أحدث الإضافات

قطر تطالب بتعليق عضوية الإمارات والسعودية في مجلس حقوق الإنسان
لا خوف على أجيال المستقبل العربي
واشنطن تدعو الإمارات والسعودية لقبول مقترح الحوثي حول ميناء الحديدة
تسريب جديد للمعتقلة الإماراتية أمينة العبدولي يكشف تعرضها للتعذيب في سجون أبوظبي
عبد الخالق عبدالله يروج لدعوات "المجلس الانتقالي" لاستقلال جنوب اليمن بعد معركة الحديدة
قراءة سريعة بخطة غريفيث باليمن
وزير النفط الإماراتي: اتفاق أوبك على زيادة الإنتاج مليون برميل يومياً بدءاً من يوليو
بعد أكثر من عام على إندلاعها...الأزمة الخليجية تدخل طور القضاء الدولي
تغييرات أمنية واسعة بتونس بعد كشف محاولة للانقلاب بدعم من أبوظبي
يعتقد أنها مصرية وإماراتية...طائرات بدون طيار تقصف "الهلال النفطي" لصالح قوات حفتر
"مبادلة الإماراتية" تشتري 10% من امتياز حقل شروق للغاز في مصر
الإمارات تنفي إدارتها لسجون سرية في جنوب اليمن
لم يعُد لإيران ما تكسبه سوى إطالة الحرب في اليمن
جامعة اكسفورد تستنكر استغلال اسمها من قبل مركز أبحاث حكومي في الإمارات
ثلاثة أهداف لفريق "الصفقة النهائية"

تسريبات العتيبة: الإمارات تسلح «حفتر» تحت سمع وبصر أمريكا

أيماسك - متابعات

تاريخ النشر :2017-09-15

 

كشفت رسائل بريد إلكتروني مسربة أن تسليح الإمارات للقوات التي يقودها الجنرال الليبي «خليفة حفتر» كان يتم تحت سمع وبصر الولايات المتحدة، رغم الحظر الأممي المفروض على تزويد ليبيا بالسلاح منذ 2011.

إذ قال موقع «ميدل إيست آي» البريطاني إن رسائل بريد إلكتروني مسربة جرى تبادلها بين السفير الإماراتي في واشنطن «يوسف العتيبة» ومستشارة الأمن القومي الأمريكي «سوزان رايس» (آنذاك) تكشف أن الولايات المتحدة كانت على علم بشحنات السلاح غير الشرعية المرسلة للمتمردين في ليبيا.

وقال الموقع إن «العتيبة» بعث رسالة إلى «رايس» عام 2014، قال فيها: «طلب مني محمد بن زايد (ولي عهد أبوظبي) أن أعلمكم بأننا سنرسل معدات لأصدقائنا في ليبيا خلال اليومين أو الثلاثة أيام القادمة».

وأضاف: «ستصل المعدات على متن طائرة شحن إماراتية، وسترافقها وحدة عسكرية إماراتية فقط لضمان عبورها بأمان. لقد طلب مني أن أحيطكم علما بالأمر حتى لا يكون مفاجأة لأحد».

وردت «رايس» على رسالة «العتيبة» بشكل مقتضب بالقول: «تم استلام الرسالة شكرا».

وتثير الرسائل، التي سربتها مجموعة مجهولة الهوية، الأربعاء، تساؤلات بشأن علم أمريكا بالتدخل الإماراتي في الحرب بليبيا.

ويربط موقع «ميدل إيست آي» بين المعدات التي وردت في رسالة «العتيبة»، وتقرير تقصي الحقائق الصادر عن مجلس الأمن في يونيو/حزيران الماضي، الذي كشف عن قيام الإمارات بتزويد قوات «حفتر» بشحنات سلاح بالمخالفة لقرار المجلس.

ورغم أن حظر تصدير السلاح لليبيا لا زال قائما من قبل الأمم المتحدة منذ ثورة 2011، إلا أن تقرير مجلس الأمن يكشف بالتفاصيل أنواع وكميات الأسلحة والمعدات التي وصلت للمتمردين الليبيين عبر جهات عدة، أبرزها الإمارات.

إذ كشف التقرير الأممي أن لجنة التقصي توصلت إلى وجود أدلة على أن الإمارات، سلمت قوات «حفتر» مروحيات قتالية روسية الصنع من طراز «Mi-24»، ومقاتلة من طراز «AT-802i»، وهي طائرة خفيفة مقاتلة تعمل بمحرك واحد.

كما أظهر التقرير ذاته شحن ما يزيد عن 90 حاملة جنود مصفحة وأكثر من 500 عربة أخرى لقوات «حفتر»، في أبريل/نيسان 2016؛ حيث قامت سفينة شحن مملوكة للسعودية بنقل تلك الآليات من الإمارات.

ووجد خبراء الأمم المتحدة أن مروحية واحدة مدججة بالسلاح من ضمن أربعة أنماط من المروحيات الواردة من روسيا البيضاء للإمارات، تستخدم حاليا في العمليات العسكرية بليبيا.


حمل الموضوع كملف PDF طباعة الموضوع

مواضيع ذات صلة

كيف تقوم أبوظبي بمواجهة "الإسلام المعتدل" في الولايات المتحدة الأمريكية؟!.. تسريبات العتيبة تجيب

أبرز تسريبات العتيبة... دبلوماسية الإمارات الخفية العابث الرئيس بصورة الدولة في الخارج

مرسوم إتحادي بترقية السفير العتيبة إلى رتبة وزير

لنا كلمة

عيد عائلات المعتقلين 

إنه "العيد" عيد فطرٍ مبارك عليكم جميعاً وتقبل الله منا ومنكم صالح الأعمال. هو عيد فرحة وسعادة بالنسبة للجميع لكن عائلات المعتقلين السياسيين في سجون جهاز أمن الدولة، هو تذكار للوجه والمعاناة، عشرات السنوات وهم… ...

اقرأ المزيد
القائمة البريدية ليصلك كل جديد من موقع إيماسك ..