أحدث الإضافات

تركيا تعلن اعتقال عنصري مخابرات إماراتيين بتهمة التجسس
"الاستقرار السلطوي" رواية الإمارات لمحاربة التغيير في المنطقة
رئيس مجلس الدولة الليبي: الإمارات تدعم قوات حفتر لمنع قيام الديمقراطية في بلادنا
دراسة إسرائيلية: فشل الإمارات والسعودية في منع انفجار موجة جديدة من الربيع العربي
عندما تقولُ الشعوب: لا!
عن الموجة الثانية من ثورات "الربيع العربي"
"إنسايد أرابيا": صراع النفوذ بين الإمارات وقطر يهدد بتفاقم النزاع في الصومال
تهدف لمخاطبة الدول المغاربية...مساع إماراتية لإطلاق قناة "سكاي نيوز مغرب"
دبلوماسي إسرائيلي يكشف عن خلافات عربية أمريكية تمنع تشكيل الناتو العربي
الجيش اليمني مسنوداً بالتحالف العربي يتقدم في جبهات حجة وصعدة والضالع
الجيش الأمريكي يعلن وصول مقاتلات F-35 الأمريكية إلى قاعدة الظفرة في أبوظبي
الإندبندنت: الأمم المتحدة تحقق في وصول أسلحة إماراتية لحفتر
السعودية والإمارات ترسلان طائرة مساعدات لمتضرري الفيضانات في إيران
هل حل بنا الربيع العربي الثاني؟ مصر هي اختبار الثورة بالشرق الأوسط
السعودية والإمارات ضمن الدول الأكثر إنفاقاً لشراء النفوذ بواشنطن

البنتاغون يعلن عن صفقة لبيع الإمارات صواريخ أمريكية بملياري دولار

إيماسك - وكالات

تاريخ النشر :2017-05-11

 

أكدت وزارة الدفاع الأمريكية (البنتاغون)، أن الخارجية الأمريكية وافقت على بيع صواريخ بقيمة ملياري دولار لدولة الإمارات.

وأضافت «البنتاغون» في بيان لها، أن البيع يشمل 60 صاروخاً من طراز «باتريوت باك-3» التي تصنعها شركة «لوكهيد مارتن» و100 صاروخ من طراز «غيم-تي» التي تصنعها شركة «رايثيون».

ومنتصف الشهر الماضي كشف تلفزيون دوتشيه فيله الألماني عن وثيقة لوزارة الاقتصاد الألمانية تم تسليمها إلى البرلمان، يُعلن فيه موافقة ألمانيا على بيع دولة الإمارات ا عدد(203448 ) من صواعق لقذائف 40 ملم، فضلا عن 126 مليون يورو (134 مليون $) قيمة الدروع والطلاء للمركبات العسكرية.

وفي مارس/آذار الماضي قالت وزارة الدفاع الصربية، إن صربيا والإمارات وقعتا على عقد توريد قذائف صاروخية بقيمة 21 مليون دولار.

وفي فبراير/شباط أعلنت القوات المسلحة الإماراتية أن إجمالي قيمة الصفقات التي ابرمتها في معرض الدولي "آيدكس"، و معرض الدفاع البحري (نافدكس 2017)، بلغت 19 ملياراً و177 مليون و443 الف و973 دهم، أي ما يعادل 5 ملياراً و256 مليون و590 الف و826 دولار أميركي، مشيرة إلى أنها أبرمت خلال المعرض 90 صفقة على مدى 5 أيام شملت صواريخ روسية مضادة للدروع وذخائر ومعدات أميركية.

والمفترض أن المبادئ التوجيهية للتصدير، التي ليست ملزمة قانونيا، تمنع بيع المعدات "الهجومية" العسكرية والمعدات التي يمكن استخدامها ضد المظاهرات السلمية، أو بيع المعدات العسكرية إلى الدول التي ترتكب انتهاكات لحقوق الإنسان.

وتضع الدول المُصدرة للأسلحة "شهادات المستخدم النهائي"، والتي تهدف إلى ضمان المشتري أن الأسلحة لن تمر إلى أطراف أخرى.

وتتهم الإمارات بتسليح قوات خليفة حفتر في ليبيا في خرق للحظر الدولي المفروض، كما أن اتهامات تطالها بتسليح ميليشيات جنوبي اليمن تعمل ضد الرئيس اليمني.


حمل الموضوع كملف PDF طباعة الموضوع

مواضيع ذات صلة

تركيا تعلن اعتقال عنصري مخابرات إماراتيين بتهمة التجسس

تهدف لمخاطبة الدول المغاربية...مساع إماراتية لإطلاق قناة "سكاي نيوز مغرب"

"إنسايد أرابيا": صراع النفوذ بين الإمارات وقطر يهدد بتفاقم النزاع في الصومال

لنا كلمة

استشراف المستقبل

يقرأ الإماراتيون بشكل دائم، في وسائل الإعلام الحكومية عن جلسات الخلوة والعصف الذهني لاستشراف المستقبل، يحضرها حكام وشيوخ ومسؤولون في الدولة، وتناقش مواضيع استراتيجية مهمة ، لكن يظل مستوى التطبيق  هو التحدي الرئيسي. ...

اقرأ المزيد
القائمة البريدية ليصلك كل جديد من موقع إيماسك ..