أحدث الإضافات

السعودية: تحديات في مواجهة أمير النفط
بومبيو من الإمارات: نحن هنا لتشكيل تحالف ضد إيران وليس للحرب معها
الإمارات تنضم لتحالف تأمين الملاحة البحرية بقيادة واشنطن
تقرير للأمم المتحدة يكشف عن حملة انتقامية تنفذها الإمارات ضد عائلات المعتقلين والمعتقلات
وزير النقل اليمني: لدينا أدلة على ارتباط الإمارات بـ"القاعدة" و"داعش"
الحوثيون يهددون بضرب عشرات الأهداف في الإمارات
بعد عام ونصف على شغور المنصب....الكونجرس الأمريكي يوافق على تعيين رجل أعمال سفيرا لدى الإمارات
عبد الخالق عبدالله يتهم إيران بهجوم أرامكو ويسأل عن غرض وجود القوات الأمريكية بالخليج
كيف تُقيّم "انتخابات" وتحظر على المرشحين الحديث في "السياسة"؟!
الإمارات في أسبوع.. أسئلة الشهداء وانتخابات برلمانية دون سياسة وتفكك التحالف مع السعودية
الإمارات تدين الهجومين الإرهابيين في أفغانستان
رئيس الأركان الإماراتي ونظيره الإثيوبي ‎يبحثان التعاون العسكري
متى تتوقف المعركة ضد الديمقراطية؟ أشواق الحرية وأشواك القمع "
الإمارات ترفض ربط هجمات "أرامكو" بحرب اليمن
"الوفاق الليبية": طيران مسير إماراتي يقصف مطار معيتيقة

تحقيق للأمم المتحدة حول دعم الإمارات لقوات حفتر بالطائرات الهجومية المسيرة

إيماسك - وكالات

تاريخ النشر :2019-05-07

كشف تقرير سري أن خبراء أميين يحققون في ما إذا كانت أبو ظبي استخدمت طائرات صينية مسيرة، يمتلك الجيش الإماراتي عددا منها، لقصف مناطق في العاصمة الليبية طرابلس.

 

وبحسب التقرير؛ فإن الصواريخ التي قصفتها الطائرات المسيرة في الضاحية الجنوبية لطرابلس يومي 19 و20 أبريل/نيسان الماضي، هي صواريخ جو-أرض من طراز "بلو آرو" وذلك استنادا إلى شظايا درسها الخبراء الأمميون.

 

ولا تمتلك هذا النوع من الصواريخ إلا 3 دول هي الصين وكازاخستان والإمارات العربية المتحدة، ذلك أن هذه الصواريخ تطلقها حصرا طائرات بدون طيار تنتجها شركة "وينغ لونغ" الصينية.



ولفت التقرير إلى أنّ "مجموعة الخبراء تحقّق في الاستخدام المحتمل لمتغيّرات من طائرة وينغ لونغ المسيّرة من قبل قوات اللواء المتقاعد خليفة حفتر، "أو من قبل طرف ثالث داعم للجيش الوطني الليبي".

وبحسب التقرير، فإنّه "من شبه المؤكّد" أنّ هذه الصواريخ لم تحصل عليها ليبيا مباشرة من الشركة المصنّعة أو من الصين.


والإمارات والسعودية ومصر هي أهمّ الدول المؤيّدة لحفتر، الذي يشنّ منذ 4 نيسان/ أبريل هجوما عسكريا للسيطرة على طرابلس.

وكانت الإمارات قالت، الخميس: إنّ "الأولوية" في ليبيا هي "مواجهة الإرهاب"، مشيرة إلى أن "المليشيات المتطرفة" تواصل سيطرتها على العاصمة طرابلس، وفق وصفها.

وتسببت هجمات حفتر، المدعوم من الإمارات والسعودية، في قتل 432 شخصا، وإصابة أكثر من 2060 آخرين، فضلا عن نزوح عشرات الآلاف من مناطقهم السكنية.

وتسبب القصف الجوي على طرابلس بمقتل مدنيين، بينهم أطفال، في هجمات لقيت استنكارا دوليا واسعا.

 

وكشفت صحيفة "الإندبندنت" البريطانية عن تحقيق للأمم المتحدة في مزاعم تتعلق بوصول أسلحة إماراتية للجنرال الليبي خليفة حفتر؛ والذي يشكل انتهاكاً للحظر الدولي المفروض على ليبيا بشأن تصدير السلاح.

 

وأكدت سيتفاني وليامز، نائبة رئيس بعثة الأمم المتحدة في ليبيا، للصحيفة أن البعثة تتابع تقارير عن جميع الأسلحة الداخلة إلى ليبيا، وقالت: "لقد رأينا تقارير متعددة عن تدفق الأسلحة. نحن قلقون للغاية بشأن هذا، وهو تصعيد لا تحتاجه ليبيا".

 

وتشير الصحيفة إلى أن مسؤولين دوليين وخبراء ليبيين قالوا إن هناك تدفقاً للسلاح إلى ليبيا، وبعد التدقيق في الشحنات الواصلة تبين أنها أسلحة قادمة من الإمارات لدعم حفتر، الذي شن حرباً للسيطرة والاستيلاء على العاصمة طرابلس منذ نحو أسبوعين، وأصدر مذكرة لاعتقال فايز السراج، رئيس حكومة الوفاق المعترف بها من قبل الأمم المتحدة.
 


حمل الموضوع كملف PDF طباعة الموضوع

مواضيع ذات صلة

التحالف العربي ينتقد تقريراً أممياً حول انتهاكات السعودية والإمارات في اليمن

الأردن: أمن السعودية والإمارات من أمننا وندعم حلا سياسيا باليمن

الأمم المتحدة تتهم قوات يمنية مدعومة من أبوظبي بالانتقام من الشماليين

لنا كلمة

أسئلة عن الشهداء!

قدمت الإمارات ستة من خيرة جنودها البواسل شهداء، رجال أبطال واجهوا الموت بقوة وبأس الإماراتي المعروف والمشهود، جعلهم الله ذخر للوطن وصَبّر الله عائلاتهم. ...

اقرأ المزيد
القائمة البريدية ليصلك كل جديد من موقع إيماسك ..