أحدث الإضافات

شكوى قضائية ضد مرتزقة فرنسيين استخدمتهم الإمارات لاغتيال شخصيات باليمن
ميدل إيست آي: محمد بن زايد عرض على بومبيو برنامجا لاغتيال قادة طالبان
إعلامي إسرائيلي يوجه رسالة شكر إلى محمد بن زايد
تصاعد عمليات غسيل الأموال بسوق العقارات في دبي
الانكشاف الكبير وخسائر الثورات المضادة
رئيس مجلس الدولة الليبي يتهم الإمارات بإطالة عمر الأزمة في بلاده
فايننشال تايمز: التسامح في الإمارات “ماركة” للتحايل في”دولة بوليسية”
للمرة الثالثة...الإمارات تعلن تأجيل إفتتاح المحطة النووية إلى 2020
وزير يمني : على الشرعية تصحيح العلاقة مع أبوظبي أو فض التحالف معها
قادما من قطر...رئيس الوزراء الأثيوبي يصل الإمارات ويلتقي محمد بن زايد
"الدولي للعدالة وحقوق الإنسان" يندد باستمرار الاعتقال التعسفي لأحمد منصور للعام الثاني
قطر: محطة "براكة" النووية في الإمارات تهدد الأمن الإقليمي...وأبوظبي ترد
العنف ضد المهاجرين.. واقع غربي
طغاة العرب وإرهاب نيوزيلندا
العفو الدولية توثق اعتقال وتعذيب 51 شخصاً في سجون سرية تديرها الإمارات باليمن

مجلس الأمن القومي الإيراني:نتلقى رسائل تعاون من مسؤولين بالإمارات ومواقفها تختلف عن السعودية

إيماسك - وكالات

تاريخ النشر :2019-02-23

اعتبر أمين عام المجلس الأعلى للأمن القومي الإيراني علي شمخاني، السبت، أن مواقف سياسية للسعودية تختلف عن الإمارات موضحا أدلة على ذلك.

 

وقال إن هناك "رسائل تعاون" يبعثها حكام إماراتيون إلى إيران، تثبت أن الإمارات ليست على انسجام كامل مع سياسة السعودية.


وقال شمخاني في مقابلة مع وكالة "تسنيم" الإيرانية إن "محاولات تشكيل تحالف إقليمي ضد إيران بدأ منذ عهد الرئيس الأمريكي باراك أوباما، ففي كامب ديفيد عام 2015 طالب أوباما بالتحالف الأمني العربي ضد إيران ومحور المقاومة".


وأضاف المسؤول الإيراني أن "موقف الدول العربية تجاه هذه القضية ليس موقفا موحدا. إن الكثير منهم حتى في جنوب الخليج لديها علاقات ودية مع إيران، ولا ترى ضرورة لإيجاد تحالف عسكري أو امني ضد إيران. وخلافا لذلك هناك دول كعُمان وقطر والكويت تسعى لمنع خلق توترات مزيفة وتضع مساع جيدة على جدول أعمالها".

 

وأوضح شمخاني أن "الإمارات ليس لديها موقف منسجم بالكامل مع السعودية، وفي داخل الإمارات هناك حكام يرسلون رسائل تعاون وإزالة سوء التفاهم".


وفي ما يخص السعودية، قال شمخاني: "قمنا بدعوة حكام هذا البلد مرارا للاهتمام بمصالحهم الوطنية والعربية، إذا تخطت السعودية أهم قضية في العالم الإسلامي أي القضية الفلسطينية، أو أرادت أن يكون لها علاقات مع الكيان الصهيوني اللامشروع وتتحالف معه فسيشكل ذلك هزيمة للسعودية".


السبت الماضي، طلب قائد الحرس الثوري الإيراني محمد علي جعفري، الإذن من الرئيس حسن روحاني للقيام بعمليات انتقامية ضد الإمارات والسعودية، على خلفية مقتل 27 من عناصره مطلع الشهر الجاري.


وفي السياق ذاته، قال يحيى رحيم صفوي، المستشار العسكري الأعلى للمرشد الإيراني، إن "الإرهابيين" تلقوا تمويلا من قبل السعودية والإمارات، وتدريبات لدى الاستخبارات الباكستانية.

وترتبط الإمارات بعلاقات اقتصادية قوية مع إيران، ولم يؤثر مناخ التوتر السياسي المعلن في علاقات الإمارات بإيران، ومشاركة أبوظبي في التحالف العربي الذي يحارب "الحوثيين" –حلفاء طهران- في اليمن، واحتلال إيران لثلاث جزر إماراتية، على تلك الشراكة الاقتصادية المتينة بين الطرفين.

فقد حافظت الإمارات على كونها الشريك التجاري العربي الأول مع إيران، رغم تراجع حجم التبادل التجاري بين البلدين إلى 11 مليار دولار فى العام قبل الماضي (6.5 مليار دولار صادرات إماراتية و4.5 مليار صادرات إيرانية).

وكان هذا الحجم قد بلغ 16 مليار دولار عام 2016 (12 مليارا صادرات إماراتية، و4 مليارات صادرات إيرانية).

كما تحتل إيران المرتبة الرابعة في قائمة الشركاء التجاريين للإمارات، في حين تعتبر الأخيرة الشريك التجاري الثاني لإيران بعد الصين.


حمل الموضوع كملف PDF طباعة الموضوع

مواضيع ذات صلة

فايننشال تايمز: التسامح في الإمارات “ماركة” للتحايل في”دولة بوليسية”

رئيس مجلس الدولة الليبي يتهم الإمارات بإطالة عمر الأزمة في بلاده

تصاعد عمليات غسيل الأموال بسوق العقارات في دبي

لنا كلمة

حرمان المعتقلين من حقوقهم

حرمان السجناء من الزيارة وانتهاك حقوقهم في سجون رسمية، سحق للإنسانية، وإذابة للقيم والمبادئ الإنسانية التي تربط علاقة الإنسان بأخيه الإنسان أو المواطنين بالسلطة. فما بالك أن يتم حرمان معتقلين من حقوقهم وكل جريمتهم أنهم… ...

اقرأ المزيد
القائمة البريدية ليصلك كل جديد من موقع إيماسك ..