أحدث الإضافات

محمد بن زايد يبحث مع وزير خارجية البحرين التطورات في المنطقة
قائد القوات الجوية الأمريكية يدعو الدول الخليجية إلى حلّ خلافاتها فوراً لمواجهة إيران
أزمة "بوينغ737ماكس" تلقي بظلال سلبية على معرض دبي للطيران
شركة فرنسية تعتزم فتح مركز لهندسة الصواريخ في الإمارات
السجون العربية وثورات الربيع
عبدالله بن زايد يبحث مع وزيري خارجية قبرص واليونان تعزيز علاقات التعاون
قصة كتاب: النكبة ونشوء الشتات الفلسطيني في الكويت
المركز الدولي للعدالة: محمد الركن مانديلا الإمارات يكشف واجهة التسامح
مصر والإمارات ترحبان بتقدم مفاوضات سد النهضة
ميدل إيست آي: هل اقترب حل الأزمة الخليجية ؟
وزير الداخلية الإماراتي يلتقي البابا فرنسيس
حلف «الناتو» عبء على الخليج
محتجون في جنوب أفريقيا يتوعدون بإغلاق سفارة الإمارات بسبب انتهاكات حقوق الانسان
الحوثيون يتهمون التحالف بالتصعيد العسكري ويهددون بضرب السعودية والإمارات
هل باتت ليبيا سوريا الجديدة بالنسبة لجيش بوتين السري؟

الإمارات تسحب كامل قواتها من أكبر قاعدة جوية باليمن

إيماسك - وكالات

تاريخ النشر :2019-10-18

انسحبت القوات الإماراتية بالكامل من قاعدة "العند" الجوية، بمحافظة لحج جنوبي اليمن، (60 كم شمال عدن) وهي أكبر قاعدة جوية بالبلاد، بحسب ما ذكرت وسائل إعلام يمنية، الجمعة.

 

وقالت صحيفة "عدن الغد"، إن القوات الإماراتية استكملت عملية انسحابها من قاعدة العند الجوية، مساء الخميس.

ونقلت الصحيفة عن مصدر عسكري، قوله إن "القوات الإماراتية أخلت القاعدة من تواجدها بشكل كامل".

وأشار المصدر إلى أن "قاطرات نقل نقلت آخر ما تبقى من عتاد وآليات داخل القاعدة الجوية وانطلقت صوب ميناء الزيت بعدن".

 

ونشرت الصحيفة فيديو تقول إنه "للقوات وهي في طريقها إلى عدن من قاعدة العند".

وأشار المصدر إلى أنه من المتوقع وصول تعزيزات إضافية من القوات السعودية والسودانية، للانتشار في القاعدة الجوية، بعد خروج القوات الإماراتية منها.

 

في سياق آخر، ذكر مصدر عسكري يمني أن القوات الإماراتية سحبت 3 عربات من اللواء 35 مدرع المتمركز جنوب محافظة تعز، جنوب غربي اليمن، كانت قدمتها للواء المدرع منها في وقت سابق، بحسب ما نقلت وكالة "سبوتنيك" الروسية.

وكانت تعزيزات عسكرية سعودية وسودانية جديدة وصلت، الأربعاء الماضي، إلى عدن لدعم جهود التحالف ضد الحوثيين.

 

وقال مصدر في السلطة المحلية بالمحافظة، إن تعزيزات عسكرية سعودية وسودانية تضم دبابات وعربات وجنود وصلت إلى ميناء الزيت، في مديرية البريقة غرب عدن، وتم توزيعها بين مطار عدن الدولي في مديرية خورمكسر شرقا، ومعسكر قيادة التحالف العربي في مديرية البريقة.

 

والأسبوع الماضي، بدأت أبوظبي، شريكة الرياض الرئيسية في التحالف الذي تقوده لقتال الحوثيين في اليمن، في سحب قواتها من عدن، فيما بدا أنها خطوة لتمهيد الطريق أمام اتفاق لإنهاء الأزمة.

 

وفي 14 أكتوبر/تشرين الأول الجاري، أفادت تقارير بأن قوات سعودية تولت بالفعل السيطرة على مدينة عدن في إطار جهود الرياض لإنهاء نزاع على سلطة بين الحكومة اليمنية والانفصاليين الجنوبيين.

ونشرت السعودية بالفعل، الأسبوع الماضي، المزيد من القوات لتحل محل القوات الإماراتية في مطار عدن وفي القواعد العسكرية بالمدينة.

 

والأسبوع الماضي تسلمت وحدات من القوات السعودية تسملت، مقر قيادة قوات التحالف العربي في اليمن الذي تقوده السعودية في منطقة البريقة في محافظة عدن، وذلك من القوات الإماراتية التي ظلت تدير العمليات العسكرية للتحالف من هذا المقر منذ صيف عام 2015، بعد انسحاب ميليشيا جماعة الحوثي من عدن بعد مواجهات استمرت نحو 4 أشهر.


حمل الموضوع كملف PDF طباعة الموضوع

مواضيع ذات صلة

الحوثيون يتهمون التحالف بالتصعيد العسكري ويهددون بضرب السعودية والإمارات

الجيش الإماراتي يعلن استشهاد احد ضباطه في نجران بالسعودية

وزير النقل اليمني يهاجم الإمارات ويؤكد أن شرعية هادي خط أحمر

لنا كلمة

القمة العالمية وضرورات التسامح مع المواطن

تقيّم الدولة النسخة الثانية من "القمة العالمية للتسامح" في دبي بين 13و14 نوفمبر/تشرين الثاني الجاري، ومن المفارقات أن دعوة التسامح العالمي وتقديم الدولة لنفسها كعاصمة للتسامح في وقت لا تتسامح مع أبسط الانتقادات من مواطنيها. ...

اقرأ المزيد
القائمة البريدية ليصلك كل جديد من موقع إيماسك ..