أحدث الإضافات

محمد بن زايد يستقبل رئيس صربيا ويبحث معه العلاقات بين البلدين
"معهد باريس الفرانكفوني": حقوقيون يطلقون متحفا افتراضيا حول انتهاكات الإمارات
فورين بوليسي: هجمة سعودية وإماراتية ضد عضويتي الكونغجرس الأمريكي المسلمتين
عبر صفقة بقيمة 73 مليون دولار...دحلان يستحوذ على فضائية مصرية بأموال إماراتية
الخليج والسترات الصفراء
الإمارات والسعودية تستخدمان عملة رقمية في تسويات خارجية
الخليج كان فكرة وحلما فهل سيتحول إلى سراب؟
"ميدل إيست آي": تونس مهددة بانقلاب إماراتي سعودي
واقع حقوق الإنسان في الإمارات "مظلم" يتغذى على الاضطهاد والقمع والتعذيب
"ستاندرد تشارترد" يخفض وظائف بأنشطة مصرفية في الإمارات
تسريب صوتي لمعتقلة سودانية تروي معاناتها داخل سجون أبوظبي
مصادر تؤكد وفاة معتقل تحت التعذيب في الإمارات
وزير الطاقة الإماراتي: اتفاق للتعاون بين أوبك والمنتجين المستقلين خلال 3 أشهر
الحلم الخليجي الذي انهار
محتجون في عدن يتهمون الإمارات بالوقوف وراء الاغتيالات

اجتماع سعودي إماراتي يمني لاحتواء أزمة المجلس الانتقالي الجنوبي

إيماسك - وكالات

تاريخ النشر :2017-05-13

 

عقدت اللجنة اليمنية السعودية الإماراتية العليا أمس اجتماعا برئاسة نائب رئيس الجمهورية اليمنية علي محسن الأحمر لتقييم الأحداث الأخيرة وما شهدته عدن من تشكيل "المجلس الانتقالي".

وجاء الاجتماع بعد ساعات من دعوة رئيس الحكومة اليمنية، أحمد عبيد بن دغر، لدول التحالف العربي، إلى الخروج عن صمتها تجاه تشكيل المجلس الانتقالي، لافتا إلى أنه باستطاعة التحالف السيطرة عليه.

 

ونقل "المشهد اليمني" عن مصدره أن السعودية استدعت محافظ عدن المقال عيدروس الزبيدي الموالي لأبوظبي، الذي أعلن الخميس عن تشكيل مجلس انتقالي، كما استدعت وزير الدولة المقال هاني بن بريك، اللذان وصلا مع عدد من قيادات الحراك الجنوبي في المجلس إلى العاصمة السعودية الرياض أمس على متن طائرة سعودية قادمة من عدن.

في حين رفض محافظ لحج وعضو المجلس ناصر الخبجي، الذهاب إلى الرياض.

 

وبحسب المصدر، فإن زيارة الشخصيات الجنوبية، يعد أحد بنود الاتفاق داخل اللجنة الثلاثية المشكلة من اليمن والسعودية والإمارات لاحتواء الأزمة، ويندرج ضمن إطار الجهود التي تبذلها السعودية لاحتواء الأزمة السياسية المتعلقة بتشكيل شخصيات جنوبية لـ"مجلس انتقالي" لإدارة المحافظات الجنوبية.

 

إلى ذلك وعقب إعلان الزبيدي، رفضت الرئاسة اليمنية ما سمى بـ" المجلس الانتقالي" رفضا قاطعا معتبرة هذا التصرف "لا أساس له ولن يحظى بقبول مطلق".

 

كما أثار إعلان تشكيل المجلس حفيظة الكثير من الساسة داخل الحراك الجنوبي وكثير من النشطاء إذ رأى البعض أنه تهديد للوحدة اليمنية وانفصال الشمال عن الجنوب وخيانة للشرعية والتحالف العربي بقيادة السعودية.

 

ويضم المجلس المعلن عنه، 4 محافظين من المحافظات الجنوبية، وهم محافظ حضرموت أحمد بن بريك، ومحافظ شبوة أحمد حامد لملمس، ومحافظ الضالع فضل الجعدي، ومحافظ لحج ناصر الخبجي، فيما غاب محافظ محافظة أبين، التي ينحدر منها الرئيس هادي.

 


حمل الموضوع كملف PDF طباعة الموضوع

مواضيع ذات صلة

معركة غريفيث في استكهولم

مسؤول أمريكي يصرح من أبوظبي: نعارض بشدة وقف دعم التحالف السعودي الإماراتي باليمن

محطة أخرى للسلام المستحيل في اليمن

لنا كلمة

إجراءات القمع الجديدة

صدرت تعديلات جديدة على "قانون العقوبات"، وفيما يبدو أنها ليست مواد قانونية لكنها أقرب إلى إجراءات إدارية تظهر تجريماً واضحاً للدراسات البحثية السياسية والاجتماعية، وتعتبرها أسراراً تخص أمن الدولة! ...

اقرأ المزيد
القائمة البريدية ليصلك كل جديد من موقع إيماسك ..