أحدث الإضافات

"BBC": رصد تسرب نفطي نتيجة هجوم الفجيرة الإماراتية
الإمارات تدين انفجار مدينة ليون الفرنسية والهجوم الإرهابي على مسجد في كابول
مركز كارنيغي: صناعات الدفاع الإماراتية دون المأمول ومحدودة النطاق
البنتاغون: الحرس الثوري الإيراني نفذ هجوم الفجيرة الإماراتية عبر ألغام لاصقة
جيوبوليتيكال فيوتشرز: لهذه الأسباب لماذا لن تندلع حرب بالخليج بين أمريكا و إيران
عبدالخالق عبدالله: رئيسة الوزراء البريطانية تغادر موقعها منبوذة ثمناً لاستفتاء غبي
انكشارية "عربية" جديدة
عُمان في الأزمة الأمريكية ـ الإيرانية.. ناقلة رسائل لا وسيط
حرية الرأي في منتدى الإعلام الإماراتي.. قراءة في "التطبيل" و"التأثير"!
واشنطن تقر 22 صفقة سلاح للسعودية والإمارات والأردن بقيمة 8.1 مليار دولار
عبد الخالق عبدالله يطالب بمقاطعة مؤتمر البحرين رغم مشاركة الإمارات
13 قتيلاً بينهم أطفال في قصف للتحالف السعودي الإماراتي على تعز اليمنية
حاكم سقطرى اليمنية يجدد رفضه إنشاء حزام أمني في الجزيرة
من الجزائر إلى اليمن.. كيف تقوم أبوظبي بخنق الديمقراطية؟!
وزير الخارجية الأمريكي: صفقة الأسلحة للسعودية والإمارات ستردع إيران

الحكومة المغربية ترفض التعليق حول مغادرة السفير الإماراتي للرباط

إيماسك - وكالات

تاريخ النشر :2019-04-25

امتنع الناطق الرسمي باسم الحكومة المغربية مصطفى الخلفي، اليوم الخميس، عن الرد على أسئلة صحافيين مغاربة بشأن ما راج حول مغادرة السفير الإماراتي للمملكة في الأيام الماضية لأسباب غير معلومة.

 

وقال المسؤول الحكومي، عقب الاجتماع الأسبوعي للحكومة، رداً على سؤال أحد الصحافيين بشأن مدى صحة الأخبار التي تتحدث عن مغادرة السفير الإماراتي للرباط عائداً إلى بلاده بناء على "طلب سيادي مستعجل"، بالقول "لا تعليق للحكومة على هذا الموضوع".


 

من جهتها حاولت الإمارات نفي خبر استدعاء سفيرها بالرباط، حيث سارع موقع "إرم نيوز" التابع للإمارات لنشر خبر اختار له عنوان "لا صحة لاستدعاء السفير الإماراتي في الرباط".


محاولة نفي الخبر باءت بالفشل، حيث أقر المصدر الرسمي المغربي، كما سماه الموقع الإماراتي، بأن السفير فعلا موجود منذ أسبوعين بالإمارات، مؤكدا جهله بسبب تواجده في أبوظبي.


ومضى "إرم نيوز" يقول: "المصدر قال إن السفير الإماراتي متواجد في بلاده منذ نحو أسبوعين أو أكثر (لأسباب شخصية أو إدارية أو غير ذلك، المهم أنه لا علاقة للأمر بما يعرف بالاستدعاء الذي يشير في الأعراف الدبلوماسية إلى توتر وخلافات بين الدول)".


وزاد الموقع: "وقال مصدر مغربي رسمي إنه لا صحة لما تردد من أنباء عن استدعاء السفير الإماراتي في الرباط علي سالم الكعبي، مشيرا إلى أن العلاقات بين البلدين تتسم بالقوة والمتانة على حد قوله".


وتابع الموقع: "المصدر المغربي سخر من هذه الأنباء قائلا إنه لا يوجد في الأعراف الدبلوماسية شيء اسمه طلب سيادي عاجل، معتبرا أن وسائل الإعلام التي تناقلت هذه الأنباء تفتقد إلى ما وصفه بالمنطق السليم والقواعد المهنية".

 


وأفاد: و"تابع المصدر أن أقوى دليل على متانة العلاقات بين البلدين هو الزخم المعتاد الذي تشهده فعاليات المغرب في أبوظبي، والتي افتُتِحت قبل أسبوع في العاصمة الإماراتية وتستمر حتى الـ30 من الشهر الجاري".


واستدعت الإمارات العربية المتحدة سفيرها من المغرب، بشكل عاجل وتنفيذا لأمر "سيادي"، في أحدث مؤشر على العلاقات التي توصف بـ"الصداقة التاريخية" بين الرباط وأبوظبي، غير أنها دخلت في السنتين الأخيرتين دائرة توتر غير مسبوق.

وكان وزير الخارجية ناصر بوريطة قد قام بجولة خليجية بداية نيسان/أبريل الجاري، شملت كل دول الخليج، ما عدا الإمارات.

 

فيما أشار سياسيون مغربيون إلى أن تحركات الإمارات في دول شمال إفريقيا، ومن بينها ليبيا، أغضبت المغرب، حيث تعمل الإمارات على عرقلة اتفاق «الصخيرات» وإفساد جميع مجهودات المغرب الدبلوماسية، وفقاً لخالد يايموت.

 

وأشاروا  إلى أن المغرب أسهم في إيجاد حل أممي، من خلال عمله على إدارة الحل الأمني والتقسيم السياسي بليبيا، إلا أن الإمارات أدت دوراً كبيراً في إفشال هذا المخطط المتفق عليه دولياً.

 

ومع العلم أن النخبة العسكرية الموالية لفكر معمر القذافي كانت تدعم أطروحة جبهة البوليساريو الراغبة في انفصال الصحراء، ولذا فإن عودة سلطة تسير وفق سياسة القذافي، يمثلها على الأرض حفتر وقواته العسكرية، لن تكون في مصلحة الوحدة الترابية للمغرب.

 

يضاف إلى ذلك التدخل الإماراتي المستفز في الشؤون الداخلية للدول العربية، ومن بينها المغرب، حيث نشرت تقارير إعلامية إلى أن موظفة تحمل صفة سكرتير ثالث بسفارة أبوظبي بالرباط، قامت بـ"تحركات مشبوهة"، تضمنت عقد مشاورات مع المجتمع المدني المغربي، دون المرور عبر الدوائر الدبلوماسية المقررة، وهو ما أزعج الرباط.


حمل الموضوع كملف PDF طباعة الموضوع

مواضيع ذات صلة

قرقاش: حل الأزمة الليبية يتطلب وقف التصعيد والعودة إلى جهود الأمم المتحدة

قرقاش: حفتر لم يشاور الإمارات قبل هجومه على طرابلس 

الإمارات في أسبوع.. أبوظبي انتهاكات مستمرة ومنصة إدارة الفوضى في الخارج

لنا كلمة

الإفراج عن "بن صبيح"

أُعلن الإفراج عن الشيخ عبدالرحمن بن صبيح السويدي "سميط الإمارات" بعد سنوات من الاعتقال التعسفي عقب اختطافه من إندونيسيا، "حمداً لله على سلامته" وإن شاء الله تكون خطوة جيدة للإفراج عن باقي المعتقلين السياسيين.  ...

اقرأ المزيد
القائمة البريدية ليصلك كل جديد من موقع إيماسك ..