أحدث الإضافات

قطر تطالب بتعليق عضوية الإمارات والسعودية في مجلس حقوق الإنسان
لا خوف على أجيال المستقبل العربي
واشنطن تدعو الإمارات والسعودية لقبول مقترح الحوثي حول ميناء الحديدة
تسريب جديد للمعتقلة الإماراتية أمينة العبدولي يكشف تعرضها للتعذيب في سجون أبوظبي
عبد الخالق عبدالله يروج لدعوات "المجلس الانتقالي" لاستقلال جنوب اليمن بعد معركة الحديدة
قراءة سريعة بخطة غريفيث باليمن
وزير النفط الإماراتي: اتفاق أوبك على زيادة الإنتاج مليون برميل يومياً بدءاً من يوليو
بعد أكثر من عام على إندلاعها...الأزمة الخليجية تدخل طور القضاء الدولي
تغييرات أمنية واسعة بتونس بعد كشف محاولة للانقلاب بدعم من أبوظبي
يعتقد أنها مصرية وإماراتية...طائرات بدون طيار تقصف "الهلال النفطي" لصالح قوات حفتر
"مبادلة الإماراتية" تشتري 10% من امتياز حقل شروق للغاز في مصر
الإمارات تنفي إدارتها لسجون سرية في جنوب اليمن
لم يعُد لإيران ما تكسبه سوى إطالة الحرب في اليمن
جامعة اكسفورد تستنكر استغلال اسمها من قبل مركز أبحاث حكومي في الإمارات
ثلاثة أهداف لفريق "الصفقة النهائية"

"امنستي" تجدد مطالبة الإمارات بالإفراج الفوري عن أحمد منصور

ايماسك- متابعة خاصة:

تاريخ النشر :2017-05-12


طالبت منظمة العفو الدولية "امنستي" بالإفراج الفوري عن المدافع البارز عن حقوق الإنسان أحمد منصور المعتقل في سجون جهاز أمن الدولة منذ 20مارس/آذار الماضي.

 

وجاء في بيان نشرته المنظمة، الخميس (11 مايو/آيار) " إطلاق سراح أحمد منصور فوراً ودون قيد أو شرط، حيث أنه محتجز لا لسبب سوى أنه يمارس حقه في حرية التعبير، بما في ذلك عبر حسابه على وسائل التواصل الاجتماعي؛ ضمان حمايته من التعذيب وغيره من ضروب المعاملة السيئة؛ ضمان حصوله فوراُ وبشكل منتظم، على محام من اختياره، والاتصال بأسرته، وتوفير أي علاج طبي قد يحتاج إليه."

 

ودعت المنظمة الحقوقية الناشطين عبر العالم بتوقيع عريضة وتسليمها للسلطات الإمارتية للإفراج عن منصور فوراً.

وفي 20 مارس/آذار من هذا العام، داهم مسؤولو الأمن في الإمارات منزل أحمد منصور وقاموا بتفتيشه، وصادروا هاتفه، وأجهزة إلكترونية أخرى، وبعد 3 ساعات من تفتيشهم تلمنزل، اقتادوه بعيداً. وفي 3 أبريل/نيسان، اقتيد ويداه وقدماه مكبلتان، ورأسه حليق، بحسب بيان المنظمة الحقوقية.

 

وعقب القبض عليه، أصدرت السلطات الإماراتية بياناً قالت فيه إنه ألقي القبض على منصور بسبب استخدامه وسائل التواصل الاجتماعي "لنشر معلومات كاذبة تضر بسمعة البلد"، و"بث الكراهية والطائفية".

وقبل عام مضى، استُهدف هاتف الآيفون الخاص بأحمد منصور باستخدام برامج تجسس تباع فقط للحكومات. واعتبر حقوقيون أن هذا الأمر عبارة عن محاولة لتحويله إلى جهاز تتبّع؛ وذلك لمعرفة من يقوم بالاتصال به، وأين كان يذهب.

وقد دفع هذا الحادث شركة آبل إلى إصدار تحديث أمني لآيفون في أغسطس/آب 2016.


حمل الموضوع كملف PDF طباعة الموضوع

مواضيع ذات صلة

الإمارات في إبريل.. سياسة إطلاق النار تنقلب على "جهاز الأمن" داخلياً وخارجياً

الاعتقالات والنهج الأمني هوس لا يستنثي يطال زوار الإمارات

لماذا تستمر الإمارات بتجاهل تعهداتها بإنشاء مؤسسة وطنية مستقلة لحقوق الإنسان؟!

لنا كلمة

عيد عائلات المعتقلين 

إنه "العيد" عيد فطرٍ مبارك عليكم جميعاً وتقبل الله منا ومنكم صالح الأعمال. هو عيد فرحة وسعادة بالنسبة للجميع لكن عائلات المعتقلين السياسيين في سجون جهاز أمن الدولة، هو تذكار للوجه والمعاناة، عشرات السنوات وهم… ...

اقرأ المزيد
القائمة البريدية ليصلك كل جديد من موقع إيماسك ..