أحدث الإضافات

في اليوم العالمي للديمقراطية.. الإمارات تحافظ على صورتها كدولة "مستبدة تسلطية"
"أرض الصومال" تعلن تحويل مطار بربرة العسكري الإماراتي إلى مدني
الحوثيون يتبنون الهجوم على أرامكو السعودية...وبومبيو يتهم إيران بالمسؤولية
وقفة احتجاجية بلندن تدين "ممارسات" الرياض وأبوظبي في اليمن
الإمارات تستنكر الهجوم الإرهابي على أرامكو السعودية
هل تعادي السعودية والإمارات إيران فعلا أم يدعمانها؟
اتهامات للحكومة البريطانية بـ"تببيض" انتهاكات حقوق الإنسان في الإمارات
الإصلاح ومأزق اللحظة اليمنية الراهنة
الإمارات تعلن عن استشهاد ستة من جنودها دون الإشارة لمكان الحادث
مغردون إماراتيون يهاجمون قناة العربية ويشتمونها
وزير النقل اليمني: سنضع المنظمات الدولية بصورة انتهاكات الإمارات
زعيم حزب الإصلاح باليمن يهاجم الإمارات ويتهمها بانحراف دورها
كيف سيؤثر تفكك التحالف السعودي-الإماراتي على المنطقة؟!
لعبة السعودية والإمارات في اليمن
محمد بن زايد يعقد جلسة محادثات مع رئيس بيلاروسيا

دراسة حديثة.. نصف العمالة الوافدة ستغادر الإمارات

أبوظبي- ايماسك

تاريخ النشر :2015-03-13 15.02:01

كشفت دراسة حديثة أن نصف العمالة الموجودة في الإمارات ستغادر البلاد بسبب ارتفاع تكاليف المعيشة.

 

وأعزت الدراسة التي نشرتها مجلة "إريبيان بزنس" الإماراتية أن الخمسين بالمائة سيغادرون بسبب أن 56% من أموال العمالة تذهب للإيجارات، بينما 13% تنفق على التعليم، كما أن 56% منهم يرون أن المعيشة في دولة الإمارات صعبة، بينما 40% يجدون أنها صعبة إلى حدٍ ما، في حين يرى 16% من العمالة أن المعيشة بها صعبة جدًا- حسب استطلاع أجرته.

 

وقال علاء الدين غزواني، مدير الأبحاث بشركة "يوجوف"، أن غالبية المغتربين يأتون إلى الإمارات من أجل ادخار المال للمستقبل، لكن ارتفاع تكاليف المعيشة على نحو متزايد جعلهم يفكرون في بديل، جدياً".

 

وأوضحت أن تكلفة المعيشة من أكثر المخاوف التي تؤرق العمالة يليها ارتفاع الإيجارات، مشيرة إلى أن نسبة العاطلين عن العمل أصبحت 12%، كما أوضحت أن 25% من العمالة باتوا غير قادرين على ادخار أموال لإرسالها لذويهم.

 

وتتجاوز نسبة العمالة الوافدة في الإمارات نسبة 80% من إجمالي عدد السكان المقدر تسعة ملايين وثلاثمائة وستة وأربعون ألف نسمة.


حمل الموضوع كملف PDF طباعة الموضوع

مواضيع ذات صلة

دعوة للمراجعة

(صحافة الإمارات).. اعتراف ب"تباطؤ الاقتصاد" دون تقديم حلول وسط دعاية انتخابية مُملة

مقاطعة يمنية واسعة للمنتجات الإماراتية

لنا كلمة

دعوة للمراجعة

تُقدِّم رسالة الموسم للشيخ محمد بن راشد، دعوة للمراجعة، ليس مراجعة ما ذكره نائب رئيس الدولة في الرسالة فقط بل حتى في المسببات والملفات المتعلقة التي لم تُذكر ويتجاهل الجميع "متقصدين" ذلك خوفاً من تحولها… ...

اقرأ المزيد
القائمة البريدية ليصلك كل جديد من موقع إيماسك ..