أحدث الإضافات

الإمارات في الصومال.. نفوذ كما "لم يحدث من قبل"!
"رايتس ووتش" تطالب الإمارات ومصر بكشف مصير سجين مصري لـ 3 سنوات في أبوظبي
مأزق السعودية في اليمن
الإعلان عن شركة إماراتية مصرية تكرس هيمنة الإمارات على مشاريع السويس
الخليج العربي ومعالم المرحلة الانتقالية
"طيران الإمارات" توقف صفقة لشراء 36 طائرة "إيرباص" بقيمة 16 مليار دولار
وزير الطاقة الإماراتي: بدء إنتاج الكهرباء من الطاقة النووية العام المقبل
إقرار قانون يكرس الهيمنة الأمنية على المساجد في الإمارات...والسعي لترويجه خارجيا
حملة حقوقية تطالب منظمة العمل الدولية بفرض عقوبات على أبوظبي
محمد بن زايد يبحث مع الرئيس الصومالي العلاقات الثنائية ومحاربة الإرهاب
السياسة الإماراتية تجاه الملف السوري... دعم بقاء النظام وشراء النفوذ لدى المعارضة
مصادر ليبية : قاعدة عسكرية إماراتية جديدة بمطار الخروبة جنوب شرق طرابلس
هل يهاجم ترامب كوريا الشمالية أو إيران؟
ملاحظات في توصيف المرحلة العربية
"المجلس الإنتقالي الجنوبي"يدشن أعماله جنوب اليمن باستثناء سقطرى المسيطر عليها من الإمارات

(ايماسك) يرصد صفقات السلاح الإماراتية خلال 2016م

ايماسك- تقرير خاص:

تاريخ النشر :2016-12-24

 

كان عام 2016 مثيراً لدولة الإمارات فقد قامت (تقريباً) بإعادة هيكلة لأسلحتها وتحديث قائمتها من ترسانة الأسلحة في ظل الأزمة الاقتصادية المتفاقمة والتي تؤشر إلى عجز في الموازنة العامة للدولة هذا العام، للمرة الأولى منذ عام 2009م.

 

ومع دخول عام 2016م، احتلت الدولة المركز الرابع عالميا، في قائمة تجارة الأسلحة عالميا، خلال الفترة بين 2010 و2015، بحسب تقرير معهد ستوكهولم الدولي لأبحاث السلام «سيبري».

ووفقاً لتقرير (SIPRI) الذي صدر نهاية فبراير/شباط 2016، فقد ارتفعت واردات السلاح للدولة 35% خلال الفترة من عام 2011 وحتى عام 2015 مقارنة بالفترة السابقة (2006-2010)، حيث بلغ إنفاق الإمارات على واردات السلاح حوالي 6.55 مليار دولار.

ومع نهاية العام يقدم مركز الإمارات للدراسات والإعلام (ايماسك) ملخصاً لأهم الصفقات التي رصدها منذ بداية العام، والتي تشير إلى قرابة 5.8مليار دولار، وفق عقود الصفقات المعلنة في وسائل إعلام دولية عديدة خلال العام، كما أن هناك عقوداً-لم يشملها الرصد- لم تتطرق إلى قيمة الصفقة.

 

وتخوض الدولة عدة حروب في الشرق الأوسط، فهي تمول النظام المصري بالأسلحة كما تقوم بصفقات أسلحة لتوسيع دائرة القتال في ليبيا، وتملك قاعدتين عسكريتين خارج البلاد الأولى في ارتيريا على البحر الأحمر والثانية في ليبيا دعماً لـ"خليفة حفتر" الجنرال الذي يواجه حكومة الوفاق التي شكلت بين الليبيين برعاية أممية. كما أن الدولة تخوض حرباً في اليمن كطرف رئيس ثاني بعد المملكة العربية السعودية لدعم الحكومة اليمنية الشرعية.

 

ففي مارس/ آذار، أعلنت السلطات الإماراتية، أنها تعاقدت على صفات سلاح تزيد قيمتها عن 668 مليون دولار، خلال معرض الأنظمة غير المأهولة «يومكس 2016»، الذي عقد في إمارة أبوظبي. وتضمنت الصفقات التعاقد مع شركة «إنترناشونال جودلن جروب» الإماراتية على تدريب مشغلين لنظام الهاون 120، والتعاقد مع شركة «إيست جيت انتربرايسز» الإماراتية على تدريب الطاقم على أجهزة التفجير، وشراء مشبه للأسلحة الخفيفة والمتوسطة من شركة «كيوبيك ميدل إيست انك» الأمريكية.

