أحدث الإضافات

الإمارات في الصومال.. نفوذ كما "لم يحدث من قبل"!
"رايتس ووتش" تطالب الإمارات ومصر بكشف مصير سجين مصري لـ 3 سنوات في أبوظبي
مأزق السعودية في اليمن
الإعلان عن شركة إماراتية مصرية تكرس هيمنة الإمارات على مشاريع السويس
الخليج العربي ومعالم المرحلة الانتقالية
"طيران الإمارات" توقف صفقة لشراء 36 طائرة "إيرباص" بقيمة 16 مليار دولار
وزير الطاقة الإماراتي: بدء إنتاج الكهرباء من الطاقة النووية العام المقبل
إقرار قانون يكرس الهيمنة الأمنية على المساجد في الإمارات...والسعي لترويجه خارجيا
حملة حقوقية تطالب منظمة العمل الدولية بفرض عقوبات على أبوظبي
محمد بن زايد يبحث مع الرئيس الصومالي العلاقات الثنائية ومحاربة الإرهاب
السياسة الإماراتية تجاه الملف السوري... دعم بقاء النظام وشراء النفوذ لدى المعارضة
مصادر ليبية : قاعدة عسكرية إماراتية جديدة بمطار الخروبة جنوب شرق طرابلس
هل يهاجم ترامب كوريا الشمالية أو إيران؟
ملاحظات في توصيف المرحلة العربية
"المجلس الإنتقالي الجنوبي"يدشن أعماله جنوب اليمن باستثناء سقطرى المسيطر عليها من الإمارات

«تسريبات العتيبة»: الإمارات تسعى للتأثير في السعودية وليس العكس

إيماسك - متابعات

تاريخ النشر :2017-08-14

 

لا تزال مجموعة غلوباليكس تواصل تسريب دفعات من الرسائل التي تم الحصول عليها من البريد الإلكتروني للسفير الإماراتي في واشنطن «يوسف العتيبة».

وأظهرت الدفعة الأخيرة من الرسائل التي نشرتها صحيفة «ميدل إيست آي» أن ولي العهد السعودي الأمير «محمد بن سلمان» تحدث إلى اثنين من المسؤولين الأمريكيين السابقين حول رغبته في إنهاء الحرب السعودية في اليمن. وتم الكشف عن المحادثة خلال رسالة تم تسريبها شهدت حوارا بين «العتيبة» ومسؤول أمريكي سابق تحدث إلى «بن سلمان» .

ويتحدث «العتيبة» بوضوح في مراسلاته الخاصة حول طموحات بلاده لقيادة المنطقة والانقسامات الناشئة داخل مجلس التعاون الخليجي.

 

وفي رسالة بالبريد الإلكتروني مع «إليوت أبرامز»، وهو مسؤول أمريكي سابق مشهور باعتناق آراء المحافظين الجدد الموالين لـ(إسرائيل)، لم يعترض «العتيبة» حين كتب «إبرامز» له قائلا: «الهيمنة الجديدة.. الإمبريالية الإماراتية.. حسنا إذا لم تفعل الولايات المتحدة ذلك، فإن أحدا عليه أن يمسك بالأمور لفترة من الوقت».

ورد «العتيبة» بالقول: «كنا على قدر التحدي. بكل صدق لم يكن هناك الكثير من الخيارات، ونحن صعدنا فقط بعد أن اختار بلدك (يقصد الوليات المتحدة التنحي».

 

وشكا «أبرامز» من أنه «من السيء للغاية أنك لا تحصل على المساعدة التي تستحقها» من الولايات المتحدة وقطر والسعودية. ليضيف «العتيبة»: «أو عمان أو تركيا».

غير أن «العتيبة» كان أكثر من واضح حول رؤيته لمن يحتل مقعد القيادة في العلاقات الإماراتية السعودية. وقال «العتيبة»: «أعتقد أننا على المدى الطويل قد يكون لنا تأثير جيد على المملكة العربية السعودية، على الأقل على بعض الناس هناك».

وتابع «العتيبة» قائلا: «إن علاقتنا معهم تستند إلى عمق استراتيجي ومصالح مشتركة، والأهم من ذلك هو الأمل في أن نتمكن من التأثير عليهم، وليس العكس».


حمل الموضوع كملف PDF طباعة الموضوع

مواضيع ذات صلة

مأزق السعودية في اليمن

السعودية ولبنان .. حسابات خاطئة

لماذا تكسب إيران في "ساحاتها الخلفية" ويخسر العرب؟

لنا كلمة

تساؤلات متحف اللوفر

تم افتتاح متحف اللوفر في أبوظبي رغم كل العراقيل التي واجهته طوال عشر سنوات، قرابة مليار دولار هي تكلفة البناء و400 مليون يورو قيمة استعارة الإسم من متحف اللوفر من الدولة الأم؛ إلى جانب مبالغ… ...

اقرأ المزيد
القائمة البريدية ليصلك كل جديد من موقع إيماسك ..