أحدث الإضافات

وزير داخلية مصر في عهد مبارك متواجد في الإمارات
أردنيون يطالبون بالضغط على الإمارات للإفراج عن الصحفي تيسير النجار
الإمارات: بحث فرض عقوبات جديدة على قطر بما في ذلك طردها من من مجلس التعاون
"هآرتس" : مخطط إماراتي - مصري لإعادة دحلان إلى غزة بتعاون إسرائيلي
الأمم المتحدة تنتقد مطلب إغلاق "الجزيرة" وسفير الإمارات بموسكو يعتبره منطقيا لـ"عدم وجود صحافة حرة بالمنطقة"
وزير الخارجية القطري: مطالب دول الحصار قدمت لكي ترفض
هادي يطيح بمحافظي حضرموت وسقطرى وشبوة المقربين من الإمارات
إنهم يستهدفون حرية الإعلام
العادي الجديد في العلاقات الخليجية
زيارة بحاح.. عودة لمهمة أم إعداد لمرحلة؟
"العربية لحقوق الإنسان" تطالب بريطانيا بتعليق عقودها العسكرية مع الإمارات والسعودية ومصر
السعودية تعلن رفضها التفاوض مع قطر في قائمة المطالب
تحالف حقوقي يطالب الإمارات بإطلاق سراح الناشط أحمد منصور
القوات الإماراتية تعلن سيطرة الجيش اليمني على جبل مرثد الاستراتيجي
سفير الإمارات لدى موسكو: قطر لا تتجاوب مع المطالب والنتيجة ستكون عزلها

حضور بارز لقيادات موالية لإيران في جنوب اليمن

إيماسك - وكالات

تاريخ النشر :2017-05-26

 

تتزايد التساؤلات حول الحضور الإيراني في الأزمة اليمنية لا سيما في جنوب اليمن، بالقدر ذاته الذي يثيره الطموح الإماراتي وتواجدها في تلك المنطقة الغنية بالموارد.

ويكشف هذا الحضور تواجدا لرجالات في جنوب اليمن محسوبة على إيران دربها حزب الله اللبناني، وفق مصدر يمني في عدن، كشف لـ"عربي21" جانبا من هذا الأمر، مشيرا إلى علاقة شخصيات مهمة في جنوب اليمن بإيران ترتبط باللواء عيدروس الزبيدي.

وتثار التساؤلات حول قائد لواء الحماية التابع لمحافظ مدينة عدن المقال اللواء الزبيدي، وأين تلقى دورات تدريبية في المجال العسكري.

كشف مصدر يمني من عدن، في تصريح لموقع " عربي 21"  فضل عدم نشر اسمه، أن قائد لواء الحماية التابع للزبيدي، المكنى بـ"أبي عمر"، يعدّ من الشخصيات العسكرية المهمة في الحراك الجنوبي التي دربها حزب الله اللبناني.
 
وقال إن اسم هذا القائد الحقيقي "إسماعيل الضالعي"، وهو أحد القيادات الحراكية التي تدربت في لبنان، الأمر الذي يكشف حجم الحضور الإيراني في جنوب اليمن.

ويتمركز لواء الحماية التابع للزبيدي، محافظ عدن المقال، في جبل حديد في المدينة الساحلية عدن، التي تتخذ منها الحكومة الشرعية مقرا لها.

وفي تشرين الأول/ أكتوبر 2014، قال الزبيدي في تصريح نقلته صحيفة “الطريق” الصادرة من عدن -مغلقة حاليا- إن إيران تدعمهم لاستعادة الدولة الجنوبية، التي كانت موجودة قبل عام 1990 (الوحدة اليمنية). 

وأوضح أنه وقع على اتفاق مع طهران في بيروت، وشارك بتجنيد أكثر من 400 جنوبي يمني، وتدريبهم هناك.

وكان الرئيس اليمني عبد ربه منصور هاجي، أقال اللواء الزبيدي من منصبه محافظا لعدن، في نهاية نيسان/أبريل الماضي، إلا أن الرجل الذي برز حليفا للإمارات، تمرد على القرار، وأعلن عن تشكيل "مجلس الحكم الانتقالي" لإدارة الجنوب. 


وكان أعلن عن المجلس في بيان تلاه يوم 11 من أيار/ مايو الجاري، لإدارة وتمثيل الجنوب داخليا وخارجيا برئاسته، وعضوية ابن بريك، وأكثر من 20 شخصية جنوبية، بينهم وزراء ومحافظون، واعتبرت هذه الخطوة "انقلابا ثانيا" على الحكومة الشرعية.


حمل الموضوع كملف PDF طباعة الموضوع

مواضيع ذات صلة

الزبيدي و "بن بريك" يغادران الإمارات للقاء مسؤولين في مصر

مسؤول يمني يؤكد لقاء "الزبيدي" بنجل المخلوع "صالح" في أبوظبي

الزبيدي و بن بريك يغادران السعودية ويصلان الإمارات

لنا كلمة

عيد فطر مبارك

يمر عيد الفطر المبارك في الإمارات وسط حالة من القمع وتكميم الأفواه، وأزمة بجوارنا الخليجي فرج الله عن هذا البلد وبلدان الخليج كل أزماتهم. ...

اقرأ المزيد
القائمة البريدية ليصلك كل جديد من موقع إيماسك ..