أحدث الإضافات

محمد بن زايد يبحث مع رئيس أركان الجيش الجزائري علاقات التعاون وقضايا المنطقة
50 شخصية ومنظمة دولية تطالب الإمارات بضمان حرية التعبير والإفراج عن معتقلي الرأي
قرقاش: الأزمة الخليجية لا بد أن تنتهي لكن من خلال معالجة أسبابها
مجلة أمريكية: السعودية والإمارات دفعتا مئات الملايين للحملة الانتخابية لترامب
ترتيبات إماراتية عسكرية جديدة لتقسيم تعز في اليمن
هوان المواطن في بلاد العرب
وقفة مع نتائج الانتخابات الإيرانية
الإمارات تمنع مواطنيها من السفر لإيران وتايلند بسبب فيروس كورونا
محكمة كويتية تقضي بسجن الداعية حامد العلي بتهمة الإساءة للإمارات
حكومة "الوفاق": الإمارات دعمت حفتر بـ100 شحنة أسلحة منذ الهدنة
أسهم البنوك تنال من بورصتي دبي و السعودية وسط خسائر لمعظم أسواق الخليج
إيران وإسرائيل.. محاولة للفهم
أسطورة التحالف السعودي الأمريكي
محمد بن زايد يبحث مع وزير المالية الفرنسي تعزيز العلاقات بين البلدين
مجلة فرنسية: الإمارات أرسلت مدرعات مغشوشة لمالي

ارتفاع قيمة الصادرات الإماراتية إلى إيران 16.8% خلال العام الماضي رغم العقوبات الأمريكية

إيماسك - وكالات

تاريخ النشر :2020-01-12

ارتفعت صادرات الإمارات إلى إيران بنسبة 16.8 في المائة، خلال الأشهر الـ11 الأولى من العام الماضي، رغم العقوبات الأميركية المفروضة على طهران، منذ انسحاب واشنطن من الاتفاق النووي في مايو/أيار 2018،

 

كما قفزت صادرات روسيا بنسبة 36.9 في المائة، في الفترة من يناير/كانون الثاني حتى سبتمبر/أيلول، فيما هوت صادرات كوريا الجنوبية إلى إيران بنسبة 90 في المائة، على أساس سنوي.

 

وأظهرت بيانات رسمية صادرة عن الاتحاد الكوري للتجارة الدولية، والمركز الفرعي للوكالة الكورية لتشجيع التجارة والاستثمار في طهران، أن قيمة الصادرات الكورية الجنوبية إلى إيران، في الفترة من يناير/كانون الثاني إلى نوفمبر/تشرين الثاني 2019، تراجعت إلى 259 مليون دولار.

 

وتصدرت الصين قائمة الدول المصدرة لإيران، رغم تراجعها بنسبة 38.8 في المائة على أساس سنوي، خلال الأشهر التسعة الأولى من العام الماضي، وفق البيانات التي أوردتها وكالة يونهاب الكورية، الأحد.

كما شهدت ألمانيا وإيطاليا وهولندا تراجعاً حاداً بنسب 49.1 بالمائة و51.6 بالمائة و43.2 بالمائة على التوالي.

 

وفي أغسطس/ آب الماضي، أكد محافظ البنك المركزي الإيراني، عبد الناصر همتي، تراجع دولة الإمارات عن ضغوطها الاقتصادية على إيران، واصفا الخطوة بأنها "جيدة وإيجابية".

وفي الخامس من يوليو/ تموز الماضي، ذكرت وكالة "فارس"، في تقرير، أن "الإمارات خفضت في الأسابيع الأخيرة ضغوطها على الصرافات الناقلة للأموال إلى إيران بشكل ملحوظ جدا".

وحسب المصادر الإيرانية، فإن بين 70 إلى 80 في المائة من التحويلات المالية الإيرانية تتم عبر الإمارات، كما تبلغ الاستثمارات الإيرانية في الإمارات نحو 300 مليار دولار، وهي الثانية بعد الاستثمارات الأميركية.

 

ورغم العلاقات السياسية المتوترة بين البلدين منذ عقود، حافظت الإمارات على كونها الشريك التجاري العربي الأول مع طهران، بقيمة صادرات لإيران بلغت نحو 6 مليارات دولار في العام 2018. وأعلنت غرفة تجارة طهران، أن الإمارات العربية المتحدة جاءت في المرتبة الثانية بعد الصين، بقيمة صادرات لإيران بلغت 5 مليارات و919 مليون دولار، فيما بلغت قيمة التبادل التجاري مع طهران خلال عام 2017، بقيمة 13 مليار دولار تقريباً.

 

وتستحوذ دبي على نحو 90% من إجمالي حجم التبادل التجاري، بينما بلغت الصادرات الإيرانية نحو 5 مليارات دولار.

 

وكان من المفترض أن يصل الرقم إلى 30 مليار دولار بعد توقيع الاتفاق النووي بين طهران والدول الغربية. ووفقا لتقارير، فإن الإمارات هي أكثر دول العالم تصديرا لإيران، إذ تشكل صادرتها نحو 30% من واردات إيران.

 

وبحسب "فرزانكان"، يبلغ التعداد السكاني في إمارة دبي 3 ملايين و500 ألف شخص؛ بينهم 600 ألف من الرعايا الإيرانيين، كما تنشط في هذه الإمارة 6 آلاف شركة إيرانية، و8 آلاف تاجر إيراني.


حمل الموضوع كملف PDF طباعة الموضوع

مواضيع ذات صلة

مسؤول تجاري ايراني يؤكد على تعزيز العلاقات الاقتصادية مع الإمارات

فرض عقوبات أمريكية على شركات بالقطاع النفطي إحداها في دبي بتهمة مساعدة إيران

خيارات طهران في التعامل مع الاحتجاجات