 

كما شملت الصفقات التعاقد مع شركة «انيستو أي ان سي» الأمريكية على المساندة الفنية لمشروع أنظمة الطائرات المسيرة، وشراء مشبهات تدريب النيران المشتركة لإسناد تدريب جناح النيران المشتركة في معهد حرس الرئاسة من شركة «إنترناشونال جولدن جروب»، بالإضافة إلى استئجار نظام مشبهات لتدريب لعبات الحرب مع الإسناد من شركة «رينمتال ديفينس ايليكترونيكس» الألمانية.

 

وفي مايو/ آيار، ذكرت وزارة الدفاع الأمريكية (البنتاجون) أن الخارجية الأمريكية وافقت على صفقة لبيع صواريخ «هيلفاير 3 جو-أرض»، ومعدات وخدمات مرتبطة بها للإمارات بقيمة 476 مليون دولار.

في يونيو/حزيران اعلن مايكل رومين المتحدث الرسمي باسم شركة  Rosomak SA البولندية إن شركته تعاقدت مع دولة الإمارات على توريد 40 مدرعة Patria AMV 8 × 8؛ كما يشمل العقد إمكانية التعاقد الإضافي على 50 الية مدرعة مدولبة وستكون ثمانية الدفع 8x8، دون أن يحدد ثمن الصفقة.

 

وفي ذات الشهر (يونيو/حزيران) أعلنت شركة CAE انه تم منحها عقود من قبل القيادة العامة للقوات المسلحة في الدولة بصفقة تبلغ قيمتها نحو 145 مليون دولار كندي. تتضمن العقود تصميم وتطوير مركز تدريب بحري شامل NTC للبحرية الإماراتية وتوفير منظومة للقيادة المشتركة الجوية لدولة الإمارات العربية المتحدة JAC وتزويدها بمجموعة من أجهزة محاكاة متعددة الأدوار للتدريب عل طائرات الهليكوبتر NorthStar 407و البلاك هوك UH-60M.

 

كما تم في (يونيو/حزيران) منح وزارة الدفاع الأميركي شركة كيلغور الأميركية عقدا يقضي بتزويد القوات الجوية الاماراتية والقطرية منظومات البالونات الحرارية والتي تعمل بواسطة الاشعة ما دون الحمراء. بلغت قيمة العقد 24.9 مليون دولار أميركي وسيتم تسلم هذه المنظومات وتركيبها على طائرات القوات الجوية الإماراتية والقطرية في 30 يونيو 2017م. ومنحت الوزارة الدفاع شركة أرمتك للأنظمة المضادة، عقداً يقضي بتزويد كل من القوات المسلحة السعودية والإماراتية، و باكستان منظومات البالونات الحرارية ما دون الحمراء. وبلغت قيمة العقد 25.3 مليون دولار وسيتم تسليم المنظومات بتاريخ 31 أكتوبر2017م.

 

وفي يوليو/تموز، أعلنت شركة دينيل للدفاع المملوكة من قبل دولة جنوب أفريقيا في انها باشرت بشحن الدفعة الأولى من الاليات المدرعة المدولبة المقاومة للالغام نوع RG31 لصالح القوات المسلحة الإماراتية. وتجنبت الشركة الحديث عن قيمة الصفقة ويأتي هذا العقد بعد تسليم 73 مركبة إلى الدولة، ولكن الاليات الجديدة ستتضمن حوالي 30 تحديثا يطال تحسين الأداء والفعالية وفقا لمتطلبات وشروط حددتها الامارات لملائمة بيئة عمليات القوات المسلحة الاماراتية.

 وفي أغسطس/آب عقدت الإمارات صفقة عسكرية مع الولايات المتحدة قيمتها ما يقارب 75 مليون دولار. ومن بنود اتمام هذه الصفقة العسكرية: "التدريبات العسكرية، توريد الاسلحة والعدة والعتاد، التزويد والدعم بالوقود جوا، النقل الجوي".

