أحدث الإضافات

قناة العربية تحذف تغريدة عن تصريحات لعبدالله بن زايد تتهم إيران بهجمات الفجيرة
عضو مجلس النواب الأمريكي إلهان عمر: للسعودية والإمارات يد في قمع الشعوب الساعية للحرية
وزير خارجية الإمارات يوقع مع نظيره القبرصي اتفاقية للتعاون الشامل بين البلدين
الإمارات ترحل 5 مطلوبين في هجمات “عيد الفصح” بسريلانكا
هل يمكن أن تستفيد إيران من استهداف الناقلات؟
موقع "ذا إنترسبت" يتهم الإمارات بمحاولة قرصنته بعد الكشف عن مشروع "ريفن" للتجسس
قائد عسكري يمني يتهم الإمارات بالتخطيط لانقلاب في عدن عبر "المجلس الانتقالي الجنوبي"
الإمارات على وشك بناء قاعدة عسكرية في "النيجر".. الأهداف والمآلات
هل إيران متورطة في تفجير الناقلتين؟
مواجهة الأخطاء 
"العدل الدولية" ترفض دعوى من الإمارات ضد قطر
منصور بن زايد يستقبل رئيس وزراء اليمن
إيران تتهم السعودية والإمارات باعتماد "دبلوماسية التخريب" وتأجيج التوتر بالمنطقة
مركز دراسات مغربي: الإعلام اليميني الإسباني بوابة أبوظبي في الحرب ضد الرباط
صحيفة"التايمز" تحذر من مخاطر بيع شركة عقارات بدبي جنسية "مولدوفا" الأوروبية

الإمارات تسرح مئات العمال الموريتانيين من الداخلية

ايماسك- متابعة خاصة:

تاريخ النشر :2017-02-01


قالت وكالة أنباء موريتانية إن دولة الإمارات قامت بتسريح مئات العمال الموريتانيين من وظائفهم بوزارة الداخلية الإماراتية، وطلبت مغادرتهم البلاد قبل نهاية مارس/آذار.

 

ولم يعرف أسباب هذا القرار المفاجئ من السلطات التي بدأت تعتمد خلال السنوات الخمس الماضية، على رجال أمن من جنسيات أفريقية ولاتينية تدين بالمسيحية، بسبب ما قيل انه تعاطف من رجال الأمن المسلمين مع المحتجزين ورفضهم عمليات التعذيب الممنهجة في السجون.

 

وأضافت وكالة "الأخبار" الموريتانية المستقلة: "أبلغت شركة "حماية" المتعاقدة مع الداخلية الإماراتية مئات الموريتانيين العاملين فيها بإنهاء عقوده وتسريحهم من العمل قبل نهاية مارس المقبل".

 

وأبلغت الشركة التي يقدر عدد العاملين الموريتانيين فيها بالمئات "عمالها بضرورة إنهاء إجراءات إنهاء عملهم نهاية مارس/آذار وذلك بناء على رسالة من الداخلية الإمارتية وصلت الشركة المتعاقدة معها منذ حوالي عقد ونصف".

ودعت الشركة عمالها (الأربعاء الأول من فبراير/شباط) لتوقيع وثائق لإنهاء تعاملها معهم، ومنحتهم مهلة للمغادرة قبل إلغاء إقاماتهم.

وقالت الوكالة: "وجد المئات من الموريتانيين أنفسهم في وضعية صعبة، بسبب التسريح المفاجئ من العمل، وذلك في ظل بعض الأسر هناك، ودراسة أبنائهم في المدارس هناك، إضافة لتحمل بعضهم لقروض من البنوك في الإمارات، وضيق الوقت الممنوح لهم لتسوية أوضاعهم قبل إلغاء إقاماتهم".

 


حمل الموضوع كملف PDF طباعة الموضوع

مواضيع ذات صلة

هل يمكن أن تستفيد إيران من استهداف الناقلات؟

الإمارات على وشك بناء قاعدة عسكرية في "النيجر".. الأهداف والمآلات

موقع "ذا إنترسبت" يتهم الإمارات بمحاولة قرصنته بعد الكشف عن مشروع "ريفن" للتجسس

لنا كلمة

مواجهة الأخطاء 

تفقد المجتمعات قدرتها على مواجهة الأخطار في ظِل سلطة تحترف الدعاية الرسمية وتغطي على الأحداث والجرائم بغربال من الأكاذيب وأساليب تحسين السمعة.  ...

اقرأ المزيد
القائمة البريدية ليصلك كل جديد من موقع إيماسك ..