أحدث الإضافات

عن فساد الأنظمة العربية... لبنان نموذجا
الإمارات تعلن عن اتفاق لتطبيع كامل للعلاقات مع "إسرائيل" برعاية أمريكية
فلسطين تعتبر التطبيع بين الإمارات و (إسرائيل) “خيانة” وتستدعي سفيرها لدى أبوظبي
الحريات السياسة مقابل الحماية الشخصية.. منهجية "المساومة" تتأصل في السلوك الأمني بالإمارات
وثائق تكشف تفاصيل حملة إماراتية في واشنطن لفرض عقوبات على قطر وتركيا
نتنياهو: اتفاقنا مع الإمارات تاريخي و خطة "الضم" بالضفة لم تتغير
السلطات الإماراتية تمنع معتقل الرأي حسن الجابري من التواصل مع أسرته منذ أكثر من سبعة أشهر
الأمن والأمان في بلاد العرب
اتفاق التطبيع بين أبوظبي والكيان الصهيوني... خيانة لموقف الشعب الإماراتي وخروج عن إرث زايد
الخطوط الحُمر لواشنطن وبكين في السعودية وتايوان
الصين تقرر تعليق الرحلات الجوية من أبوظبي إلى شنغهاي بسبب كورونا
الإمارات في رسالة‬ لمجلس الأمن: نرفض تشكيك ⁧‫تركيا‬⁩ في جهودنا بليبيا‬
إعمار الإماراتية تخسر 35% من أرباحها في النصف الأول للعام الحالي
وقفة احتجاجية في عدن للمطالبة بكشف مصير مختفين قسرا بسجون قوات مدعومة إماراتيا
اليونان تبحث مع الإمارات سبل مواجهة تركيا في شرق المتوسط

الإمارات في إسبوع ... تصاعد الخسائر الاقتصادية والسياسية داخلياً وخارجياً ومخاطر تتهدد حياة المعتقلين

إيماسك - تقرير خاص

تاريخ النشر :2020-06-05

تتواصل الخسائر الداخلية والخارجية  التي تتعرض لها الإمارات سواء على الجانب الاقتصادي مع تفاقم انتشار وباء كورونا، وتداعيات ذلك السلبية على مختلف القطاعات الاقتصادية والاجتماعية مما دفع السلطات لاتخاذ قرارات برفع الحظر عن قطاعات واسعة أملاً في تخفيف تلك الخسائر الاقتصادية، أو ما يتعرض له حلفاؤها في المنطقة من خسائر وتراجع لا سيما في ليبيا في ظل التقدم الكبير لقوات الحكومة الوفاق الليبية ضد مليشيات حفتر المدعومة من أبوظبي.

 

كما تصاعدت الأصوات المطالبة للإمارات للإفراج عن معتقلي الرأي والمعتقلين السياسيين في ظل ما أكدته تقارير حقوقية عن تفشي الوباء بين المعتقلين في السجون الإماراتية وتأكد إصابة عدد من معتقلي الرأي بالفيروس، مما يشكل خطراً على حياتهم في ظل غياب الرعاية الصحية في سجون الدولة، مع استمرار سياسة احتجاز معتقلي الرأي ممن انتهت محكومياتهم دون مبرر.

 

وفيما يتزايد إقبال السلطات على الاستدانة عبر طرح سندات دولارية لمواجهة الأزمة الاقتصادية يتواصل إنفاق الدولة على في تمويل الحروب والقيام بواجبها دعماً للمليشيات والتمردات والانقلابات في المنطقة التي بدأت في مصر ولم تنتهي في ليبيا واليمن وتونس، كما تواصل أبوظبي رفضها للوساطات المتعلقة بحل الأزمة الخليجية مع مرور ثلاث سنوات على اندلاعها ولا يبدو أن حلاً يلوح في الأفق لرأب الصدع داخل مجلس التعاون الخليجي، إذ تستمر الأزمة الدبلوماسية بالتعقيد لتزيد الملفات السياسية والإنسانية توتراً بين الدول الثلاث وقطر.