 

وفي ذات الشهر(أغسطس/آب) وافقت واشنطن على صفقة بقيمة 39.258 مليون دولار امريكي. ويندرج ضمن اتفاقيات سابقة مع القوات الجوية والبحرية الامريكية، وينتهي تسليمها في 31 ديسمبر 2017 وتشمل:162 قنبلة نوع MK82-1 قنابل تزن 500 كلغ.7245 قنبلة نوع MK82-6 قنابل تزن 500 كلغ.9664 قنبلة نوع MK84-10 قنابل تزن  2000 كلغ.

 

كما تم في (أغسطس/آب) موافقة البنتاغون الأميركي على تعديل عقد موقع بين شركة لوكهيد مارتن ودولة الامارات لتزويدها بمنظومات الدفاع الصاروخي THAAD. بلغت قيمة العقد الأساسي 407.219.714 وبلغت قيمة التعديل 7.72 مليون دولار أميركي لتصبح اجمالي قيمة العقد 414.930.792 ويتوقع الانتهاء من تنفيذه بتاريخ 15 ديسمبر 2017. يشمل العقد تزويد الامارات بالمعدات الأرضية للمنظومات الصاروخية من قطع البدل وقطع الغيار المتعلقة بأجهزة تفحص المنظومات الأرضية، وجهازيات لتسهيل تطبيق التعديلات.

 

وفي أكتوبر/تشرين الأول ذكرت الولايات المتحدة أنها وافقت على بيع قنابل بقيمة 785 مليون دولار إلى الدولة، وتشمل الصفقة قنابل ومعدات توجيه وذخائر أخرى. وهي حسب العقد الموقع في يوليو/تموز: "7700 قنبلة نوع Mk-84/BLU-117؛7700 جهازية توجيه خاصة بها نوع GBU-10 guidance kits؛ 5940 قنبلة نوع Mk-82/BLU-111؛ 5940 جهازية توجيه خاصة بها نوع GBU-12 guidance kits؛ 500 قنبلة نوع Mk-84/BLU-117؛ 500 جهازية توجيه خاصة بها نوع GBU-31V1 guidance kits؛500 قنبلة نوع BLU-109؛ 500 جهازية توجيه خاصة بها نوع GBU-31V3 guidance kits؛ 14640 صاعق نوع FMU-152". كما تشمل الصفقة عتادا غير عسكريا، وتبلغ قيمة العتاد العسكري 740 مليون دولار اميركي في حين تبلغ قيمة الصفقة الاجمالية 785 مليون دولار اميركيا.

 

وفي ديسمبر/ كانون الأول، أعلنت وزارة الدفاع الأمريكية «البنتاغون» أن وزارة الخارجية، أخطرت «الكونغرس»، بمبيعات أسلحة «محتملة» للإمارات قيمتها 3.5 مليار دولار، وتشمل: ثمانية وعشرون طوافة قتال أباتشي معاد تصنيعها، إضافة الى تسعة طوافت ابتشي حديثة؛ 76 محرك من نوع T700-GE-701D 56 منها محدثة و18 محرك جديد ومحركين إضافيين؛ 39 جهازية محدثة  لتحديد ولتعليم الأهداف AN/ASQ-170. 

حساسات محدثة للرؤية الليلية للطيار AN/AAR-11. 32 رادار انترفوميتر للذبذبات 46. 46 جهاز انذار ضد الصواريخ. 88 جهاز تحديد الموقع العالمي والملاحة. كما يشمل العقد تزويد الامارات بخوذ الطيارين التدريب والدعم وأجهزة الاتصالات واجهزة الدعم الأرضي والجوي والمنشورات والكتب الفنية.

 


حمل الموضوع كملف PDF طباعة الموضوع

مواضيع ذات صلة

5 مليارات دولار لشراء أسلحة.. الإمارات لمن تتسلح؟!

واشنطن تبحث تزويد الإمارات بمقاتلات «إف 35»

الإليزيه يأمل صفقة "مقاتلات رافال" مع أبوظبي ضمن جولة الرئيس الفرنسي

لنا كلمة

تساؤلات متحف اللوفر

تم افتتاح متحف اللوفر في أبوظبي رغم كل العراقيل التي واجهته طوال عشر سنوات، قرابة مليار دولار هي تكلفة البناء و400 مليون يورو قيمة استعارة الإسم من متحف اللوفر من الدولة الأم؛ إلى جانب مبالغ… ...

اقرأ المزيد
القائمة البريدية ليصلك كل جديد من موقع إيماسك ..