بريطانيين في الدولة.

 

وأظهر الفيلم قضية علياء عبد النور، فعلي الرغم من معناتها من السرطان، فإن الإمارات ترفض تقديم الرعاية الطبية الأساسية أو الإفراج عنها بسبب حالتها الصحية، واعتبر الفيلم ذلك عاراً على الإمارات.

 

وجاء في الفيلم عن علياء عبدالنور إنه تم احتجازها في زنزانة بلا نوافذ أو تهوية ما أدى إلى عودة "السرطان" وانتشاره في جميع أنحاء الجسم.

 

وقالت الحملة إن الإمارات تملك أعلى معدل للسجناء السياسيين في العالم مقارنة بعد المواطنين.

 

ولفتت الحملة إلى أن "التعذيب والمحاكمات غير العادلة متفشية في الإمارات. علياء عبد النور هي واحده من العديد من السجناء الذين يعانون بشكل لا يمكن تخيله في السجون الإماراتية. يجب أن يتوقف هذا!".


حمل الموضوع كملف PDF طباعة الموضوع

مواضيع ذات صلة

لماذا يجب مقاطعة "قمة التسامح العالمي" الإماراتية؟!

تقرير للأمم المتحدة يكشف عن حملة انتقامية تنفذها الإمارات ضد عائلات المعتقلين والمعتقلات

(الغارديان): "وفاة علياء عبدالنور".. يجب أن يشعر الجميع بالخزي لموتها بسجن إماراتي

لنا كلمة

العودة من الحرب

أعلنت الدولة، عودة جنودها من الحرب في اليمن، وهو إعلان ثاني بعد نحو نصف عام من إعلان سحب جنود الدولة من تلك البلاد، على الحافة الجنوبية لشبه الجزيرة العربية. وعند عودة جنود دولة فإن القوات… ...

اقرأ المزيد
القائمة البريدية ليصلك كل جديد من موقع إيماسك ..