 

كوورنا وتفاقم الخسائر الاقتصادية

 

مع استمرار معدل الإصابات بفيروس كورونا في الإمارات ليصل  إجمالي الإصابات إلى 37,018 إصابة و 273 حالة وفاة، يستمر النزيف الذي تتعرض له مختلف القطاعات الاقتصادية في الدولة مما دفع السلطات لاتخاذ قرارا بتقليص ساعات الحظر وصولاً إللى فتح كافة القطاعات الاقتصادية في دبي في مسعى للتقليل من حجم هذه الخسائر، فيما أعلنت شركة طيران الإمارات المملوكة لحكومة دبي استمرار تخفيض الرواتب لثلاث شهور إضافية وتسريح مزيد من الموظفين على غرار عدد واسع من الشركات الكبرى في الدولة.

 

فيما قال رئيس “طيران الإمارات”، الإثنين، إن الشركة قد تحتاج إلى أربع سنوات لتعود الأمور إلى طبيعتها “إلى حد ما”، غداة إعلان المجموعة تسريح عدد من الموظفين.

 

وأعلنت الحكومة الإماراتية، الخميس، إعادة فتح المطارات أمام حركة الترانزيت بعد أن كانت قد توقفت في مارس/آذار الماضي بسب انتشار فيروس "كورونا" في البلاد.
 

فيما كانت إمارة أبوظبي أعلنت الأسبوع الماضي عن حظر التنقل من وإلى الإمارة وبين مدنها (أبوظبي والعين والظفرة) اعتباراً من يوم الثلاثاء 2 يونيو/حزيران لمدة أسبوع.

 

ووفق البيان يشمل الحظر جميع سكان الإمارة من مواطنين ومقيمين، ويستثنى بتصريح خاص الموظفون في القطاعات الحيوية وأصحاب الأمراض المزمنة لمراجعة المستشفيات وحركة نقل البضائع الضرورية.

 

وأعلنت اللجنة العليا لإدارة الأزمات والكوارث في دبي السماح بعمل شركات ومؤسسات القطاع الخاص وكذلك المراكز التجارية والمولات في دبي بنسبة 100% اعتبارا من الأربعاء.

 

من جهتها قالت الجهة المشرفة على معارض إكسبو العالمية، إن جمعيتها العمومية وافقت على تأجيل إكسبو 2020 دبي لمدة عام بسبب صعوبات ناجمة عن جائحة فيروس كورونا، وإنه أصبح من المقرر بدء المعرض في أكتوبر 2021.

 

للمزيد : 

الإمارات تعلن إعادة فتح المطارات أمام حركة الترانزيت

"طيران الإمارات" تقرر تمديد خفض رواتب موظفيها لثلاثة أشهر إضافية

سوق دبي المالي يتصدر خسائر الأسواق الخليجية بأولى تداولات الأسبوع

تأجيل إكسبو 2020 دبي رسميا لمدة عام

صندوق النقد الدولي يحذر من كارثة جراء مغادرة العمالة منطقة الخليج

 

المزيد من اللجوء للاقتراض

 

وفي مسعى من السلطات لمواجهة تدايعات كورونا والانخفاض الكبير في أسعار النفط لجأت كل من أبوظبي ودبي والشارقة للاستدانة مجدداً عبر إصدار سندات دولارية، حيث قالت إمارة أبوظبي، الأربعاء، إنها تدرس إصدار مزيد من أدوات الدين (السندات السيادية) لحماية ماليتها من تأثير انخفاض أسعار النفط، بعد أن أصدرت سندات بقيمة 10 مليارات دولار خلال أقل من شهرين.

وأوضحت دائرة المالية بالعاصمة الإماراتية في بيان، أن حصيلة السندات تعمل على تسريع نمو القطاع غير النفطي، من أجل بناء اقتصاد مرن ومستدام في مرحلة ما بعد "كوفيد-19".

وقالت وكالة ستاندرد آند بورز للتصنيف الائتماني اليوم السبت إن من المتوقع أن ينكمش الناتج المحلي الإجمالي الفعلي في أبو ظبي بنسبة 7.5% هذا العام بسبب انخفاض أسعار النفط والتأثير الناجم عن تفشي فيروس كورونا، كما توقعت أيضا أن يرتفع العجز المالي في الإمارة إلى حوالي 12% هذا العام من 0.3% في 2019.

