أحدث الإضافات

رويترز: الإمارات تحاول حشد تأييد دول أوروبية لرفع حظر صادرات الأسلحة المفروض عليها
حملة واسعة بالسعودية لمقاطعة المنتجات الإماراتية
معارض سعودي يربط بين اعتقال نخب من بلده وانتقادهم للإمارات
قرقاش : حملة منظمة تستهدف محمد بن زايد
قراءة في مشروع المصالحة بين قطر والسعودية
محمد بن زايد ورئيس قرغيزستان يشهدان توقيع اتفاقيات لتعزيز التعاون بين البلدين
الدعم الإماراتي للأنظمة والأحزاب المعادية للإسلام في الهند والصين وأوروبا
الإحباط باسم عبثية الربيع والخريف والشتاء
رئيس الأركان الإماراتي يبحث مع البرهان تعزيز التعاون العسكري بين البلدين
واشنطن بوست: الإمارات تتحدث بكلام معسول عن حقوق الإنسان وعلى الغرب أن يحكم على أفعالها
عقوبات أمريكية على شركات طيران إيرانية ووكلائها في الإمارات
كيف تبيع الإمارات الكلام للغرب بشأن حقوق الإنسان وتملك أسوأ السجلات في العالم؟!
في اليوم العالمي.. الإمارات تسرد أكاذيب عن وضع حقوق الإنسان في الدولة
العرب: بين التغيير والأفق الجديد
محافظ شبوة يقدم شكوى للرئيس اليمني حول ممارسات القوات الإماراتية

"الاتحادية العليا" في الإمارات تصدر حكماً سياسياً جديداً ضد "مواطن خليجي"

ايماسك- خاص:

تاريخ النشر :2019-10-02

تستمر دائرة أمن الدولة بالمحكمة الاتحادية العليا بإصدار أحكامها السياسية ضد مواطنين ومقيمين بتهم سياسية أو لارتباطهم بجمعية دعوة الإصلاح.

 

ويوم (الثلاثاء الأول من أكتوبر/تشرين الأول) أصدرت الدائرة حكماً على مواطن خليجي (45 عاماً) بالسجن 15 عاماً، ولم تشر إلى اسمه أو جنسية ووصفته بالحروف الأولى من اسمه (ع.أ.ش.ب)- حسب ما أفادت وكالة الأنباء الرسمية.

 

أصدرت دائرة أمن الدولة بالمحكمة الاتحادية العليا في جلستها التي عقدتها أمس حكمها في قضيتين أمنيتين.

 

وجاء في لائحة الاتهام إنه تعاون مع ما أسمته "تنظيم سري محظور في الإمارات" في إشارة إلى جمعية دعوة الإصلاح الإماراتية التي تعرضت لحملة ممنهجة من السلطة طوال السنوات الماضية واعتقل العشرات من أعضاءها بسبب مطالبتهم بالإصلاح وجرى الحكم عليهم بتهم سياسية متعلقة بحقهم بممارسة حرية الرأي والتعبير.

 

وربطت الاتهامات للمواطن الخليجي باتهامات متعلقة بإرسال أموال إلى ما تصفها بتنظيمات إرهابية في أماكن أخرى.

 

وتضمنت لائحة الاتهام أن المواطن الخليجي "ارتكب الجناية المخالفة لمواد من القانون الاتحادي رقم 7 لسنة 2014 وتعديلاته في شأن مكافحة الجرائم الإرهابية" وهذا القانون سيء السمعة حيث يحتوي على مواد فضفاضة ومبهمة يمكن تفصيلها على أي متهم حتى لو لم يرتكب أي جريمة.

 

وتتهم منظمات دولية متعلقة بحقوق الإنسان الإمارات بتعذيب الناشطين والحقوقيين والمثقفين في سجون سرية وإصدار أحكام سياسية، إلى جانب امتلاك نظام قضائي ضعيف يخضع للسيطرة من قِبل السلطة التنفيذية.


حمل الموضوع كملف PDF طباعة الموضوع

مواضيع ذات صلة

الدعم الإماراتي للأنظمة والأحزاب المعادية للإسلام في الهند والصين وأوروبا

محمد بن زايد ورئيس قرغيزستان يشهدان توقيع اتفاقيات لتعزيز التعاون بين البلدين

قرقاش : حملة منظمة تستهدف محمد بن زايد

لنا كلمة

غربال "عام التسامح"

ينتهي عام التسامح في الدولة، ومنذ البداية كان عنوان العام غطاء لمزيد من الانتهاكات والاستهداف للمواطنين، فالتسامح لم يكن للإماراتيين ولا للمقيمين بل ضمن حملة علاقات عامة ترأستها وزارة الخارجية وبَنت على أساسها الخطط لمحو… ...

اقرأ المزيد
القائمة البريدية ليصلك كل جديد من موقع إيماسك ..