أحدث الإضافات

الإمارات تستقبل وفد من رجال الأعمال السوريين
الكشف عن تصفية 23 معتقلاً في سجون الإمارات باليمن
"لوب لوج" : هكذا تسعى أبوظبي لتلميع صورتها دولياً بعد كشف إنتهاكاتها
 تقرير حكومي يمني يكشف انتهاكات واسعة من قبل السعودية والإمارات في المهرة باليمن
الجنوب الليبي بين مطرقة حفتر وسندان الإمارات
وزير الاقتصاد الإماراتي يرأس وفد بلاده في القمة العربية التنموية في لبنان
العرب بين ضياع المشروع وغياب الزعامة
مخاطر صراع النفوذ بين دول الخليج في منطقة القرن الأفريقي
الاتحاد الآسيوي يلزم أبوظبي بدخول الوفد الإعلامي القطري
اللجنة التنفيذية للمجلس الإماراتي السعودي تعقد اجتماعها الأول وتعلن عن سبع مبادرات مشتركة
التحالف السعودي الإماراتي يشن غارات جوية على مواقع للحوثيين في صنعاء
قناة "فيجوال بوليتكس": دبي على حافة أزمة اقتصادية كبيرة نتيجة قرارات أبوظبي السياسية (فيديو)
ترامب في 2019.. السؤال الكبير
إدارة ترامب واحتواء إيران
توقف ضخ وإنتاج النفط في شبوة اليمنية بعد اشتباكات بين محتجين وقوات موالية للإمارات

تنظيم الاتصالات تدافع عن قوانين سيئة السمعة في الإمارات

ايماسك- متابعة خاصة:

تاريخ النشر :2017-05-29

 

دافعت هيئة تنظيم الاتصالات في دولة الإمارات العربية المتحدة عن قوانين زجرية جديدة صدرت بشأن استخدام "البروكسي" والشبكات الافتراضية الخاصة في الإمارات، وقالت إن تلك القوانين لن تؤثر على المستخدمين "الشرعيين" للإنترنت.

 

وقال تلفزيون الجزيرة (الإثنين 29 مايو/أيار) إن الإمارات أصدرت في وقت سابق الشهر الجاري سلسلة جديدة من القوانين المتعلقة بجرائم تكنولوجيا المعلومات، وينص أحدها على أن أي شخص يستخدم تقنية الشبكات الافتراضية الخاصة (VPN) أو "بروكسي" في دولة الإمارات العربية المتحدة "لارتكاب أو منع اكتشاف جريمة" يمكن سجنه أو تغريمه بخمسمئة ألف درهم إلى مليوني درهم (نحو 547 ألف دولار) ويمكن جمع العقوبتين.

 

وكانت الغرامة على مثل تلك الحالات تتراوح بين 150 ألف درهم وخمسمئة ألف درهم إماراتي.

وتستخدم الشبكات الافتراضية الخاصة والبروكسي عادة للوصول إلى التطبيقات المحجوبة والمحظورة في الإمارات، خاصة خدمات الاتصال الصوتي في سكايب وواتساب.

 

وحظرت هيئة تنظيم الاتصالات في الإمارات الأسبوع الماضي الدخول إلى موقع الجزيرة نت، وقالت الهيئة في التنويه الذي يظهر للمستخدمين من داخل دولة الإمارات إن محتويات الموقع تم تصنيفها ضمن المحتويات المحظورة التي "لا تتطابق مع معايير هيئة تنظيم الاتصالات الإماراتية".

وتنص القوانين الجديدة على أن مقدم الخدمة الذي يقدم نشاطا مثل الاتصال الهاتفي عبر الإنترنت (سكايب مثلا) دون ترخيص هو أيضا يرتكب عملا غير قانوني بموجب قانون الاتصالات في دولة الإمارات العربية المتحدة.

 

 وتأتي هذه القوانين بعد أن بدأت البلاد حملة قمع على الإنترنت الشهر الماضي، حكم في إطارها على رجل في أبوظبي بالسجن، وتحميله بشكل غير قانوني مجموعة من الأفلام التلفزيونية والأفلام من منصة تلفزيونية.

ويعتقد بأن استخدام الشبكات الافتراضية الخاصة منتشر على نطاق واسع في الإمارات العربية المتحدة، حيث يستخدمها العديد من السكان للدخول إلى الإنترنت، أو أي محتوى آخر غير متوفر في البلاد عن طريق خداع قيود المنطقة.


حمل الموضوع كملف PDF طباعة الموضوع

مواضيع ذات صلة

وزير الاقتصاد الإماراتي يرأس وفد بلاده في القمة العربية التنموية في لبنان

الجنوب الليبي بين مطرقة حفتر وسندان الإمارات

توقف ضخ وإنتاج النفط في شبوة اليمنية بعد اشتباكات بين محتجين وقوات موالية للإمارات

لنا كلمة

بين السمعة واليقظة

تضع قضية أحمد منصور المعتقل في سجون جهاز أمن الدولة، الإمارات في حرّج أمام دول العالم الأخرى، فالدولة عضو في مجلس حقوق الإنسان يفترض أن تقوم بتعزيز أعلى معايير احترام حقوق مواطنيها، لكنها تستخدم هذه… ...

اقرأ المزيد
القائمة البريدية ليصلك كل جديد من موقع إيماسك ..