 

غي حين قال بنك أوف أميركا، في مذكرة بحثية، إن دبي قد تشهد ركوداً بنحو 5.5 بالمائة في 2020؛ إذ تواجه استحقاقات ديون بنحو عشرة مليارات دولار هذا العام، بينما يُتوقع أن تتراجع الإيرادات على غرار أزمة 2009.

 

ونشر موقع "نيوز ري" الروسي تقريرا تحدث فيه عن تصاعد التوتر بين إمارتي أبو ظبي ودبي عقب الأزمة الاقتصادية الأخيرة التي تسبب فيها انتشار فيروس كورونا، وتأثير ذلك على استقرار الوضع في دولة الإمارات والمنطقة ككل.

 

وقال الموقع في تقريره إن دبي تخشى من قبول مساعدات مالية من أبوظبي لتجاوز الأزمة الحالية، لأن ذلك سيجعلها أكثر تبعية ويضطرها لتقديم تنازلات سياسية مثلما حدث بعد أزمة 2009.

 

فيما أظهرت وثيقة أن الشارقة، ثالث أكبر إمارات دولة الإمارات، بدأت تسويق صكوك مقومة بالدولار لأجل سبع سنوات اليوم الثلاثاء.

وقال مصدران مطلعان على الصفقة، التي من المتوقع أن تغلق في وقت لاحق اليوم، إن الطرح من المرجح أن يكون بين 750 مليون ومليار دولار، وتطرح الشارقة، صاحبة تصنيف (Baa2) من موديز ومن ستاندرد آند بورز، صكوكا مقومة بالدولار الأميركي بصورة متكررة نسبيا.

 

للمزيد: 

إمارة الشارقة تقترض مليار دولار عبر صكوك لأجل 7 سنوات

أبوظبي تدرس إصدار المزيد من أدوات الدين لحماية ماليتها من تأثير انخفاض أسعار النفط

بنك أوف أميركا: دبي تتجه لركود بنحو 5.5% في 2020 وتواجه استحقاقات ديون بعشرة مليارات دولار

موقع روسي: تصاعد التوتر بين إمارتي أبوظبي ودبي عقب الأزمة الاقتصادية الناتجة عن كورونا

ستاندرد أند بورز: اقتصاد أبوظبي سينكمش 7.5% تقريبا هذا العام

 

 

تمويل الحروب على حساب الداخل 

 

خلال السنوات القليلة الماضية قامت الإمارات بالمشاركة في حروب خارجية دافعة الدولة إلى جحيم "الاستدانة" وتشويه السمعة الذي فاقم مشكلاتها الاقتصادية. ومع استمرار تفشي وباء كورونا (كوفيد-19) في العالم فإن الإمارات على موعد من أزمة اقتصادية جديدة بدأت تلوح في أفق الدولة وتظهر في التقارير الاقتصادية الدولية.

 

مع ذلك فإن الإمارات مستمرة في تمويل الحروب والقيام بواجبها دعماً للمليشيات والتمردات والانقلابات في المنطقة التي بدأت في مصر ولم تنتهي في ليبيا واليمن وتونس.

وتقوم الدولة بجمع المال واستثماره من أجل الخروج من أزماتها الاقتصادية في حال حدوث أزمة اقتصادية مفاجئة تساعدها من أجل النهوض من جديد في خضم الركود الموجود.

 

 انفقت الإمارات خلال السنوات السابقة (37 مليار دولار في اليمن) و(24 مليار دولار في ليبيا)، وأكثر من (50 مليار دولار في مصر) ومليارات أخرى في الحروب والقواعد العسكرية الأخرى.

 

للمزيد : 

إنفاق الإمارات على الحروب الخارجية وتعاظم مأساة الدولة الاقتصادية

 

مخاطر تتهدد حياة المعتقلين 

 

ومع تأكد الأنباء عن إصابة أكثر من 30 معتقلاً في سجون الإمارات بفيروس كورونا، تصاعدت المطالبات الحقوقية  بإنقاذ المعتقلين وفي مقدمتهم معتقلي الرأي منتقدين الأوضاع الكارثية التي يعيشها المعتقلون وعلى رأسهم معتقلوا الرأي داخل السجون الإماراتية والتي دفعت بعضهم لمحاولة الانتحار.
 

