أحدث الإضافات

سفير الإمارات لدى واشنطن يرحب بالإعلان الأمريكي عن "صفقة القرن"
بعد احتجاجات أمام السفارة الإماراتية بالخرطوم...أبوظبي تعيد 50 شابا سودانيا جندتهم للقتال في ليبيا
نتنياهو وترامب يشكران الإمارات والبحرين وعمان لمشاركتهم في إعلان "صفقة القرن"
قوات حكومة الوفاق الليبية تعلن إسقاط مسيرة إماراتية شرق مصراتة
صحيفة جزائرية: الإمارات شريك “ثقيل” واتهامات لها بالسعي لخنق الحراك الشعبي
إيران ولعبة الوقت الثمين
مركزية عُمان ومستقبل الخليج العربي
بمعدل تدفق 50 مليون قدم مكعب يومياً ...اكتشاف حقل للغاز في الشارقة
عبدالخالق عبدالله: إذا عجز حفتر عن دخول طرابلس فالجيش المصري سيحسم المعركة في 24 ساعة!
وزير النقل اليمني: مصالح مشتركة بين الإمارات والحوثيين ولا نستبعد وجود تعاون بينهما
عبدالله بن زايد يبحث مع وزير الخارجية الجزائري الأزمة الليبية ويدعو "تبون" لزيارة أبوظبي
مساعدات مالية من السعودية والإمارات لحفتر مقابل مواصلة إغلاق موانئ النفط الليبية
بين يدى صفقة القرن.. "نحن موضوع الصراع"
حفتر يلعب بقوت الليبيين
وقفة احتجاجية أمام سفارة الإمارات بالخرطوم رفضا لتجنيد شباب سودانيين للقتال باليمن وليبيا

قرقاش يثير الجدل بتغريدة حول "الوصاية الإقليمية على دول عربية"

إيماسك - وكالات

تاريخ النشر :2019-11-30

أثار وزير الدولة للشؤون الخارجية الإماراتي "أنور قرقاش"، جدلا بعد نشره تغريدة تحدث فيها عن وقوع نظم عربية تحت وصاية إقليمية لدول أخرى، فيما رد معلقون بالتساؤل عن القواعد العسكرية الغربية المنتشرة في الإمارات من بينهما القاعدة الأمريكية في الظفرة.

 

وأثارت التغريدة جدلا واسعا، لا سيما أنها تأتي بعد أيام من تلميحه إلى فرض تركيا وصاية على قطر، وبعد زيارة الرئيس "رجب طيب أردوغان" إلى الدوحة، وتوقيع حكومتي أنقرة وطرابلس مذكرتي تفاهم حول التعاون الأمني والعسكري، والسيادة على المناطق البحرية.

 

من جانبهم، رد معلقون على "قرقاش" متسائلين عن القواعد العسكرية الغربية في الإمارات، بجانب احتلال إيران منذ عقود 3 جزر تابعة للدولة الخليجية، بينما تحاول أبوظبي فرض وصايتها على اليمن ودول أخرى، رغم أنها تخضع لوصاية دولة إقليمية.

وأشار المعلقون إلى أن "قرقاش" يحاول الإسقاط في تغريدته على قطر وتركيا.

 

وتأتي هذه التغريدة رغم تداول أنباء متواترة عن حدوث انفراجه في الأزمة الخليجية (المتواصلة منذ أكثر عامين)، على خلفية مشاركة منتخبات السعودية والإمارات والبحرين لكرة القدم في بطولة خليجي 24 المقامة في الدوحة.

 

في 5 يونيو /حزيران 2017 قطعت السعودية والبحرين والإمارات إلى جانب مصر علاقاتها مع قطر، ثم فرضت عليها "إجراءات عقابية"؛ بينها إغلاق مجالاتها الجوية أمام الطيران القطري، بزعم دعمها للإرهاب، وهو ما تنفيه الدوحة، وتتهم الرباعي بالسعي إلى فرض الوصاية على قرارها الوطني.


حمل الموضوع كملف PDF طباعة الموضوع

مواضيع ذات صلة

مركزية عُمان ومستقبل الخليج العربي

صحيفة جزائرية: الإمارات شريك “ثقيل” واتهامات لها بالسعي لخنق الحراك الشعبي

قوات حكومة الوفاق الليبية تعلن إسقاط مسيرة إماراتية شرق مصراتة

لنا كلمة

الحروب خارج الحدود

يشير استطلاع الرأي "النادر" الذي نشره معهد واشنطن شهر يناير الجاري أن معظم الإماراتيين 69% يرون أن على الإمارات "أن تظل بعيدة عن الحروب خارج الحدود". وفي الحقيقة فإن النسبة أكبر بكثير من هذه لكن… ...

اقرأ المزيد
القائمة البريدية ليصلك كل جديد من موقع إيماسك ..