أحدث الإضافات

صحف عبرية تؤكد عقد لقاءات إسرائيلية مع الإماراتيين وتبادل معلومات أمنية
الحكومة البريطانية تتسلم تقريرا حول انتهاكات التحالف السعودي الإماراتي في اليمن
اشتباكات بين كتائب"أبو العباس" المدعومة إماراتياً وقوات حكومية في تعز اليمنية
وزير الإعلام اليمني: التماهي مع الانقلاب يسقط مشروعية التحالف باليمن
لوب لوج: الانقلاب في عدن يختبر متانة التحالف السعودي الإماراتي
اليمن والأطراف المشتعلة
"الكرامة" في مواجهة الظلم والاستبداد
صحيفة إماراتية تحذر من "أسلمة الغرب"!
لجنة سعودية إماراتية تصل إلى عدن.. ومستشار هادي: اليمنيون فقدوا الثقة في التحالف
الحكومة اليمنية تحمل الإمارات مسؤولية انقلاب عدن وتطالبها بوقف دعم التمرد
موقع "تاكتيكال ريبورت" الاستخباراتي: خلافات السعودية والإمارات حول اليمن لا إيران
ستراتفور: الإمارات تعيد النظر في تكتيكات سياساتها الخارجية
لماذا بدأت الإمارات مشاورات مع "إسرائيل" برعاية أمريكية؟!
لماذا تتراجع الإمارات عن سياسة "الضغط الأقصى" الأمريكية ضد إيران؟!
استراتيجية الفشل وتقاسم النفوذ في اليمن

قضية معتقل بريطاني في الإمارات تتجه إلى الأمم المتحدة

ايماسك-ترجمة خاصة:

تاريخ النشر :2019-04-28

تتجه قضية معتقل بريطاني في الإمارات إلى الأمم المتحدة بعد سبعة أشهر من اعتقاله بسبب ما يُزعم أنها تُهم "زائفه" تتعلق بالمخدرات- حسب ما أفادت صحيفة "تليغراف" يوم الأثنين (29ابريل/نيسان2019).

 

وقالت الصحيفة إن المعتقل هو آندي نيل (44 عاماً) وهو أحد المحاربين البريطانيين القدامى "ويجب على الأمم المتحدة الاستماع إلى قضيته".

وعد المدعي العام بالاستماع إلى قضيته في يناير / كانون الثاني - ثم نقله من سجن بدبي إلى سجن شديد الحراسة في أبو ظبي، والذي يخضع لسلطة قضائية مختلفة.

 

وتقول منظمات حقوق الإنسان إن "نيل" أُجبر على التوقيع على اعتراف غير قادر على قراءته لأنه باللغة العربية، يقول فيه إنه "اشترى مخدرات وباعها".

 

وقالت الصحيفة إن العريف السابق، الذي يعاني من اضطراب ما بعد الصدمة بعد جولة في أفغانستان، ظل في السجن رغم عدم وجود أدلة تربطه بالتهم الموجهة إليه.

 

وقالت جماعة حقوق الإنسان المعنية بالدفاع عن "المعتقلين في دبي" إن المدعي العام تراجع عن بيانه في يناير/كانون الثاني، مضيفة أنه لم يتم العثور على أي مخدرات في حوزة "نيل" وأن جميع التحاليل عادت سلبية. أثناء استجوابه، قال السيد نيل: "لم أقل أي شيء من الأشياء الواردة في البيان ولم أتعامل مع أي من هذه الأمور على الإطلاق."

 

ذكرت صحيفة "ميل أون صنداي" يوم الأحد أن غرفة العدالة الدولية في غرنيكا ستقدم التماسا إلى الأمم المتحدة هذا الأسبوع وتطالب بالإفراج الفوري عنه.

 

وستطلب الغرفة من الممثل الخاص للأمم المتحدة من التعذيب والمعاملة القاسية أو اللاإنسانية أو المهينة للتدخل. ومهمة الممثل الخاص هي التحقيق وجمع الأدلة على انتهاكات حقوق الإنسان في الحالات الفردية.

 

وقالت تلغراف إن السلطات الإماراتية تسمح "نيل"، الذي حصل على 17 ميدالية وإشادة شجاعة خلال عقدين من عمره في الجيش البريطاني، برؤية زوجته مرة واحدة في الأسبوع فقط أثناء وجوده في السجن.

 

وقالت رادها ستيرلنج ، الرئيس التنفيذي لمنظمة "المعتقلين في دبي": "إن معاملته من قبل الإمارات مخزية. لقد انقلبت حياة آندي وعائلته رأسًا على عقب اعتقاله لأن شرطة دبي والمدعي العام لا يمكن أن يعترفا بأن اعتقاله كان خطأً من البداية".

 

وتابعت ستيرلنج: "من المشين أن يكون مجرد اتهام شخص في الإمارات تتم معاملته كمذنب؛ بل إنه أكثر إثارة للغضب أنه يمكن تجاهل إثبات البراءة بشكل صارخ لمجرد حماية سمعة أولئك الذين يقومون بإنفاذ القانون، ووضع حياة الرجل وحريته على المحك ".

 

المصدر

 
 
 
 
 

حمل الموضوع كملف PDF طباعة الموضوع

مواضيع ذات صلة

الإمارات في أسبوع.. اعتقالات خارج القوانين وذكرى اعتقال "الركن" وتتبع سياسة الفشل داخلياً وخارجياً

برلمانيون بريطانيون يطالبون الإمارات بالتحقيق في وفاة "علياء عبدالنور" ومحاكمة المسؤولين

(الغارديان): "وفاة علياء عبدالنور".. يجب أن يشعر الجميع بالخزي لموتها بسجن إماراتي

لنا كلمة

يوم عرفة وعيد الأضحى

مع العبادات تظهر روحانية ومعانِ الإسلام، وحلاوة الالتزام بالشعائر ويشعر بها المسلم في سائر أعماله. وأفضل تلك الأعمال وأجلها الحج في معانيها وصفاتها وروحانيتها. ...

اقرأ المزيد
القائمة البريدية ليصلك كل جديد من موقع إيماسك ..