ودوّن الناشط الحقوقي عبد الله الطويل على حسابه في موقع تويتر “وردني من مصدر موثوق بأن هناك تفشي لفيروس كورونا في سجن الوثبة (في أبوظبي)، وهناك إصابات مؤكدة لم تعرف هويتهم بعد. وتم منع الزيارة مطلقا وحالة من الطوارئ”.

واُعلن عن إصابة اثنين من المعتقلين في قضايا سياسية بفيروس كورونا في سجن إماراتي سيء السمعة، حسب ما أفاد مركزان حقوقيان.

وقال المركز الدولي للعدالة وحقوق الإنسان الذي يتخذ من جنيف مقراً له، إن معتقلاً عُمانياً أصيب بفيروس كورونا في "سجن الوثبة" سيء السمعة في الإمارات، ما يزيد من مخاطر تفشي الوباء في السجون الإماراتية حيث يوجد عشرات المعتقلين.

وقال في بيان المركز يوم الثلاثاء (2 يونيو/حزيران2020) إن والدة المعتقل عبد الله عوض سالم الشامسي أبلغته بإصابته بالكورونا داخل سجن الوثبة وبرغبتها في الاتصال بابنها للاطمئنان عليه وطالبت السلطات العمانية بالسعي من أجل الإفراج عنه.

 

من جهته قال مركز الإمارات لحقوق الإنسان إنه تم تسجيل إصابة ثانية بفيروس كورونا لمعتقل أردني يدعى "بهاء عادل سلمان مطر" المتواجد في عنبر 6، وهو معتقل في قضية سياسية بتهمة نشر فيديو مسيئ لدولة شقيقة، وهو بصدد قضاء حكم بالسجن 10 سنوات من بداية 14 أكتوبر، تشرين الأول 2015.

 

للمزيد :

الخطر يتهدد معتقلي الرأي مع تأكد إصابة عشرات المعتقلين بفيروس كورونا في سجون الإمارات

إصابة معتقلين في قضايا سياسية بفيروس كورونا داخل سجن إماراتي

 

 

تفاقم هزائم حفتر 

 

وفي ليبيا تواصل قوات حكومة الوفاق الشرعية تتقدمها على ميليشيات حفتر، رغم استمرار الدعم الإماراتي والمصري لهذه المليشيات، حيث تمكنت قوات حكومة الوفاق من تحرير كامل طرابلس الكبرى ومطار طرابلس الدولي بعد أيام على تحرير قاعدة الوطية الجوية ومدن الساحل غرب ليبيا بفضل الدعم التركي لقوات الوفاق.

 

وردت الإمارات، الثلاثاء، على اتهامات وجهها مندوب ليبيا الدائم لدى الأمم المتحدة "طاهر السني" بـ"خرق قرارات مجلس الأمن" وتزويد قوات اللواء "خليفة حفتر" بالسلاح والمعدات.

إذ زعمت، في رسالة لمجلس الأمن، أن هذه الاتهامات "سلبية وخاطئة" و"باطلة ومغلوطة"، وأعربت عن أسفها مما وصفته محاولات "السني" لتشتيت الانتباه عن عمليات تركيا الخطيرة في ليبيا.

وادعت الإمارات أن "ما تقوم به تركيا في ليبيا انتهاك صارخ للقانون الدولي وقرارات مجلس الأمن".

 

والشهر الماضي طالب المندوب الليبي في الأمم المتحدة، الطاهر السني مجلس الأمن بعقد جسلة خاصة "لبحث التدخلات غير القانونية من قبل دولة الإمارات في ليبيا، ومحاولاتها الانقلاب على سيادة الدولة".


وأضاف السني في إحاطة قدمها الثلاثاء إلى مجلس الأمن الدولي، أن بلاده "توفر لديها عدد من الأدلة الدامغة والمتطابقة مع تقارير سابقة، لتورط دولة الامارات العربية المتحدة في نقل وإرسال هذه الأسلحة والمعدات إلى مجرم الحرب ومليشياته الانقلابية كما فعلت عدة مرات في السابق".


