أحدث الإضافات

بيع عشر مروحيات أمريكية للإمارات ب830 مليون دولار
غرق "دبي مول" وشوارع رئيسية في المدينة بالأمطار يثير غضب إماراتيين
الرئيس الإماراتي يصدر مرســوماً بتشكيل أعضـاء "الوطنـي الاتحـادي"
شركات إسرائيلية تطرح عروضاً لتشجيع السياحة إلى دبي بدلاً من سيناء
مصر تسدد 105 ملايين دولار من مستحقات دانة غاز الإماراتية
رئيس مجلس النواب الليبي في طبرق يجري زيارة عمل رسمية للإمارات
انسحاب أمريكا يربك أقاليم عديدة
87 من علماء المسلمين يدعون لمقاطعة الإمارات سياسياً واقتصادياً
الإمارات في أسبوع.. "أكذوبة التسامح" وأزمات الاقتصاد والسياسة الخارجية تتوسع
الإمارات تدعو إيران إلى التفاوض مع القوى العالمية ودول الخليج
أي سلام ينشده ولي العهد السعودي في اليمن؟
محمد بن زايد يبحث مع رئيس إقليم كردستان التطورات في العراق
تحقيق يكشف وجود طائرات مسيرة إماراتية بقاعدة جوية لحفتر
إيران تصف العلاقة مع الإمارات بالـ"جيدة جداً" وتطالب الأسطول الأمريكي بمغادرة الخليج
تراجع الأصول الأجنبية للإمارات 0.8% في الربع الثالث من 2019

خلفان يشتكي عزوف الإماراتيين عن تويتر "خوفا" بعد رسالة حاكم دبي

إيماسك - وكالات

تاريخ النشر :2019-09-04

 

اشتكى نائب قائد شرطة دبي، الفريق ضاحي خلفان، عزوف نسبة كبيرة من المواطنين عن التغريد، بعد رسالة حاكم دبي، محمد بن راشد آل مكتوم، التي هاجم فيها الحسابات التي تسيء إلى سمعة البلاد.

 

وغرد خلفان عبر "تويتر": "انسحاب المغردين الإماراتيين من تويتر بهذا العدد أمر محزن، يضعنا في آخر قوائم الدول العربية في حرية التعبير".

 

وتابع: "أبدا لم تكن الرسالة للمغرد الرصين أبدا، المدافع بفكره وقلمه عن سمعة الإمارات".

 

وأضاف: "أقولها وأنا أتحمل مسؤولية ما أقول: منذ عرفنا الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم يحترم الرأي الشخصي".

 

تغريدة خلفان لم تنل إعجاب الأكاديمي عبد الخالق عبد الله، الذي اعتبر أن لنائب قائد شرطة دبي حصانة خاصة.

 

وغرد عبد الله: "عزيزي بو فارس، واضح أن لديك حصانة، ولك سقف مختلف عن سقف بقية المغردين، الذين قرروا الانسحاب بعد رسالة الشيخ".

 

وتابع بأن "الحذر ضروري، وغيرك من الكتاب والمغردين لا يتمتع بما تتمتع به أنت من حصانة، بحسب موقعك وقربك وتاريخك".

 

وفي السياق ذاته، اشتكى عبد الخالق عبد الله من تراجع اسم الإمارات على مؤشر حرية الصحافة، قائلا: "إلى الزملاء الكرام في المجلس الوطني للإعلام، ترتيبنا 133 عالميا في مؤشر حرية الصحافة لسنة 2019 لا يليق بنا".

 

وكانت رسالة محمد بن راشد آل مكتوم أثارت ضجة واسعة في الداخل الإماراتي، لا سيما أن مغردين بارزين، على رأسهم حمد المزروعي، هم من تصدروا حملات "القذف" والشتم لخصوم الإمارات، رغم قربهم من دوائر صنع القرار في أبو ظبي.

 

وليس صعباً تشريح "حرية" الرأي والتعبير في الإمارات، فالحرية المنعدمة والسجون والأحكام السياسية وتعدد الانتهاكات في تلك السجون مع تعدد أساليب القمع والإرهاب، هي عناوين التقارير الحقوقية الدولية المتعلقة بالدولة، وبجهازها الأمني الذي يتمدد ويستحوذ على السلطات الثلاث إضافة إلى وسائل الإعلام.

 

هذه الصورة معاكسة تماماً لتلك التي تقدمها السلطات باعتبار الدولة جنة "التسامح" و"السعادة" وفي ابريل/نيسان تم إضافة "اللامستحيل" إلى القائمة، حيث "يتعرض المواطنون الإماراتيون الذين يتحدثون عن قضايا حقوق الإنسان أو يعبرون عن آرائهم تلك التي لا تتبنى وجهة نظر السلطات لخطر الاحتجاز التعسفي والسجن والتعذيب، وهو جزء من الاعتداء المتواصل للسلطات الإماراتية على حرية الرأي والتعبير في البلاد".

 

يُقدم تقرير فريدوم هاوس المنظمة الدولية المعروفة لعام 2019 نظرة عن الدولة، التي تعتبر ضمن الدول التي ليست حرة، حيث أن الحقوق السياسية في البلاد (صفر).


حمل الموضوع كملف PDF طباعة الموضوع

مواضيع ذات صلة

ضاحي خلفان يلوح باغتيال الرئيس اليمني

ضاحي خلفان يهاجم هادي و الحكومة اليمنية: لم نشارك في حرب اليمن من أجل الشرعية

خلفان: ترامب أسد على العرب وأرنب أمام إيران