أحدث الإضافات

طحنون بن زايد يستقبل السفير التركي في أبوظبي
محكمة نرويجية تقضي بالسجن لمدير منظمة ممولة إماراتياً بتهمتي السرقة والتزوير
"الأخبار اللبنانية": انسحاب إماراتي تدريجي من سوق الإعلام المصري إثر خلافات حول الإدارة
"الإمارات لحقوق الإنسان": مراكز المناصحة... تكريس لنهج الانتهاكات والقمع
تجديد الفكر العربي في الساحات والشوارع
المجلس الانتقالي المدعوم من أبوظبي يعلق مشاركته في اللجنة العسكرية بعدن..وتوتر أمني في أبين
"الفطيم الإماراتية": توجه لاستثمار مليار دولار في مصر خلال العامين المقبيلن
جمهورية الخوف تضع للعالم استراتيجية مكافحة الإرهاب!
خلال الاحتفال باليوم الوطني...سفارة الإمارات بسوريا تصف بشار الأسد بـ"القائد الحكيم"
وفد إسرائيلي في واشنطن لبحث عقد اتفاق «عدم اعتداء» مع دول خليجية
الملك سلمان يدعو رئيس الإمارات لحضور قمة مجلس التعاون الخليجي
عبدالله بن زايد يبحث مع وزير الخارجية المصري التطورات في ليبيا وسوريا
شركة استشارات مرتبطة بالإمارات تحرض على زعيم حزب العمال البريطاني
إعادة قراءة الربيع العربي
الشباب العربي وأزمات الدولة الوطنية

إضراب الكرامة في أبوظبي.. تحذيرات من تدهور الحالة الصحية للمعتقل عمران الرضوان

ايماسك- خاص:

تاريخ النشر :2017-07-06


شن مئات المواطنين حملة واسعة مساء الخميس في وسم (إضراب الكرامة في أبوظبي) لتسليط الضوء على الوضع الصحي للمعتقل المضرب عن الطعام عمران الرضوان بعد تدهور صحته بعد تجاوزه اليوم الأربعين للإضراب عن الطعام.

وقال مدونون إن عمران الرضوان يعاني من تدهور الوضع الصحي وتأثر وظائف الكلى والكبد لديه جراء الإضراب.

ولازال الناشط السياسي عمران الرضوان تحت الصدمة النفسية التي جعلته يكتئب وينفر من الطعام ويخط وصيّة المفارق للحياة بسبب التفتيش المهين وخلع ملابسه جميعها إلا "من فوطه" صغيرة تغطي عورته مع تعرضه لتحرش ولمس عورته من قبل حراس نيباليين في انتهاك لخصوصيته وخدش لحيائه دون أن يكون لهذا الإجراء من داع. ويرفض الرضوان قطع إضرابه عن الطعام الذي بدأه في 25 مايو/أيار الماضي.

 

وحسب المركز الدولي للعدالة فقد اعتقل الناشط السياسي والمراقب الشرعي بمصرف أبو ظبي الإسلامي عمران الرضوان من قبل جهاز أمن الدولة فيما يعرف بقضية " الإمارات 94 " في 16 يوليو/تموز 2012 وتعرّض للاختفاء القسري وللتعذيب وسوء المعاملة في مراكز احتجاز سريّة وحرم من ضمانات المحاكمة العادلة بعد أن قضت دائرة أمن الدولة بالمحكمة الاتحادية العليا في 2يوليو/تموز 2013 بحكم لا يقبل الطعن بأي وجه من الوجوه بحبسه مدّة سبع سنوات من أجل تهم ملفقة تمثلت في تهمة إنشاء تنظيم يهدف إلى قلب نظام الحكم.

فيما قال مركز الإمارات لحقوق الإنسان الذي يتخذ من لندن مقراً له، في تغريدة على حسابه على تويتر، "تعرض سجين الراي #عمران_الرضوان لمعاملة لا أخلاقية حطت من كرامته و حقوقه الأساسية داخل سجن الرزين الاماراتي".

من جهته قال المستشار القانوني الدكتور محمد بن صقر: " بلغوا أصحاب السمو والسعادة والمعالي عن، #إضراب_الكرامة_في_أبوظبي لأنهم سيسألون عنه يوم لا ينفع مال ولا سلطان".

وقال الناشط والكاتب حميد النعيمي: " احتجاجا على القمع وطلباً للكرامة في بلد السعادة والتسامح !! المعتقل عمران الرضوان يواصل إضرابه منذ ٤٠ يوم".

وكتب عبدالعزيز الكاشف: " أراد السجان إهانة #عمران_الرضوان ومعتقلي الرأي فكان #إضراب_الكرامة_في_أبوظبي ـ ليقول للظالم لن ننكسر".

وقال حساب "عبيد": "أحرار الإمارات في سجن الرزين والله انكم رجال ستكسرون بصبركم عناد هؤلاء المجرمين"

فيما كتب أحمد الهامور: " حافظ لكتاب الله ويعذبونه وينتهكون كرامته !! دافع عنها بأكثر مما يملك الإنسان العادي؛ اللهم انصره وكل من معه ضد الظلم".

وقال حامد القيشي: " لا يحتاج لأن يعرفه أحد أو يعرف اسمه أحد!!، هو مجرد حر شريف أطلق صوته بالحق فاعتقلوه، وانتهكوا حقوقه فأضرب عن طعامه".

وكتب غانم حميد: "هل يعقل أن يكون السجان مسلماً وهو يمنع #عمران_الرضوان وأصحابه من الصلاة؟؟ ترى هل يسمى هذا من التسامح أو السعادة؟؟".

فيما قال حمد المطوع: " حرية مرهونة بمطالب أمنية من أبشع ما رأينا في بلادنا!! يعدون المعتقل بحريته حتى ينفذ أوامر الأمن الظالم، ولا ينالها!"

 


حمل الموضوع كملف PDF طباعة الموضوع

مواضيع ذات صلة

السلطات الإماراتية تحرم المعتقل الناشط محمد المنصوري من الزيارات العائلية منذ أكثر من سنة

إدارة سجن الرزين تواصل الانتهاكات بحق الناشط أحمد منصور رغم تدهور وضعه الصحي

"الدولي للعدالة وحقوق الإنسان": الأمن الإماراتي يُنكل بذوي معتقلي الرأي في زيارات عيد الفطر

لنا كلمة

العيد الوطني.. سياسات الماضي وبناء المستقبل

يحتفيّ الشعب الإماراتي بعيده الوطني لتأسيس الاتحاد، إنها 48 عاماً يوم قرر الآباء المؤسسون بناء دولة من الإخوة والمودة والدولة الرشيدة الطموحة. في ذكرى عهد ووفاء، ذكرى دموع الفرح والحياة والاتحاد عندما لبى شيوخ الدولة… ...

اقرأ المزيد
القائمة البريدية ليصلك كل جديد من موقع إيماسك ..