وتابع: "هذه الأدلة سنشارك بها لجنة الخبراء، لذلك نحن نطلب وبشكل رسمي ومن خلال الدولة حامل القلم بعقد جلسة خاصة لهذا المجلس، لوضع حد ووقف هذه التدخلات غير القانونية من قبل دولة الإمارات ، في محاولة منها الانقلاب على سيادة الدولة الليبية وشرعية الحكومة، في خرق جسيم لقرارات مجلس الأمن بالخصوص". بحسب ما نشره المركز الإعلامي لقوات "بركان الغضب".

 

فيما عثرت وسائل إعلام دنماركية على صورة انتشرت في البداية على وسائل التواصل الاجتماعي، تظهر وفقًا للجنة خبراء الأمم المتحدة في ليبيا، أن طراز طائرات IOMAX الإماراتية قد تم استخدامها في ليبيا.

 

كما قالت مصادر مصرية باللجنة المعنية بالملف الليبي، الأربعاء، إنّ اللواء المتقاعد خليفة حفتر، وصل إلى القاهرة، بناء على دعوة من القيادة السياسية، لبحث الترتيبات الإماراتية والمصرية تجاه  تطورات المشهد الليبي في ظل التقدمات الميدانية الكبيرة لقوات حكومة "الوفاق" المعترف بها دولياً.

 

للمزيد ..

الإمارات ترد على شكوى ليبية ضدها لدى مجلس الأمن وتصف تصريحات حكومة الوفاق بـ"الباطلة"

وسائل إعلام تكشف عن أسلحة دنماركية وصلت قوات حفتر عبر الإمارات

حفتر يصل إلى القاهرة لبحث الترتيبات المصرية الإماراتية الجديدة بشأن ليبيا

 

العبث في تونس 

 

وبعد أيام من الحديث عن مخطط انقلابي أعدته الإمارات في تونس، خرج الإعلام التركي عن صمته ليؤكد أن جهاز الاستخبارات (MIT) هو من أحبط هذا المخطط عبر وثائق عثر عليها في قاعدة الوطية الليبية، مشيرا إلى أن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان  سارع للاتصال بنظيره التونسي ليُطلعه على الأمر، وهو ما أفشل هذا المخطط، لكنها حذّرت – في المقابل- من سيناريو بديل تعده أبوظبي لنشر الفوضى في تونس.

 

وكان حساب مجتهد المعروف على موقع تويتر، كشف عن “خطة سعودية – إماراتية”، يشارك فيها رموز نظام بن علي وتهدف لتكرار سيناريو مصر في تونس، وتبدأ بشيطنة حركة النهضة ومن ثم إدخال البلاد في فوضى أمنية وتنظيم احتجاجات مصطنعة تطالب بحل البرلمان وتعطيل الدستور، قبل أن يتم تعيين شخصية موالية لـ أبوظبي على رأس السلطة.

 

كما أعلنت حركة النهضة التونسية، أن القضاء البريطاني أنصف رئيسها راشد الغنوشي، من تهم باطلة وجهها له موقع موقع الشرق الأوسط أونلاين المحسوب على الإمارات يتخذ من العاصمة لندن مقرا له.

و بحسب البيان، فقد زعم المقال زوراً أن الغنوشي "يدّعي إيمانه بالديمقراطية، في حين أنه يقود حزباً يمثل واجهة لمنظمة إرهابية، ويتسامح مع الإرهاب ويشجعه ويدعمه بنشاط في تونس وفي الخارج؛ وأنه سمح لحزبه باستلام أموال من دولة قطر، مما سهَّل لقطر ممارسة تأثير سلبي على السياسة التونسية".

وتزامن الحكم مع حملة كبيرة وغير مسبوقة تشنها مصر والإمارات والسعودية ضد حركة النهضة التونسية ورئيسها راشد الغنوشي خلال الأيام القليلة الماضية، وهو ما أثار تساؤلات حول أهداف هذا الهجوم المنظم في هذا التوقيت بالتحديد.

