أحدث الإضافات

محمد بن زايد يزور الأردن ويبحث مع الملك عبدالله الثاني التطورات الإقليمية
العفو الدولية تندد بتنظيم "الفورمولا1" بالإمارات في ظل استمرار "القمع والانتهاكات الحقوقية"
اليمن والبحث عن «حل وسط»
هل حسم الأمر في واشنطن؟
رويترز : %10 من المتاجر الإيرانية بسوق مرشد بدبي تغلق أبوابها
الإمارات: ملتزمون بالعقوبات الأمريكية على إيران
محمد بن زايد يبحث مع رئيس الوزراء الباكستاني تعزيز العلاقات الثنائية
ثماني منظمات حقوقية فرنسية ترفض زيارة محمد بن زايد إلى فرنسا
قرقاش يتهم وسائل إعلام تركية بالفبركة ضد دول الخليج
في مواجهة الموجة الجديدة للتطبيع
في مبررات الانفتاح العُماني على (إسرائيل)
بلومبيرغ: دبي تعاني من نزف اقتصادي بطيء وفقدان بريقها كمركز مالي بالمنطقة
الرئيس الشيشاني يصل أبوظبي ويلتقي محمد بن زايد
عبد الخالق عبدالله يعتذر لإعلامية في الجزيرة بعد رده عليها بعبارة "المنشار يليق بك"
كيف تساهم جامعة بريطانية في "تبييض سجل الإمارات المروع في حقوق الإنسان"؟!

مصادر يمنية تتحدث عن اتفاق سعودي لحل الأزمة بين هادي وأبوظبي

إيماسك - وكالات

تاريخ النشر :2017-05-03

 

كشف مسؤولان بالرئاسة اليمنية، الأربعاء، عن اتفاق رعته السعودية بتشكيل لجنة عليا مشتركة لاحتواء أزمة العلاقة بين الرئيس عبد ربه منصور هادي ودولة الإمارات العربية المتحدة.

وقال مدير مكتب الرئيس اليمني، عبد الله العليمي عبر حسابه بموقع "تويتر" اليوم إنه "تم تشكيل لجنة عليا مشتركة لاستكمال تنفيذ الهدف الاستراتيجي لـ"عاصفة الحزم" و"إعادة الأمل" وهو "إنهاء الانقلاب"". في إِشارة منه إلى الحوثيين وصالح.

وأضاف في التغريدة نفسها أن اللجنة المشكلة ستعمل وفق "رؤية واحدة ويد واحدة، لا تعرجات ولا معارك جانبية".


من جهته، ذكر السكرتير الصحفي السابق في الرئاسة اليمنية، مختار الرحبي، الأربعاء، أن اللجنة التي تم الإعلان عنها أمام اختبار مهم وهو "حل الأزمة والخلاف الذي نشب بين قيادة الشرعية وبين الإمارات".

وكتب الرحبي في تغريدة ثانية بموقع "تويتر" أن الإمارات جاءت من أجل دعم الشرعية برئاسة هادي في إطار التحالف العربي. معبرا عن اعتقاده أنه لن يكون هناك تفاقم للأزمة بل سيتم احتواؤها.
 

وأضاف أن اللجنة التي تم الاتفاق على تشكيلها في آخر لقاء بين الرئيس اليمني والعاهل السعودي تهدف إلى "معالجة أي أزمة أو اختلاف في وجهات الوضع في اليمن"، بالإضافة إلى وضع الحلول لكل أزمة خلاف قد تنشب أثناء معارك التحرير وما بعدها بين الحكومة الشرعية ودول التحالف العربي.

وأشار السكرتير بالرئاسة اليمنية إلى أن اللجنة العليا التي تم الاتفاق على تشكيلها برئاسة اليمن، تأتي في إطار دعم واحترام قيادة الشرعية من قبل التحالف العربي الذي يقدم دعما لا محدودا لها.

وتشهد العلاقات بين الرئيس اليمني وأبوظبي، أزمة حادة، بسبب ملفات عدة منها تدخل الأخيرة في صلاحيات الشرعية، فضلا عن دعمها لكيانات عسكرية موازية للقوات الحكومية في المحافظات الجنوبية.

وكان آخر مظاهر هذه الأزمة، التصعيد الإماراتي في أعقاب إقالة الرئيس هادي يوم الخميس الماضي، للواء عيدروس الزبيدي، من منصب محافظ عدن، ووزير الدولة، هاني بن بريك، من منصبه، وإحالته للتحقيق، واللذان يوصفان بأنهما مقربان من حكومة أبوظبي.


حمل الموضوع كملف PDF طباعة الموضوع

مواضيع ذات صلة

الحكومة اليمنية تحقق في سجون الإمارات السرية

موقع امريكي: الإمارات تبحث عن دعم روسيا لتنصيب “باسندوة” رئيسا لليمن

قرارات هادي التي كشفت المستور

لنا كلمة

المعتقلات والخطر الداهم بالدولة

لاشيء يبرز بوضوح الخطر الداهم بالدولة والمجتمع، من اعتقال النساء وتعذيبهن بتُهم ملفقة ومحاكمات سياسية شنيعة، تسيء للدولة والمجتمع والإرث التاريخي لأي دولة؛ ويبدو أن أجهزة الأمن في أبوظبي فعلت ذلك وتزيد.  ...

اقرأ المزيد
القائمة البريدية ليصلك كل جديد من موقع إيماسك ..