أحدث الإضافات

قلقٌ يدوم وانتهاكات تستمر
توصية بتصفية مجموعة "إن.إم.سي هيلث" الإماراتية أو حلها
موقع "بوليتيكو": دول خليجية تتقدمها الإمارات تطبع مع "إسرائيل" على حساب فلسطين
فرقاطة فرنسية اعترضت ناقلة نفط كانت متّجهة من ليبيا إلى الإمارات
موقع روسي: تصاعد التوتر بين إمارتي أبوظبي ودبي عقب الأزمة الاقتصادية الناتجة عن كورونا
الإمارات تعلن عن 563 إصابة جديدة بفيروس "كورونا" و3 وفيات
التحدي الإيراني والاستجابة الأمريكية
أسئلة لمن يريد قيادة الأمة
الإمارات تواصل احتجاز الناشطين الملا و الحلو رغم مضي ثلاث سنوات على انقضاء فترة حكمهما
عبد الخالق عبدالله ينتقد هدر الإمارات للملايين على أدوية وفحوص فاشلة لكورونا
برلين تفتح تحفيقاً حول وصول معدات عسكرية ألمانية إلى حفتر وتشير لتورط الإمارات
صحيفة إسرائيلية: دول عربية بينها السعودية والإمارات أعطت موافقة ضمنية على مخطط الضم بالضفة
ارتفاع عدد الإصابات بفيروس كورونا في الإمارات إلى 31,969 حالة و255 وفاة
النظام العربي الراهن والصهيونية: أبعاد وآفاق
ليبيا والخطر القادم

انهيار أسعار النفط يدفع "بترول أبو ظبي" لخفض التكاليف

إيماسك - وكالات

تاريخ النشر :2020-03-24

 

قالت "رويترز" إن شركة بترول أبو ظبي الوطنية (أدنوك) تسعى لخفض تكاليف الإنتاج، بعد الانهيار الحاصل في أسعار النفط.

وبحسب ثلاثة مصادر نقلت عنهم "رويترز"، فإن الشركة الإماراتية أخطرت المقاولين والموردين بأنها ستراجع الاتفاقيات القائمة بحثا عن سبل لخفض التكاليف.

وتراجعت أسعار خام القياس العالمي برنت أكثر من النصف منذ مطلع العام، ليجري تداوله بنحو 28 دولارا للبرميل، الثلاثاء، بتأثير فيروس كورونا وانتهاء قيود المعروض بين أوبك وروسيا.

وحسب "رويترز" قالت رسالة (أدنوك): "في حين أن استراتيجيتنا التجارية تظل دون تغيير، فإننا نواصل التركيز على الانتهاء من مشاريع النمو المهمة لنا ونستبق استكشاف الفرص لضبط التكلفة عبر مجموعة أدنوك".

وأضافت الرسالة الصادرة بتاريخ 17 آذار/ مارس "قسم التوريدات لدينا، في الأيام المقبلة، سيتواصل معكم للشروع في مراجعة شاملة لانخراطكم القائم مع أدنوك بهدف التعرف على وفورات في التكلفة".

وقالت المصادر إن الخطاب أُرسل إلى شركات عديدة تتعامل مع (أدنوك) من بينها شركات في خدمات النفط والخدمات الفنية والهندسية وخدمات المشاريع والحفر.

و(أدنوك) هي شركة النفط التي تديرها حكومة أبو ظبي، أغنى إمارات دولة الإمارات العربية المتحدة.

وقال متحدث باسم (أدنوك) إن الشركة "منخرطة مع شركائنا وموردينا بينما نمضي قدما في مشاريعنا على نحو مسؤول. نركز على رفع الأداء والفعالية والقيمة عبر محفظتنا تجاوبا مع أوضاع السوق".

وسبق أن صرحت (أدنوك) في 11 آذار/ مارس بأنها ستزيد معروضها النفطي إلى مستوى قياسي يبلغ أربعة ملايين برميل يوميا في نيسان المقبل، بزيادة نحو مليون برميل يوميا فوق الإنتاج الحالي. وقالت أيضا إنها ستسرع خططها لزيادة الطاقة الإنتاجية.

وكان اتفاق عالمي لخفض الإمدادات بين منظمة البلدان المصدرة للبترول وروسيا ومنتجين آخرين، في إطار ما يعرف بتحالف أوبك+، قد انهار هذا الشهر.

وفي الأشهر الثلاثة المنقضية، ضخت أدنوك ثلاثة ملايين برميل يوميا. وتبلغ الطاقة التكريرية للشركة 922 ألف برميل يوميا وتنوي زيادة إنتاج البتروكيماويات لثلاثة أمثاله إلى 14.4 مليون طن سنويا.

وفي 2017، قالت (أدنوك) إنها تعتزم إنفاق أكثر من 400 مليار درهم (109 مليارات دولار) على مدى خمس سنوات، لتعزيز إنتاج النفط والغاز والتوسع في أنشطة المصب.

كانت شركة النفط الوطنية أرامكو السعودية، أكبر شركة منتجة للنفط في العالم، قالت هذا الشهر إنها تعتزم تقليص الإنفاق الرأسمالي للعام 2020 إلى ما بين 25 و30 مليار دولار، مقارنة مع 32.8 مليارا في 2019.


حمل الموضوع كملف PDF طباعة الموضوع

مواضيع ذات صلة

"فاينانشال تايمز": الإمارات والكويت بدأتا استخدام مرافق تخزين النفط في كوريا الجنوبية

إجراءات مؤلمة في السعودية

سوق النفط وإشارات عالم جديد

لنا كلمة

قلقٌ يدوم وانتهاكات تستمر

عيدكم مبارك مؤخراً وكل عام والإمارات والأمة الإسلامية والبشرية بخير وعافية. أول أعياد المسلمين في ظل تفشي وباء كورونا، بعيداً عن صلات الرحم والتزاور خوفاً من الوباء وتفشيه بين السكان وهكذا عاشت الإمارات عيدها. ...

اقرأ المزيد
القائمة البريدية ليصلك كل جديد من موقع إيماسك ..