 

يبدو أن الأمر لا يتعلق بالشأن الداخلي التونسي فقط هذه المرَّة، بل يأتي على خلفية الانتصارات المتكررة التي حققتها حكومة الوفاق الليبية المعترف بها دولياً، ضد قوات اللواء خليفة حفتر الذي تدعمه هذه الدول عسكرياً وسياسياً.

 

كما أثار تقرير نشرته قناة “الغد” الإماراتية، الجمعة، غضبا واسعا في أوساط التونسيين، بسبب حديثه عن وجود “احتجاجات شعبية في تونس ضد تفشي البطالة وغياب سلع غذائية أساسية”.

 

وادعى التقرير وجود مظاهرات في 7 محافظات تونسية، احتجاجا على تفشي البطالة، وغياب مشاريع البنى التحتية، ونفاد سلع غذائية أساسية من المتاجر، وعدم توزيع السلع بشكل عادل على الفئات الضعيفة خلال فترة الحجر الصحي المفروضة ضمن تدابير مواجهة كورونا.

 

للمزيد:

صحف تركية: العثور على وثائق بقاعدة الوطية حول مخطط إماراتي لدعم الانقلاب في تونس

المحكمة العليا البريطانية تصدر حكماً لصالح الغنوشي ضد موقع إخباري مقرب من الإمارات

تقرير لقناة إماراتية يثير غضب التونسيين

 

 

حرب اليمن

 

وشن مستشار وزير الإعلام في الحكومة اليمنية المعترف بها دوليا، مختار الرحبي، هجوما حادا على الإمارات، متهما إياها بانتهاج "أجندة تدميرية" بحق اليمن.

 

وذكر الرحبي عبر حسابه في "تويتر" الأربعاء أن الإمارات شاركت في مؤتمر المانحين لدعم اليمن، الذي نظمته السعودية بالتعاون مع الأمم المتحدة أمس، لكنها "لم تقدم دولار واحد لدعم اليمن".

 

وتابع المسؤول اليمني أن الإمارات اكتفت أثناء الاجتماع بـ"إرسال ابتسامة" من وزيرة الدولة لشؤون التعاون الدولي، ريم إبراهيم الهاشمي، مشددا على أن "الأموال الإماراتية تذهب في هذا الوقت إلى المليشيات والمتمردين وشركات القتل والاغتيالات التى جلبتها إلى عدن لقتل كل من يقف ضد أجندتها وذهبت أموالها لبناء سجون سرية".

 

وتابع المستشار أن "الأهداف الحقيقية" لدخول الإمارات إلى اليمن هي "السيطرة على خطوط التجارة العالمية ومنع اي تنمية في عدن وباقي المحافظات اليمنية، لانها تنافس دبي"، وأضاف: "إذا كانوا صادقين في محاربة ايران هناك ثلاث جزر إماراتية محتلة" من قبل إيران.

 

فيما دعت منظمة "أمهات المختطفين " الحقوقية باليمن الاثنين، إلى إنقاذ حياة معتقلين في سجن يخضع لسيطرة القوات الموالية للإمارات في محافظة عدن جنوب البلاد.


وقالت رابطة "أمهات المختطفين" اليمنية في بيان لها، إن "المعتقلين في سجن بئر أحمد، يواجهون الموت البطيء، بسبب انقطاع التيار الكهربائي وتقليص الوجبات الغذائية، إلى جانب انتشار الحميات والأمراض المختلفة داخل السجن".

 

وشهدت العاصمة اليمنية المؤقتة عدن (جنوب)، مساء السبت، موجة احتجاجات شعبية جديدة ضد المجلس الانتقالي الجنوبي المدعوم إماراتياً والسعودية، للتنديد بتردي الخدمات العامة، وانقطاع التيار الكهربائي منذ 12 ساعة، بالتزامن مع ارتفاع قياسي لدرجة الحرارة، كما شنت حملة اعتقالات واسعة ضد عشرات اليمنيين.

 

للمزيد..

