أحدث الإضافات

التطبيع وأكذوبة "المصلحة العليا"
بلغاريا تطلب من الإمارات تسليم رجل أعمال متهم بغسيل أموال
قائد أمني في سقطرى يرفض قرار إقالته وينشر مسلحين مدعومين إماراتياً
"موانئ دبي العالمية" تنسحب من بورصة دبي
صفقة القرن .. واختراقات عربية
هل تنهار علاقة الإمارات باثيوبيا بسبب الصومال؟!.. قراءة في زيارة "آبي أحمد" لأبوظبي
فوربس: تصدعات مفاعلات الإمارات النووية مقلقة للغاية
الإمارات تعلن إصدار رخصة تشغيل لمحطة براكة النووية تمهيداً لبدء العمل منتصف العام الجاري
حزب "المؤتمر الشعبي" يتهم دحلان بالتخطيط لتفكيك السودان لصالح الإمارات
مسؤول أممي: مصر والإمارات والأردن وروسيا وراء هجمات الطائرات المسيرة لحفتر
«ستاندرد آند بورز»: مخاوف مرض "كورونا" قد تضر السياحة في دبي
مطالبات للسلطة الفلسطينية بالانسحاب من معرض "إكسبو دبي" بسبب المشاركة الإسرائيلية
معاهدة عدم اعتداء مع إسرائيل!
عندما يتراجع الدعم الرسمي العربي لفلسطين ويتقدم أنصارها في الغرب!
ما الذي ناقشه ولي عهد أبوظبي مع رئيس شركة أسلحة فرنسية؟!

موقع "تاكتيكال ريبورت" الاستخباراتي: خلافات السعودية والإمارات حول اليمن لا إيران

إيماسك - وكالات

تاريخ النشر :2019-08-15

 

تؤكد تقارير من أبوظبي الأخبار حول وجود خلافات عميقة بين الإمارات والسعودية حول اليمن لا إيران.

 

وأفاد موقع "تاكتيكال ريبورت" الاستخباراتي بأن معظم هذه الخلافات تركزت حول كيفية التعامل مع الوضع في جنوب اليمن. ففي حين أن السعوديين يميلون إلى إقامة تعاون مع حزب "التجمع اليمني للإصلاح" المرتبط بالإخوان المسلمين، فإن الإماراتيين يرفضون هذا التعاون.

 

مثال آخر عن تلك الخلافات يتعلق بالقوات التي شكلتها الإمارات في جنوب اليمن؛ فالسعوديون يرون هذه الخطوة جزء من خطط إماراتية لتقسيم البلاد.

 

وكانت هذه الخلافات محل مناقشات طويلة بين الجانبين، لكن الأمر انتهى بقرار الإمارات سحب جزء من قواتها من اليمن.

 

 ولا يولي السعوديون الانفتاح الإماراتي على إيران أهمية كبيرة. ويقولون: "نحن على ثقة بأن الإماراتيين لن يتآمروا مع إيران ضدنا".

 

ووصل ولي عهد أبوظبي "محمد بن زايد"، صباح الإثنين الماضي، إلى السعودية، في زيارة تزامنت مع تصاعد الأوضاع في عدن اليمنية، واجتمع بالملك "سلمان بن عبد العزيز" وولي عهده "محمد بن سلمان"؛ حيث ناقشوا مجمل الأوضاع في المنطقة، وفي مقدمتها التطورات التي تشهدها الساحة اليمنية.

 

ودعا "بن زايد" الأطراف المتناحرة في مدينة عدن اليمنية إلى التمسك بدعوة السعودية للحوار، مؤكدا أن أبوظبي والرياض "تقفان في خندق واحد"، في مواجهة القوى التي تهدد أمن المنطقة.

 

وأعرب عن "تقديره للحكمة التي أبدتها السعودية في دعوة الأطراف اليمنية في عدن إلى الحوار في المملكة".

 

والسبت الماضي، سيطرت قوات المجلس الانتقالي الجنوبي، المدعومة إماراتيا على معظم المواقع والمعسكرات التابعة للحرس الرئاسي الموالي للحكومة اليمنية الشرعية، والتي تتخذ من عدن عاصمة مؤقتة، عقب سقوط صنعاء في أيدي الحوثيين.

 

في المقابل أعلن التحالف العربي، الإثنين، شن غارات على مواقع قال إنها تهدد القوات الحكومية في عدن.

 

وأثارت تلك التطورات الحديث حول خلاف سعودي إماراتي بشأن اليمن، وأن أبوظبي قررت التخلي عن حليفتها في التحالف العربي، الذي ينفذ، منذ 2015، عمليات عسكرية في اليمن، دعمًا للقوات الموالية للحكومة، في مواجهة الحوثيين، المدعومين من إيران، والمسيطرين على محافظات بينها صنعاء منذ 2014.


حمل الموضوع كملف PDF طباعة الموضوع

مواضيع ذات صلة

كيف شكَّل عام 1979 إيران والسعودية؟

الإمارات ترحب بتشكيل مجلس دول البحر الأحمر وخليج عدن برعاية سعودية

الحوثيون يزعمون إطلاق صاروخ باليستي على معسكر سعودي ووقوع عشرات الضحايا