أحدث الإضافات

قناة العربية تحذف تغريدة عن تصريحات لعبدالله بن زايد تتهم إيران بهجمات الفجيرة
عضو مجلس النواب الأمريكي إلهان عمر: للسعودية والإمارات يد في قمع الشعوب الساعية للحرية
وزير خارجية الإمارات يوقع مع نظيره القبرصي اتفاقية للتعاون الشامل بين البلدين
الإمارات ترحل 5 مطلوبين في هجمات “عيد الفصح” بسريلانكا
هل يمكن أن تستفيد إيران من استهداف الناقلات؟
موقع "ذا إنترسبت" يتهم الإمارات بمحاولة قرصنته بعد الكشف عن مشروع "ريفن" للتجسس
قائد عسكري يمني يتهم الإمارات بالتخطيط لانقلاب في عدن عبر "المجلس الانتقالي الجنوبي"
الإمارات على وشك بناء قاعدة عسكرية في "النيجر".. الأهداف والمآلات
هل إيران متورطة في تفجير الناقلتين؟
مواجهة الأخطاء 
"العدل الدولية" ترفض دعوى من الإمارات ضد قطر
منصور بن زايد يستقبل رئيس وزراء اليمن
إيران تتهم السعودية والإمارات باعتماد "دبلوماسية التخريب" وتأجيج التوتر بالمنطقة
مركز دراسات مغربي: الإعلام اليميني الإسباني بوابة أبوظبي في الحرب ضد الرباط
صحيفة"التايمز" تحذر من مخاطر بيع شركة عقارات بدبي جنسية "مولدوفا" الأوروبية

بعد أحداث مطار عدن.. أبوظبي تقيل قائد قوات الحزام الأمني باليمن

إيماسك - وكالات

تاريخ النشر :2017-02-18

دفعت الأحداث الأخيرة بمحيط مطار عدن الدولي بالقوات الإماراتية في عدن إلى إقالة قائد قوات الحزام الأمني في المدينة «نبيل المشوشي» وتعيين «منير اليافعي» الملقب بـ(أبو اليمامة) بدلا منه، دون إبداء مزيدا من الأسباب، بحسب ما ذكرته مصادر عسكرية للقدس العربي.

 

واستنكر طيف واسع من اليمنيين هذا الإجراء كونه يؤكد أن هذه القوات صنيعة إماراتية على حد تعبيرهم، وولاءها ليس لليمن وإنما لمن أوجدها ومولها ودربها وزودها بعقيدة قتالية غير يمنية، على حد قولهم.

وتزامنت الأنباء عن التغييرات الإماراتية في قيادة الحزام، مع إعلان مصدر مسؤول في مطار عدن أن شركة طيران «اليمنية»، ستستأنف رحلاتها إلى المطار ابتداء من الأحد المقبل، بعد توقف دام لأسبوع، عقب أحداث الأحد الماضي.

وكانت عدن، التي تتخذ منها الحكومة الشرعية «عاصمة مؤقتة»، قد شهدت توتراً أمنياً الأحد، بعد تصاعد الخلافات بين قوات الحماية الرئاسية الموالية لـ«عبد ربه منصور هادي»، وأخرى تتولى حماية مطار عدن الدولي، وتدعمها الإمارات.

وجرى تداول أنباء عن لقاء بين هادي وولي ولي العهد السعودي، محمد بن سلمان، وولي عهد أبوظبي، محمد بن زايد، لبحث التطورات الأمنية التي شهدتها عدن، لكن هذا الاجتماع لم يعقد حتى الآن.

ولاحتواء الأزمة، وجه الرئيس اليمني، الأحد، قوات الحماية الرئاسية بالانسحاب من محيط المطار، وأرسل وفداً إلى أبوظبي، يضم مدير مكتب الرئاسة «عبدالله العليمي»، وقائد قوات الحماية الرئاسية «ناصر عبدربه منصور هادي» (نجل الرئيس).

وعكست الأزمة صراعاً بين طرفين في عدن، الأول هو الحكومة الشرعية، والآخر هو القوى العسكرية والأمنية المدعومة من الإمارات، والتي تولت واجهة عمليات التحالف العربي في جنوب اليمن، وكانت المشرف الأول على الترتيبات السياسية والعسكرية والأمنية في مدينة عدن ومحيطها، بعد تحريرها من الانقلابيين خلال شهري يوليو/تموز وأغسطس/آب 2015.

وتتولّى قوات الحرس الرئاسي، والتي يقودها «ناصر عبدربه منصور هادي» (نجل الرئيس)، حماية قصر معاشيق، حيث يقيم الرئيس والحكومة ومناطق أخرى في عدن، وسعت لاستلام المطار، من القوة العسكرية التي تتولى حمايته، منذ تحرير عدن من الحوثيين، وتدعمها الإمارات.

 


حمل الموضوع كملف PDF طباعة الموضوع

مواضيع ذات صلة

منصور بن زايد يستقبل رئيس وزراء اليمن

الحوثيون يقصفون مطار أبها بصاروخ كروز ويهددون باستهداف كل المطارات السعودية والإماراتية

دور جماعات الضغط في تمرير صفقات السلاح الأمريكي للسعودية والإمارات

لنا كلمة

مواجهة الأخطاء 

تفقد المجتمعات قدرتها على مواجهة الأخطار في ظِل سلطة تحترف الدعاية الرسمية وتغطي على الأحداث والجرائم بغربال من الأكاذيب وأساليب تحسين السمعة.  ...

اقرأ المزيد
القائمة البريدية ليصلك كل جديد من موقع إيماسك ..