مستشار وزير الإعلام اليمني: الإمارات تنتهج أجندة تدميرية ولم تساهم بمؤتمر المانحين

رابطة "أمهات المختطفين" اليمنية تدعو لإنقاذ حياة المعتقلين في سجن تديره قوات موالية للإمارات في عدن

قوات "المجلس الانتقالي الجنوبي" المدعومة إماراتياً تداهم أحياء سكنية بعدن وتعتقل العشرات

احتجاجات شعبية جديدة بعدن ضد المجلس الانتقالي المدعوم إماراتياً

 

 

الأزمة الخليجية ... لا حل في الأفق

مرت ثلاث سنوات على الأزمة الخليجية وسط تبادلات الاتهامات بين قطر من جهة والإمارات والسعودية والبحرين من جهة أخرى برفض الحل.

ولا يبدو أن حلاً يلوح في الأفق لرأب الصدع داخل مجلس التعاون الخليجي، إذ تستمر الأزمة الدبلوماسية بالتعقيد لتزيد الملفات السياسية والإنسانية توتراً بين الدول الثلاث وقطر.

 

في الخامس من يونيو/حزيران 2017، قطعت السعودية والإمارات والبحرين ومصر علاقاتها الدبلوماسية مع قطر. ومنذ ذلك الحين فشلت الجهود الخليجية والدولية في رأب الصدع، كان آخرها تعثر محادثات رامية إلى وضع حد للخلاف في أواخر العام الماضي بعد أن أثارت موجة من الجهود الدبلوماسية آمالا بحدوث انفراج.

 

كما كشفت مجموعة تحليل التهديدات من "غوغل" والمعروفة اختصارا بـ"تاغ" أنها أغلقت حسابات تابعة للسعودية والإمارات ومصر.

وقالت غوغل إن الحملة تنشر محتوى سياسيا باللغة العربية يدعم السعودية والإمارات ومصر والبحرين وينتقد إيران وقطر. كما اتخذ موقع تويتر إجراءات ضد هذه الحملة، وقال إن المعلومات التي "حصل عليها خارجيا" تشير إلى أن مشغلي الحملة كانوا يأخذون أوامرهم من الحكومة المصرية. 

 

للمزيد..

ثلاث سنوات على الأزمة الخليجية.. لا حل يلوح في الأفق

"غوغل" تغلق حسابات تروج للسعودية والإمارات ومصر

 

استمرار مسلسل التطبيع

 

وتتواصل مسيرة التطبيع بين الإمارات وكيان الاحتلال ، حيث قال رئيس الوزراء البريطاني الأسبق "توني بلير"، إن التقارب الخليجي الإسرائيلي هو أهم متغير في العلاقات بين دول المنطقة.

 

وفي تصريحات صحفية نقلتها صحيفة "جويش كرونيكل"، أضاف أن القضية الفلسطينية في وضع صعب ولكن "السبب الرئيسي للأمل الآن في الشرق الأوسط بشكل عام هو العلاقة النامية بين إسرائيل والدول العربية".

وأضاف أنه عمل خلال السنوات الماضية عبر علاقاته الخليجية على "تمتين العلاقة بين دول الخليج وإسرائيل"، مؤكدا أن العلاقة لم تكن "أمنية خالصة".

 

وفيما دعا وزير الدولة الإماراتي للشؤون الخارجية أنور قرقاش الاثنين، الاحتلال الإسرائيلي، إلى وقف خطته لضم المستوطنات في الضفة، مشددا على أن أي تحرك أحادي سيمثل انتكاسة خطيرة لعملية السلام في الشرق الأوسط، تناولت صحيفة إسرائيلية ، مواقف الدول العربية من الخطوة المرتقبة بشأن الضم الأحادي لأجزاء واسعة من الضفة الغربية المحتلة ومنطقة غور الأردن، مشيرة إلى موافقة ضمنية من بين دول كالإمارات والسعودية ومصر على مخطط نتياهو لضم أجزاء واسعة من الضفة للسيادة الإسرائيلية.


وأشارت الصحيفة إلى أن حكام الدول العربية وعلى رأسها الأردن ومصر والسعودية والإمارات، يحذرون من تداعيات خطوة الضم، لكنهم يتبنون أصواتا مختلفة داخل الغرف المغلقة، موضحة أنهم أعطوا المسؤولين الأمريكيين القائمين على "صفقة القرن"، موافقة ضمنية لتحقيق خطة الضم، رغم موقفهم الرسمي المعارض والتصريحات العلنية.

