أحدث الإضافات

الخلافات السعودية-الإماراتية تزعزع تحالفهما
"ميدل إيست آي" تتحدث عن دور أبوظبي والرياض في ازمة إستفتاء كردستان
موقع عبري: مؤتمر للتحالف الدولي بمشاركة قادة جيوش الإمارات والسعودية و "اسرائيل"
مجموعة إماراتية تتفاوض لشراء حصة قطرية في البنك العربي المتحد
كيف أثر اليمن في الأزمة الخليجية؟
25 مليار دولار الزيادة في أصول مصارف الإمارات
مصادر كويتية : القمة الخليجية باتت بحكم المؤجلة
جنوب اليمن.. أحلام الاستقلال ومأزق التبعية!
انطلاق مناورات عسكرية مشتركة بين الإمارات والسعودية بقاعدة الظفرة
تيلرسون يصل إلى الرياض لبحث الأزمة الخليجية
معتقلون يضربون عن الطعام بسجن تشرف عليه الإمارات في عدن
الإمارات تدين الحادث الإرهابي في صحراء الواحات في مصر
عبد الخالق عبدالله: زيارة تيلرسون حول الأزمة الخليجية ستكون خائبة
الغرب والمعايير المزدوجة مجدداً
(دراسة) نصف سكان الإمارات غارقون في بحر "الديون" وضريبة القيمة المضافة تزيد معاناتهم

نصيحة إماراتية ورطت الولايات المتحدة بعملية فاشلة في اليمن

ايماسك- ترجمة خاصة:

تاريخ النشر :2017-10-05

 

فشل إنزال أمريكي في قرية يمنية بسبب معلومات خاطئة قدمتها الإمارات لإدارة ترامب، وأدت إلى مقتل العشرات بمن فيهم جندي أمريكي في العملية، حسب ما نقل تقرير جديد لـ"شبكة أنَّ بي سي الأمريكيَّة ".

 

وقالت الشبكة إنَّ مسؤولين في البيت الأبيض والبنتاغون أكدوا أنَّ الهجوم الذي تم على قرية "يكلا" بمحافظة البيضاء (وسط اليمن) وقتل عشرات المواطنين اليمنيين بينهم أطفال، إضافة إلى جندي أمريكي، تم بناءً على معلومات مغلوطة قدمتها الإمارات.

التقرير الذي تناولته مواقع معنية بالشؤون العسكرية الأمريكيَّة، يشير إلى اعتماده على معلومات ومقابلات تم إجراؤها مع "اثنى عشر مسئولا من العمليات الخاصة" لكشف الخطأ الذي تم ارتكابه ليلة 29 يناير/ كانون الأول الماضي.

 

وقالت مصادر ل "ان بي سي نيوز" إن القوة الأمريكية لم يكن لديها ما يكفي من الوقت في الموقع لالتقاط الوثائق والإلكترونيات، مما يثير تساؤلا في تصريحات البيت الأبيض الماضية أن الغارة حققت نجاحا كبيرا من شأنه إنقاذ حياة الأميركيين ومنع الهجمات في المستقبل.

ومن بين المعلومات الأخرى التي وردت في التقرير تفاصيل الحملة ضد تنظيم القاعدة في جزيرة العرب والتنسيق بين الولايات المتحدة والإمارات العربية المتحدة ودور الجنرال المتقاعد ماك فلين في إقناع الرئيس دونالد ترامب بأن المخاطرة بالهجوم يمكن أن تميزه عن سلفه المتردد.

 

وطبقا لمسؤولين في البيت الأبيض، تحدثوا للشبكة الأمريكيَّة فإن فلين أخبر "ترامب" عن نصيحة قدمتها الإمارات تشير إلى أن أحد الإرهابيين المطلوبين في العالم، قاسم الريمي، زعيم تنظيم القاعدة في جزيرة العرب، قد يكون هدفاً محتملاً وأنه شوهد في القرية من قبل.

وأوضحت المصادر أن فلين قال إن القبض على "الريمي" أو قتله سيميز ترامب عن أوباما. وقال فلين إن ترامب سيكون حازماً حيث كان اوباما في موقف متردد لا نهاية له. وسيشرف الرئيس على حلفاء الخليج الذين يعملون في اليمن.

 

وخلصت المخابرات الأمريكية، التي تعمل مع دولة الإمارات العربية المتحدة، إلى أن هناك نشاطا هاما يجري هناك. ووفقا لمسؤولين في البيت الأبيض في عهد ترامب، فإن القوات الخاصة في الإمارات العربية المتحدة والولايات المتحدة تعمل بشكل متزايد معا، واقترحت غارة منسقة على قرية يكلا.

وقال التقرير إن عملية الإنزال البري تم تجهيزها لمداهمة قرية "يكلا" للحصول على الوثائق الالكترونية التي من شأنها أنَّ تعرض أعضاء تنظيم القاعدة ومناطق تمركزه. وبصورة غير رسمية أتاحت الغارة فرصة لملاحقة قادة تنظيم القاعدة مثل الإرهابي المطلوب، قاسم الريمي، الأمير الحالي لتنظيم القاعدة في جزيرة العرب، الذي كان من المفترض أن يكون في الموقع، وفقا لمصادر فلين الإماراتية.

وكان من المقرر أن تستغل هذه الخطة بعد ذلك تلك المواد وتضرب ضربات سريعة، وفقا لخبراء عسكريين وخاصين متعددين.

 

لم يكن الريمي في الموقع، على الرغم من مقتل 14 مقاتلا في شبه الجزيرة العربية. وأسفرت الغارة أيضا عن مقتل أوينز وإصابة خمسة آخرين من أفراد الخدمة، ووفاة ما لا يقل عن 16 مواطنا يمنيا، كان 10 منهم دون سن 13 عاما.

وأعرب بيل اوينز، والد اوينز، عن شكوكه إزاء ضرورة الغارة والإحباط اثر إصرار البيت الأبيض على أن تكون المهمة ناجحة.

 

وقال اوينز، وهو من قدامى المحاربين في الجيش ل "ان بى سى نيوز": "يختبي البيت الأبيض وراء وفاة أبني لمحاولة تبرير أن هذه الغارة كانت ناجحة". "لأنها لم تكن كذل".

وتتواصل الحملة ضد تنظيم القاعدة في شبه الجزيرة العربية في الوقت الذي تواصل فيه الولايات المتحدة تقديم الدعم اللوجستي والاستخباراتي إلى التحالف الذي تقوده السعودية لمهاجمة الحوثيين في اليمن.

 

المصدر

 

 
 

حمل الموضوع كملف PDF طباعة الموضوع

مواضيع ذات صلة

انطلاق مناورات عسكرية مشتركة بين الإمارات والسعودية بقاعدة الظفرة

25 مليار دولار الزيادة في أصول مصارف الإمارات

مجموعة إماراتية تتفاوض لشراء حصة قطرية في البنك العربي المتحد

لنا كلمة

رأي الغالبية الساحقة في الإمارات

نشر معهد واشنطن للدراسات نتائج استطلاع للرأي العام الإماراتي، أشار فيه إلى أنَّ هناك بونٌ شاسع بين السياسة الخارجية للدولة وبين رأي الإماراتيين. ...

اقرأ المزيد
القائمة البريدية ليصلك كل جديد من موقع إيماسك ..