أحدث الإضافات

بيع عشر مروحيات أمريكية للإمارات ب830 مليون دولار
غرق "دبي مول" وشوارع رئيسية في المدينة بالأمطار يثير غضب إماراتيين
الرئيس الإماراتي يصدر مرســوماً بتشكيل أعضـاء "الوطنـي الاتحـادي"
شركات إسرائيلية تطرح عروضاً لتشجيع السياحة إلى دبي بدلاً من سيناء
مصر تسدد 105 ملايين دولار من مستحقات دانة غاز الإماراتية
رئيس مجلس النواب الليبي في طبرق يجري زيارة عمل رسمية للإمارات
انسحاب أمريكا يربك أقاليم عديدة
87 من علماء المسلمين يدعون لمقاطعة الإمارات سياسياً واقتصادياً
الإمارات في أسبوع.. "أكذوبة التسامح" وأزمات الاقتصاد والسياسة الخارجية تتوسع
الإمارات تدعو إيران إلى التفاوض مع القوى العالمية ودول الخليج
أي سلام ينشده ولي العهد السعودي في اليمن؟
محمد بن زايد يبحث مع رئيس إقليم كردستان التطورات في العراق
تحقيق يكشف وجود طائرات مسيرة إماراتية بقاعدة جوية لحفتر
إيران تصف العلاقة مع الإمارات بالـ"جيدة جداً" وتطالب الأسطول الأمريكي بمغادرة الخليج
تراجع الأصول الأجنبية للإمارات 0.8% في الربع الثالث من 2019

موقع فرنسي: نهج جديد للإمارات في اليمن

إيماسك - وكالات

تاريخ النشر :2019-08-27

 

نشر موقع "أوريان 21" الفرنسي مقالا للكاتبة هيلين لاكنر سلطت فيه الضوء على النهج الجديد الذي تسير عليه الإمارات بعد إعلان رغبتها في الانسحاب من الحرب على اليمن.

 

وتقول الكاتبة إن إعلان دولة الإمارات سحب قواتها من اليمن يخفي وراءه الرغبة في إيجاد إستراتيجية جديدة للخروج من حرب لا نهاية لها، ولا تخلو من التوترات مع حليفتها الإستراتيجية السعودية.

 

وترى الكاتبة أن سياسة الإمارات التي تبرر ما قامت به في اليمن بتواطؤ من حزب الإصلاح المعارضِ بشدة للحوثيين والداعم لحكومة عبد ربه منصور هادي غير منطقية وتتميز برهاب الإخوان المسلمين.

 

وخلصت الكاتبة إلى أن التوجه الجديد لأبو ظبي لا يعني القطيعة بين ولي عهد أبو ظبي محمد بن زايد وولي عهد السعودية محمد بن سلمان الحاكميْن الفعليين في بلديهما، لكنه يدل على اختلافات إستراتيجية، وأن انسحاب الإمارات يهدف إلى مراجعة للسياسة السعودية.

 

وتضيف الكاتبة "يبقى أن نرى ما إذا كان هذا سينجح، خاصة وأن خيارات التحالف محدودة بسبب شرعية هادي وحكومته".

 

وكانت أبو ظبي أعلنت مطلع يوليو/تموز الماضي خفض قواتها في مناطق عدة في اليمن ضمن خطة "إعادة انتشار" لأسباب وصفتها بـ"الإستراتيجية والتكتيكية".

 

ولاحقا أكد وزير الدولة الإماراتي للشؤون الخارجية أنور قرقاش أن بلاده وبقية التحالف لا يغادرون اليمن رغم عملية إعادة الانتشار التي تنفذها القوات الإماراتية.

 

يشار إلى أن هناك سخطا شديدا في اليمن على الإمارات -التي تعد قطبا هاما في التحالف الذي تقوده السعودية لدعم الشرعية اليمنية- ودعمها للانقلاب الذي نفذه ما يسمى بالمجلس الانتقالي الجنوبي في عدن، فضلا عن تشكيلها مليشيات عسكرية في محافظات جنوبية عدة مثل قوات الحزام الأمني والنخبة الشبوانية وغيرها، واتهامها باحتلال جزيرة سقطرى اليمنية


حمل الموضوع كملف PDF طباعة الموضوع

مواضيع ذات صلة

أي سلام ينشده ولي العهد السعودي في اليمن؟

الإمارات في أسبوع.. "أكذوبة التسامح" وأزمات الاقتصاد والسياسة الخارجية تتوسع

”واشنطن“ تعلق صفقة بيع مدرعات عسكرية للامارات بسبب اليمن