للمزيد..

 

"جيروزاليم بوست": بلير: التقارب الإسرائيلي الخليجي أهم متغير في المنطقة

الإمارات: خطة ضم الضفة تقوض فرص تحقيق السلام والاستقرار

 

 

السياسة الخارجية

 

وعلى صعيد ساستها الخارجية تستمر حالة التوتر بين تركيا مع استمرار صراع النفوذ بين الدولتين في كل من سوريا وليبيا، فيما نشر موقع “ميدل إيست آي” تقريرا لمراسله في أنقرة رجب سويلو، قال فيه إن عامل الإغاثة التركي محمد علي أوزتيرك، عُذب لمدة عامين ونصف في الإمارات، بتهمة دعم الجماعات المتطرفة في سوريا، وأنها “دولة مافيا” تستخدم “دبلوماسية الرهائن”.

 

ويقول مسؤولون أتراك تحدث معهم الموقع، إن الاتهامات الموجهة لأوزتيرك وصلاته بسوريا لا أساس لها. وتساءل مسؤول تركي: “كيف تحكم على شخص بالسجن مدى الحياة بدون أدلة” مضيفا: “هذه قضية سياسية”. ونقل أوزتيرك إلى أمن الدولة الإماراتية في شباط/ فبراير 2018.

 

وعلى صعيد العلاقة مع باكستان تُتهم الإمارات بإحباط محاولة باكستان تشكيل جماعة ضغط في الأمم المتحدة لإدانة الهند بشأن كراهيتها للمسلمين.

 

وقالت صحف باكستانية إن الإمارات أحبطت محاولة باكستانية لتشكيل مجموعة غير رسمية من مبعوثي منظمة التعاون الإسلامي في الأمم المتحدة بشأن الإسلاموفوبيا أو كراهية المسلمين.

 

وقال مصدر دبلوماسي كبير لصحيفة الأخبار الباكستانية إن الممثل الدائم لباكستان لدى الأمم المتحدة منير أكرم سلط الضوء على قضية كراهية الإسلام في اجتماع افتراضي عقده مبعوثو الدول الأعضاء في منظمة المؤتمر الإسلامي في الأمم المتحدة.

 

وفي ظل تصاعد حالة التوتر بين الصين والإدارة الأمريكية بعد تحميل ترامب للصين مسؤولية انتشار وباء كورونا، تجد الإمارات نفسها محصورة بين إثنين من أقوى حلفاءها؛ سياسياً واقتصادياً، واضطرار أبوظبي للوقوف إلى جانب أحد هذين الحليفين في هذا النزاع مما سيترتب عليه خسائر فادحة للإمارات.

 

للمزيد..

كيف أحبطت الإمارات محاولة باكستانية لإدانة سلوك الهند ضد المسلمين في الأمم المتحدة؟!

ميدل إيست آي: الإمارات تواصل اعتقال مواطن تركي في "دبلوماسية الرهائن” للضغط على أردوغان

مع تصاعد التوتر بين الولايات المتحدة والصين... أين تقف الإمارات من نزاع حليفيها ؟

 


حمل الموضوع كملف PDF طباعة الموضوع

مواضيع ذات صلة

المركزي الإماراتي يقر تعليمات جديدة في محاولة لإسعاف الاقتصاد المتدهور

دبي تبحث عن قرض بمليارات الدولارات بضمان إيرادات رسوم الطرق

محمد بن راشد: الإمارات تستعد لعالم ما بعد كورونا

لنا كلمة

المواطنة والحرية!

في (2011) سحبت الإمارات الجنسية عن سبعة مواطنين إماراتيين، وجعلتهم عديمي الجنسية، لم ينصف القضاء المواطنين الإماراتيين الذين ينتمون إلى عائلات قبلية عريقة، في ذلك الوقت كان جهاز الأمن متأكداً أنه أحكم سيطرته على القضاء. ...

اقرأ المزيد
القائمة البريدية ليصلك كل جديد من موقع إيماسك ..